يمكن أن يكون تحديد ما إذا كان يجب عليك متابعة إجراء الجراحة التجميلية أمراً صعباً، على أقل تقدير. هناك العديد من العوامل التي يجب عليك مراعاتها قبل اتخاذ قرارك النهائي والذي سيكون له عواقب دائمة على مظهرك البدني.


ولمساعدتك في الحصول على جميع المعلومات حول إجراء مثل هذه العمليات الجراحية، تستطيع استشارة طبيب أو القراءة أكثر، خاصة وأن المقالات الحديثة قد أوضحت أن 90٪ من الأشخاص قد أسيء فهمهم بشأن جراحة التجميل.


يعد الحصول على السيطرة على كل من إيجابيات وسلبيات الجراحة التجميلية الخطوة الأولى التي يجب اتخاذها إذا كنت تفكر في الجراحة التجميلية.


الفرق بين الجراحة التجميلية والجراحة التقويمية:

من المفاهيم الخاطئة الشائعة أن الجراحة التجميلية والجراحة التقويميّة لها نفس الإجراءات، بعبارات مختلفة فقط. هناك اختلافات واضحة يجب أن تكون على دراية بها قبل أن تبدأ في القراءة عن مزايا وعيوب الجراحة التجميلية.


السؤال الأول هو: هل تبحث عن جراحة تجميلية أو تقويميّة؟ ما هي الجراحة التجميلية؟ الغرض الرئيسي من الجراحة التجميلية هو تحسين مظهر الأفراد. وتركّز الإجراءات فقط على المظهر الجمالي. أمثلة على عمليات جراحة التجميل الأكثر شيوعاً هي:

  • الكنتور للوجه (الذقن، الخد وجراحة الأنف).
  • تعزيز الثدي (الرفع والحد والتكبير).
  • نحت الجسم (شفط الدهون و شد البطن).
  • تجديد الجلد (إعادة تسكين البشرة، علاجات الحشو والبوتوكس).
  • تجديد الوجه (شد الجفون، شد الرقبة، شد الحاجب والشد).


ما هي الجراحة التقويميّة؟ على النقيض من ذلك، لا تركّز الجراحة التقويميّة على النتيجة الجمالية. تقوم الجراحة التقويميّة بإصلاح العيوب الخلقية أو التعامل مع الحروق والمرض. أمثلة على إجراءات الجراحة التقويميّة:

  • جراحة إصلاح الحروق.
  • جراحة اليد.
  • جراحة مراجعة النّدَب.
  • إعادة بناء الأطراف المنخفظة.
  • إعادة بناء الثدي.