التغذيةالتغذية العلاجية

النقرس وعلاجه الغذائي

اقرأ في هذا المقال
  • ما هو النقرس
  • كيف ينتج مرض النقرس
  • أسباب النقرس
  • العلاج
  • النظام الغذائي
  • التوصيات الغذائية
  • الأطعمة المسموحة والممنوعة

من أقدم أنواع التهاب المفاصل التي عرفها الإنسان ومن أكثرها انتشاراً.
يُعرف النقرس بداء الملوك وذلك لارتباطه بالإفراط في تناول أنواع معينة من الأطعمة وقديماً كان النقرس سبباً رئيسياً لآلام المفاصل المزمنة والإعاقة.

كيف بنتج مرض النقرس:

ينتج مرض النقرس عن ترسب بلورات الصوديوم الأحادية الناتج عن ارتفاع نسب حمض اليوريك في الدم مما يؤدي إلى التهاب المفاصل( خاصة الإصبع الكبير للقدم ومفاصل الكاحل والركبتين) واعتلال كلوي نقرسي وتكوين الترسبات الجلدية وحصوات بالكلى.

إن المستوى الطبيعي لحمض اليوريك في الدم (3-7) ملغم/ديسيلتر، والأشخاص المصابون بالنقرس يكون مستوى حمض اليوريك عندهم أكثر من 7 ملغلم/ديسيلتر.


أسبابه:

  • خلل في نظام الأنزيمات الضرورية لتكسير حامض اليوريك في الجسم.

  • الإفراط في تناول الأطعمة التي تحتوي البيورين مثل اللحوم الحمراء، بعض المأكولات البحرية، المشروبات الكحولية.

  • التاريخ العائلي.

  • زيادة الوزن أو السمنة.

  • يصيب النقرس عادة الرجال أكثر من النساء بنسبة 1:7 وعادة ما يصيب الرجال بعد سن الأربعين ويندر أن يصيب النقرس الرجال قبل سن البلوغ أو النساء قبل انقطاع الطمث.


العلاج:

1- تناول الأدوية.

2- الحِمية الغذائية.

النظام الغذائي:

نستثني الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من البيورينات (150-825 ملغم/ 100غم)، والتي تنتج من هضم البروتينات، ويستخدم هذا النظام بالإضافة إلى العلاج بالأدوية الموصوفة من قِبَل الطبيب.

التوصيات الغذائية:

  • تجنب تناول المعلاق، الكبد، الكلاوي والنخاعات.

  • تجنب بعض المأكولات البحرية مثل السلمون والأسماك النهرية والسردين وسمك الأنشوجة.

  • تجنب خلاصة اللحوم (مثل مكعبات الماجي) مرق اللحوم(صلصة اللحوم) كمية متفاوتة.

  • تقليل تناول اللحوم وخاصة اللحوم الحمراء(لحم الخروف والضأن).

  • تقليل تناول الدهون لأنَّها تزيد من مستوى حمض اليوريك.

  • تقليل تناول العدس، البازيلاء، الفول، الفاصوليا الناشفة.

  • عدم تناول وجبات كبيرة خاصة في ساعات متأخرة من الليل ؛ لمنع تكوّن الحصوات.

  • زيادة كمية السوائل والماء يومياً بحيث لا تقل عن 3 لتر/يوم للمساعدة على التخلص من حمض اليوريك لوقاية الكلى.

  • المحافظة على الوزن المثالي للجسم.

  • تناول بكثرة الأغذية التي تحتوي على كميات قليلة من البيورينات (2-50ملغم/100 غم):

    الحليب ومنتجاته، الفواكه بأنواعها وخاصة الكرز، الكرز البري، الفراولة والعنب، الخضار(ما عدا الممنوعة)، الخبز بأنواعه(ما عدا نخالة القمح والشعير) ، البيض، المكسرات، الحلويات باعتدال، الحبوب
    (مثل الذرة والأرز).

الأطعمة المسموحة والممنوعة:

  • الحليب ومنتجاته: جميع الأصناف مسموحة (يُفضل قليل أو خالي الدسم).

  • الفواكه: جميع الأصناف مسموحة.

  • الخبز والحبوب: جميعها مسموحه ما عدا المواد التالية مرتين فقط في الأسبوع(نخالة القمح والشعير).

  • اللحوم تعادل (90غم) في اليوم (ما يعادل حجم نصف فخذة دجاج)، جميع أنواع اللحوم والدجاج والسمك ما عدا المطلوب تجنبها، الممنوع منها : المعلاق، القلب، الكلاوي، المخ، الأمعاء، السردين.

  • الدهون: تؤخذ باعتدال (7-8) ملاعق صغيرة باليوم مثل الزبدة، السمنة، زيت الزيتون والزيوت النبايتة.

  • بدائل اللحوم(حسب الرغبة): بيض، زبدة الفستق، الجبنة.

  • الشوربات:
    المسموحه منها: شوربة الكريمة المصنعة من حليب قليل أو خالي الدسم،شوربة الخضار.

  • الحلويات والمعجنات : جميع الأنواع ما عدا الممنوعة وهي(شوربة ومرق اللحمة أو الدجاج تخصم من كمية اللحمة المحدّدة والمذكورة سابقاً).

  • متفرقات: المسموحة ( الملح باعتدال)، جميع أنواع البهارات والأعشاب والصلصات، الممنوعة(الخميرة وصلصلة اللحوم الكثيفة).

المصدر
medical nutrition therapy book

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى