صحةهرمونات وغدد

هرمون الأنسولين ومرض السكري

اقرأ في هذا المقال
  • دور الأنسولين في الجسم
  • الأنسولين ومستويات الجلوكوز في الدم
  • الأنسولين ومرض السكري من النوع 1
  • الأنسولين والسكري من النوع 2

الأنسولين: هو هرمون يلعب دورًا رئيسيًا في تنظيم مستويات الجلوكوز في الدم. يُمكن أن يُؤدي نقص الأنسولين، أو عدم القدرة على الاستجابة بشكل مناسب للأنسولين، إلى تطوّر أعراض مرض السكري. بالإضافة إلى دوره في التحكّم في مستويات السكر في الدم، يُشارك هرمون الأنسولين أيضًا في تخزين الدهون.

دور الأنسولين في الجسم:

الأنسولين هو هرمون يلعب عددًا من الأدوار في عملية التمثيل الغذائي في الجسم. كما ينظم الأنسولين كيفية استخدام الجسم للجلوكوز والدهون وتخزينها. تعتمد العديد من خلايا الجسم على الأنسولين لأخذ الجلوكوز من الدم للحصول على الطاقة.

الأنسولين ومستويات الجلوكوز في الدم:

يُساعد الأنسولين على التحكّم في مستويات الجلوكوز في الدم عن طريق إرسال إشارة إلى الكبد والعضلات والخلايا الدهنية لاستيعاب الجلوكوز من الدم. لذلك يُساعد الأنسولين الخلايا على تناول الجلوكوز لاستخدامه في الطاقة. فإذا كان الجسم لديه طاقة كافية، يُشير الأنسولين إلى الكبد لامتصاص الجلوكوز وتخزينه على شكل جليكوجين.

يُمكن للكبد تخزين ما يصل إلى 5٪ من كتلته كجليكوجين. كما يُمكن لبعض خلايا الجسم أخذ الجلوكوز من الدم بدون الأنسولين، ولكن مُعظم الخلايا تتطلب وجود الأنسولين.

الأنسولين ومرض السكري من النوع 1:

في النوع الأول من داء السكري، ينتج الجسم كمية غير كافية من الأنسولين لتنظيم مستويات الجلوكوز في الدم. بدون وجود الأنسولين، لا تستطيع العديد من خلايا الجسم أخذ الجلوكوز من الدم وبالتالي يستخدم الجسم مصادر أخرى للطاقة.

ينتج الكبد الكيتونات كمصدر بديل للطاقة، ومع ذلك يُمكن أن تُؤدي المستويات العالية من الكيتونات إلى حالة خطيرة تُسمّى الحماض الكيتوني. سوف يحتاج الأشخاص المُصابون بداء السكري من النوع 1 إلى حقن الأنسولين للتعويض عن نقص الأنسولين في أجسامهم.

الأنسولين والسكري من النوع 2:

يتميز مرض السكري من النوع 2 بعدم استجابة الجسم للأنسولين بشكل فعّال. هذا يُسمّى مقاومة الأنسولين. ونتيجة لذلك، يكون الجسم أقل قدرة على امتصاص الجلوكوز من الدم. في المراحل الأولى من داء السكري من النوع 2، يستجيب الجسم عن طريق إنتاج المزيد من الأنسولين أكثر ممّا يحتاجه عادة.

إذا تطوّر مرض السكري من النوع 2 على مدى عدد من السنوات، فإنَّ الطلبات الإضافية على البنكرياس لإنتاج الأنسولين يُمكن أن تُؤدي إلى فقدان الخلايا المُنتجة للأنسولين (المعروفة باسم خلايا بيتا البنكرياسية) عندما تبلى.

اعتمادًا على مستوى مقاومة الأنسولين، قد يحتاج الأشخاص المُصابون بداء السكري من النوع 2 أيضًا إلى أخذ حقن الأنسولين لإدارة مستويات السكر في الدم.

الأنسولين وتخزين الدهون:

بالإضافة إلى المشاركة في تنظيم الجلوكوز في الدم، يُشارك الأنسولين أيضًا في كيفية استخدام الجسم للدهون. عندما يأخذ الكبد قدرته على السكر، يُشير الأنسولين إلى الخلايا الدهنية لامتصاص الجلوكوز ليتم تخزينه على شكل الدهون الثلاثية. هناك تأثير إضافي للأنسولين في تثبيط تحلل الدهون.

المصدر
INSULIN AND TYPE 1 DIABETESInsulinWhat is Insulin?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى