اقرأ في هذا المقال

أهداف الرقابة الإدارية

 

  • حماية المصلحة العامة وهي محور الرقابة الإدارية ومراقبة الأنشطة وسير العمل وفق خطتها تحدد إجراءاته الأهداف المطلوبة بشكل متكامل وكشف الانحرافات والمخالفات وتحديدها المسؤولية الإدارية.

 

  • توجيه القيادة التنفيذية أو الجهات المختصة بالتدخل في الوقت المناسب لحماية المصلحة العامة واتخاذ الإجراءات المناسبة هناك حاجة إلى قرارات مناسبة لتصحيح الأخطاء من أجل تحقيق الأهداف.

 

  • قد تكشف عملية التحكم عن عناصر وظيفية تساعد في منع أو تقليل الانحرافات مما يؤدي إلى مكافأة هذه العناصر وتحفيزها معنويا وماديا.

 

  • مبادئ السيطرة الفعالة: تخضع عملية التحكم لبعض المبادئ أو المتطلبات التي يجب على المدير المختص مراعاتها حتى تكون الرقابة فعالة. ومن أهم هذه المبادئ: يجب أن يكون نظام التحكم مناسبًا لطبيعة الوظيفة واحتياجات الإدارة، ويجب أن يكون بسيطًا ومباشرًا بحيث يمكن فهمه من قبل المديرين الذين يستخدمونه والمرؤوسون المناسبون. يجب أن تكون مرنة، أي قابلة للتعديل بحيث تناسب أي تعديلات تحدث في سير العمل.

 

لا ينبغي أن يكون الغرض من الرقابة هو إشباع الرغبات أو الدوافع الفردية، بل كوسيلة لتحقيق أهداف موضوعية وليست شخصية. ويجب أن تركز أنظمة التحكم على وسائل العلاج والإصلاح؛ لأن نظام التحكم الصحيح هو الذي يكتشف الأخطاء والانحرافات ويوضح مكان حدوثها ومن المسؤول وما يجب القيام به لتصحيح الموقف. ويجب ألا تكون جوانب التحكم المتعددة غير مبررة حتى لا تسبب ارتباكًا في اتخاذ القرار وانتشار الأرواح السلبية بين المديرين، كما أن جوانب متعددة من التحكم دون مبرر تجعل نظام التحكم مكلفًا للغاية، أي غير اقتصادي يجب أن تبلغ عناصر التحكم عن الانحرافات على الفور، ولكن يمكن لنظام التحكم المثالي اكتشاف الأخطاء قبل حدوثها. في جميع الحالات، يجب إرسال المعلومات إلى المدير المسؤول حتى يمكن اتخاذ الإجراء المناسب في الوقت المناسب.

 

يوجه هذا الإشراف سلوك الأفراد بنجاح؛ لأن النتيجة المقصودة للإشراف تكون فعالة فقط إذا كانت تؤثر على سلوك الفرد؛ لأن الإشراف وسيلة وليست غاية. وينبغي أن لا تنحصر الرقابة الإدارية على نتائج سلسة المعيار أو المقياس مثل صرف كافة المستحقات، وإنما يجب أن تشمل الرقابة حتى النتائج غير سهلة المعيار مثل الخدمة في مستشفى أو مصرف، وذلك بالعمل على صياغة أغلبية الأهداف في شكل قابل للقياس وإخضاعه للرقابة.