صبغة الهيماتوكسيلين والأيوسين (Hematoxylin and Eosin stain): هي صبغة من الصبغات المستخدمة في تلطيخ العينات النسيجية، وهي الصبغة الأكثر استخداماً في التلطيخ والتشخيص للعديد من الخزعات النسيجية مثل خزعات الأورام.

 

مكونات صبغة الهيماتوكسيلين والأيوسين

 

تتكون صبغة الهيماتوكسيلين والأيوسين من:

 

1- الهمياتوكسيلين

 

  • الهيماتوكسيلين (Haematoxylin): وهو مادة مستخرجة من خشب شجرة اللوغود، وله استخدامات كثيرة مثل صباغة العينات النسيجية وتلوين الحبر وصباغة النسيج والجلود الصناعية.

 

  • عندما يتم استخراج الهيماتوكسيلين فإنه يكون على شكل مادة صلبة وعديمة اللون، ولكن عندما يتم تصنيعه تجارياً فإنه يصبح فاتح اللون إلى البني الداكن.

 

  • يطلق على صبغة الهيماتوكسيلين اسم بالو دي كامبيتشي (Palo de Campeche)، أو مستخلص الخشب (logwood extract)، أو الخشب الأزرق (bluewood)، أو الخشب الأسود (blackwood).

 

  • يتم تلطيخ الهيماتوكسيلين بشكل شائع مع الأيوسين في العينات النسيجية.

 

  • يمكن أن يكون الهيماتوكسيلين من مكونات صبغة بابانيكولاو أو صبغة PAP التي تُستخدم على نطاق واسع في دراسة عينات الخلايا، أو من مكونات صبغة H and E.

 

  • إن المادة النشطة للتلوين في الصبغة الهيماتوكسيلين هو الهيماتين المؤكسد، والذي يشكل معقدات شديدة الألوان مع أيونات معدنية معينة مثل أملاح الحديد و الألمنيوم.

 

2- الأيوسين

 

  • الأيوسين أو الأيوزين أو اليوزين (Eosin): هو الفلورسين الأحمر الذي يتكون من العديد من المركبات الحمضية الفلورية التي ترتبط بالأملاح وتشكل البروتينات التي تحتوي على بقايا الأحماض الأمينية مثل الأرجينين والليسين، أو تشكل الأحماض ويتم تلطيخها باللون الأحمر الداكن أو الوردي.

 

  • يمكن استخدام الأيوسين لتلطيخ الكولاجين وألياف العضلات لفحصها تحت المجهر.

 

  • إن الأيوسين هو من مكونات صبغة بابانيكولاو أو صبغة PAP، أو صبغة H and E.

 

  • إن الهياكل التي تلطخ بسهولة مع الأيوسين تسمى الحمض.

 

  • يُعد الأيوسن واي (Eosin Y)  الأكثر استخداماً لتلطيخ العينات النسيجية، وهو شكل من أشكال الأيوسين.

 

خصائص صبغة الهيماتوكسيلين والأيوسين

 

تمتلك صبغة الهيماتوكسيلين والأيوسين العديد من الخصائص، وهذه الخصائص هي:

 

  • إن صبغة الهيماتوكسيلين والأيوسين من أكثر الصباغات استخداماً  في العينات النسيجية، لسهولة وسرعة العمل بها، وغير باهظة التكلفة.

 

  • يتم اختصار اسم صبغة الهيماتوكسيلين والأيوسين باسم صبغة اتش أند إي (H and E).

 

  • يمكن من خلال هذه الصبغة التفريق بسهولة بين الأجزاء النووية والسيتوبلازمية للخلية، بالإضافة إلى أن الأنماط الكلية للتلوين من هذه الصبغة تُظهر التخطيط العام وتوزيع الخلايا وتوفر نظرة عامة على بنية عينة الأنسجة.

 

 

آلية عمل صبغة الهيماتوكسيلين والأيوسين

 

إن آلية عمل صبغة الهيماتوكسيلين والأيوسين تكون على النحو التالي:

 

  • إن المادة النشطة للتلوين من الهيماتوكسيلين هو الهيماتين، وهو الشكل المؤكسد من الهيماتوكسيلين الذي يتم دمجه مع ملح معدني.

 

  • يتم دمج الهيماتين مع الأملاح المعدنية مثل (Al (III، فيصبح مشابهاً للصبغة الأساسية وتكون  صبغة موجبة الشحنة، ويكون الأيوسين صبغة حمضية وسالبة الشحنة.

 

  • يتم تلطيخ أنوية الخلايا بمزيج من أيونات الألومنيوم والهيماتين الذي يسمى الهيمالوم، وذلك لأن مركب الصبغ المعدني يرتبط بالحمض النووي، ولكن يمكن الحصول على تلطيخ نووي بعد استخراج الحمض النووي من أقسام الأنسجة.

 

  • يتم عمل تلطيخ للأصباغ الأساسية من محاليل قليلة الحموضة.

 

  • ملاحظة: إن الروابط التي تربط الألمنيوم والهيماتين معاً تكون مشابهة لتلك الروابط التي تقوم بربط الهيمالوم بالحمض النووي في النواة مع مجموعة الكربوكسي (كربون وهيدروكسيل) من البروتينات في الكروماتين النووي.

 

طريقة عمل تلطيخ بصبغة الهيماتوكسيلين والأيوسين

 

يتم عمل تلطيخ بصبغة الهيماتوكسيلين والأيوسين باتباع الخطوات التالية:

 

  • تصبح العينة النسيجية أو الخزعة النسيجية جاهز للتلطيخ بهذه الصبغة بعد جمعها وتثبيتها وتجفيفها ودمجها في شمع البارافين الذائب، وتثبيت الكتلة الناتجة منها على مشرحة وتقطيعها إلى شرائح رفيعة، ولصق الشرائح على شرائح مجهرية ثم يتم إزالة الشمع بمذيب ويتم إعادة ترطيب شرائح الأنسجة الملحقة بالشرائح.

 

  • يتم تجميد العينات ثم قطعها على الميكروتوم (microtome) وهو جهاز يقطع الأنسجة المجمدة، ثم تثبيتها في الكحول ثم البدء في التلطيخ.

 

  • تتضمن طريقة تلطيخ هذه الصبغة:  بتطبيق الهيماتوكسيلين الممزوج بملح معدني، ثم  شطف العينة في محلول حامض ضعيف لإزالة البقع الزائدة، ثم التلوين في ماء قلوي معتدل، ثم يتم تطبيق الهيماتوكسيلين مرة أخرى، ثم وضع العينة مع الأيوسين Y، ثم رؤيتها تحت المجهر.

 

نتيجة صبغة الهيماتوكسيلين والأيوسين

 

بعد إجراء عملية التلطيخ بهذه الصبغة فإن نتيجة التلطيخ تكون كالتالي:

 

  • يقوم الهيماتوكسيلين بشكل أساسي بتلوين نوى الخلايا باللون الأزرق أو الأرجواني الداكن، وبعض الأنسجة الأخرى مثل حبيبات الكيراتوهيالين والمواد المتكلسة.

 

  • يقوم الأيوسين بتلطيخ السيتوبلازم وبعض الهياكل الأخرى خارج الخلية مثل الكولاجين بخمس درجات من اللون الوردي.

 

  • تتكون الهياكل الحمضية وهي المواد الملطخة بواسطة الأيوسين، من بروتينات داخل الخلايا أو خارجها، ومن الأمثلة على الهياكل الحمضية أجسام ليوي (Lewy bodies) و أجسام مالوري (Mallory bodies) .

 

  • إن معظم السيتوبلازم يكون عبارة عن حمض الأيوسين ويتحول إلى اللون الوردي، وتكون خلايا الدم الحمراء ملطخة باللون الأحمر بشكل مكثف.