بشكل عام إن شمسنا هي مصدر كل أشكال الحياة على كوكب الأرض، وإن الطاقة الشمسية مفيدة لنا بطرق مختلفة، حيث تخلق الشمس عادةً نوعين رئيسيين من الطاقة وهما: الضوء والحرارة، وعادةً يمكننا هنا تسخيرهما في العديد من الأنشطة اليومية، والتي تتراوح من التمثيل الضوئي في النباتات إلى توليد الطاقة الكهربائية باستخدام الخلايا الكهروضوئية إلى تسخين المياه والطعام وما إلى ذلك.

 

ما هي الطاقة الشمسية؟

 

هي عبارة عن مصدر طاقة مستدام من الشمس، والطاقة الشمسية هي نوع من أنواع الطاقة المتجددة والنظيفة، حيث يمثل توليد الكهرباء بالطاقة الشمسية بديلاً نظيفاً للكهرباء من الوقود الأحفوري بدون أي تلوث للهواء والماء ولا تهديدات لصحتنا العامة، وأيضاً يمكن للطاقة الشمسية تسخين المياه وتبريد المنازل وتدفئتها وتوفير إضاءة طبيعية مجانية، فبمجرد وجود نظام لتحويل المورد الشمسي هذا إلى طاقة مفيدة يصبح الوقود المستخدم مجانياً تماماً.

 

استخدامات الطاقة الشمسية في الحياة اليومية:

 

عادةً توفر الطاقة الشمسية الطاقة من دون إنتاج غازات الدفيئة للمنازل أو الشركات، وتعد الطاقة الشمسية هي مصدر متجدد ونضيف تماماً للطاقة، وحالياً تتناقص تكلفة إنتاج الطاقة من ضوء الشمس بشكل مطرد، مما يؤدي إلى العديد من الاستخدامات التي تؤثر علينا في حياتنا اليومية، فعلى سبيل المثال قد توفر البطاريات الشمسية الطاقة الكهربائية في الخارج وعلى سطح المكتب، كما قد توفر الكهرباء من محطات الطاقة الشمسية طاقة تجارية، مما قد يقلل من الاعتماد على مصادر الطاقة غير المتجددة مثل: الفحم والغاز الطبيعي والنفط الخام.

 

– فيما يلي بعض استخدامات الطاقة الشمسية في الحياة اليومية:

 

  • تسخين المياه من خلال الطاقة الشمسية: تستخدم بعض مجمعات الطاقة الشمسية والتي تكون عادةً موجودة على أسطح المنازل الحرارة المتجمعة من خلال ضوء الشمس للحصول على الماء الساخن، وإن هذه التركيبات الشمسية لا تحول الضوء إلى كهرباء بل أنهم يستخدمون حرارة الشمس لزيادة درجة حرارة الماء أو أي سائل آخر يتدفق من خلال خطوط الأنابيب في المجمع، ومن ثم قد يستخدم المبنى الماء الساخن لحمامات السباحة والاستحمام وغسيل الملابس وغيرها من التطبيقات، وفي كثير من الحالات يحتوي نظام التدفئة هذا على وصلة مرافق غازية أو كهربائية تقليدية تقوم بتسخين الماء في حالة درجات الحرارة الباردة الطويلة أو الطقس الغائم.

 

  • الطاقة الشمسية لشحن البطاريات: عادةً قد يمكن استخدام الطاقة الشمسية لشحن البطاريات المستخدمة لتشغيل ألعاب الفيديو، وما إلى ذلك أثناء النهار كنسخة احتياطية في حالة حدوث مشكلات في انقطاع التيار الكهربائي، وأيضاً لتوفير الكهرباء يمكننا فعلاً شحن بنك البطاريات الاحتياطية في ضوء الشمس طوال اليوم واستخدامها في الليل.

 

  • الطاقة الشمسية للصناعات: تتطلب بعض الصناعات الطاقة الكهربائية بمستويات أعلى بسبب استخدام الآلات والمعدات الثقيلة، وهنا يمكننا أن نوفر مصدر الطاقة هذا من خلال الطاقة الشمسية، وعند استخدام الطاقة الشمسية يمكننا حقاً حماية الأنابيب من تفاعلات التآكل للمعدات، وأيضاً سيؤدي استخدام الطاقة الشمسية إلى التحكم في فواتير الكهرباء لمثل هذه الصناعات.

 

  • الطبخ عن طريق الطاقة الشمسية: مع تطور الطاقة الشمسية أصبح يوجد هناك العديد من الأفران التي تعمل بالطاقة الشمسية، فعلى سبيل المثال في الأيام المشمسة يمكننا الطهي بسهولة كبيرة في الخارج دون الحاجة إلى استخدام الطرق التقليدية مثل: الكهرباء أو الغاز، والمواد التي سنحتاجها هي: صندوق ومقلاة وورق ألومنيوم وشريط لاصق وستايروفوم ومقياس حرارة وحقيبة طبخ، ويعتبر هذا استثمار رائعاً لأنه يمنحنا عوائد كبيرة، وإنه بالتأكيد أحد أفضل مصادر الطاقة لأنه لا يعتمد على الغاز أو الفحم أو النفط التي لها تأثير كبير على الإنسان والبيئة ككل.

 

  • الكهرباء الشمسية: يمكن أن يوفر لنا وجود العديد من الألواح الشمسية على سطح منازلنا الكثير من الكهرباء، حيث أنهم يلتقطون أشعة الشمس في النهار ويحولونها إلى كهرباء، كما يمكننا استخدامه لتشغيل الأجهزة أو المراوح أو الآلات أو الكمبيوتر أو حتى المبنى بأكمله، وأيضاً تتزايد شركات الطاقة الشمسية في مختلف دول العالم لاستخدام الألواح الشمسية في الأماكن السكنية لأهميتها الكبيرة في توليد الكهرباء.

 

  • النقل عن طريق الطاقة الشمسية: تتحول بعض القطارات والحافلات والطائرات والسيارات في العديد من المدن إلى الطاقة الشمسية، ولكن أغلب مركبات الطاقة المستخدمة تأتي من البنزين ووقود الديزل، ويؤدي احتراق هذه المواد إلى إطلاق: ثاني أكسيد الكربون في الغلاف الجوي، مما قد يساهم في احتجاز غازات الدفيئة، وهنا يمكن أن يساعد إدخال الطاقة الشمسية في قطاع النقل في حل معظم المشكلات المتعلقة بالبيئة، ويوجد حالياً العديد من المركبات الكهربائية والهجينة والمركبات التي تعمل بالطاقة الكهروضوئية، وقد تبدو سرعة التقدم في تقنيات الطاقة الشمسية هذه واعدةً بالفعل لقطاع النقل.