أمراض السرطانصحة

هل يمكن منع سرطان الكبد؟

اقرأ في هذا المقال
  • أولاً: تجنب وعلاج التهاب الكبد B و C
  • ثانياً: الحد من تعاطي الكحول والتبغ
  • ثالثاً: الحصول على والبقاء في وزن صحي
  • رابعاً: الحد من التعرض للمواد الكيميائية المسببة للسرطان
  • خامساً: علاج الأمراض التي تزيد من خطر الاصابة بسرطان الكبد

يمكن الوقاية من الكثير من سرطانات الكبد عن طريق الحد من التعرض لعوامل الخطر المعروفة لهذا المرض.

أولاً: تجنب وعلاج التهاب الكبد B و C

العامل الأكثر خطورة في العالم لـ سرطان الكبد هو العدوى المزمنة بفيروس التهاب الكبد B (HBV) وفيروس التهاب الكبد C (HCV). يمكن أنّ تنتشر هذه الفيروسات من شخص لآخر من خلال مشاركة الإبر الملوثة (كما هو الحال في تعاطي المخدرات) من خلال ممارسة الجنس غير المحمي، وخلال الولادة، لذلك يمكن تجنب بعض أنواع سرطان الكبد من خلال عدم مشاركة الإبر واستخدام ممارسات جنسية أكثر أماناً (مثل استخدام الواقيات الذكرية دائماً).

توصي المراكز الأمريكية للسيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC) بأنّ يحصل جميع الأطفال، وكذلك البالغين المعرضين للخطر، على لقاح HBV لتقليل خطر الإصابة بالتهاب الكبد وسرطان الكبد. لا يوجد لقاح لمرض التهاب الكبد الوبائي. إنّ الوقاية من عدوى فيروس التهاب الكبد الوبائي، وكذلك الإصابة بفيروس التهاب الكبد B في الأشخاص الذين لم يتم تحصينهم، تعتمد على فهم كيفية حدوث هذه العدوى.

كانت عمليات نقل الدم ذات يوم مصدراً رئيسياً لعدوى التهاب الكبد. ولكن نظراً لأنّ بنوك الدم في الولايات المتحدة قد أجرت اختبارات للتبرع بالدم للبحث عن هذه الفيروسات، فإنّ خطر الإصابة بعدوى التهاب الكبد من نقل الدم منخفض للغاية.

يجب اختبار الأشخاص المعرضين لخطر كبير للإصابة بفيروس HBV أو HCV لمعرفة هذه الالتهابات حتى يتسنى لهم مراقبة أمراض الكبد وعلاجها إذا لزم الأمر.

يوصي مركز السيطرة على الأمراض بإجراء اختبار فيروس التهاب الكبد الوعائي إذا كان أيّ ممّا يلي صحيحاً:

  • إذا ولد من عام 1945 حتى عام 1965 (هذا لأنّ معظم الناس في الولايات المتحدة المصابين بفيروس التهاب الكبد الوبائي ولدوا في هذه السنوات).

  • إذا سبق لك أنّ حقنت المخدرات (حتى مرة واحدة فقط أو منذ زمن طويل).

  • إذا كنت بحاجة إلى دواء لمشكلة تخثر الدم قبل عام 1987.

  • إذا تلقيت نقل الدم أو زرع الأعضاء قبل يوليو 1992 (عندما بدأ فحص الدم والأعضاء لفيروس التهاب الكبد الوبائي).

  • إذا كنت على تقوم بغسيل الكلى على المدى الطويل.

  • إذا كنت مصاب بفيروس نقص المناعة البشرية.

  • ربما تكون قد تعرضت للالتهاب الكبدي الوبائي (ج) خلال الـ 6 أشهر الماضية من خلال ممارسة الجنس أو تبادل الإبر أثناء تعاطي المخدرات.

علاج عدوى فيروس التهاب الكبد الوبائي المزمن يمكن أنّ يزيل الفيروس في كثير من الناس وقد يقلل من خطر الإصابة بسرطان الكبد

يتم استخدام عدد من الأدوية لعلاج الالتهاب الكبدي الوبائي المزمن. هذه الأدوية تقلل من عدد الفيروسات في الدم وتقلل من تلف الكبد. على الرغم من أنّ الأدوية لا تعالج المرض، إلا أنّها تقلل من خطر تليف الكبد وقد تقلل من خطر الإصابة بسرطان الكبد.

ثانياً: الحد من تعاطي الكحول والتبغ

شرب الكحول يمكن أنّ يؤدي إلى تليف الكبد، والذي بدوره يمكن أنّ يؤدي إلى سرطان الكبد. إنّ عدم تناول الكحول أو الشرب باعتدال يمكن أنّ يساعد في الوقاية من سرطان الكبد.

نظراً لأنّ التدخين يزيد أيضاً من خطر الإصابة بسرطان الكبد، فإنّ التدخين أيضاً سيمنع بعض هذه السرطانات. إذا كنت تدخن، فإنّ الإقلاع عن التدخين سيساعد على تقليل خطر الإصابة بهذا السرطان، وكذلك العديد من أنواع السرطان والأمراض التي تهدد الحياة.

ثالثاً: الحصول على والبقاء في وزن صحي

قد يكون تجنب السمنة طريقة أخرى للمساعدة في الحماية من سرطان الكبد. الأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة هم أكثر عرضة للإصابة بمرض الكبد الدهني ومرض السكري، وكلاهما مرتبط بسرطان الكبد.

رابعاً: الحد من التعرض للمواد الكيميائية المسببة للسرطان

إنّ تغيير طريقة تخزين بعض الحبوب في البلدان المدارية وشبه المدارية يمكن أنّ يقلل من التعرض للمواد المسببة للسرطان مثل الأفلاتوكسين. العديد من الدول المتقدمة لديها بالفعل لوائح لمنع ورصد تلوث الحبوب.

خامساً: علاج الأمراض التي تزيد من خطر الاصابة بسرطان الكبد

بعض الأمراض الموروثة يمكن أنّ تسبب تليف الكبد، ممّا يزيد من خطر الإصابة بسرطان الكبد. العثور على هذه الأمراض وعلاجها في وقت مبكر من الحياة يمكن أنّ تقلل من هذا الخطر. على سبيل المثال، يجب فحص جميع الأطفال في العائلات المصابة بمتلازمة نقص الصباغ الدموي وعلاجهم إذا كانوا مصابين به. يزيل العلاج بانتظام كميات صغيرة من الدم لخفض كمية الحديد الزائدة في الجسم.

المصدر
Can Liver Cancer Be Prevented?What to know about liver cancerLiver cancer

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى