مقاطعة كانداراف هي إحدى المقاطعات الأربع التي تشكل مقاطعة تاكنا الخاضعة لإدارة حكومة تاكنا الإقليمية، حيث تحدها من الشمال مقاطعة ماريسكال نييتو مقاطعة موكويغوا، ومن الشرق مقاطعة إل كولاو مقاطعة بونو ومن الجنوب مقاطعة تاراتا ومن الغرب مقاطعة خورخي باسادري، من وجهة نظر التسلسل الهرمي للكنيسة الكاثوليكية، فهي جزء من أبرشية تاكنا وموكويغوا التي تنتمي بدورها إلى أبرشية أريكويبا.

 

تاريخ مقاطعة كانداراف في بيرو

 

تم إنشاء المقاطعة بموجب القانون رقم 24887 الصادر في 18 أغسطس 1988 ميلادي، ينحدر المستوطنون الأوائل من الأوليات البدائية والأيمار وثقافة تياهواناكو، كانداراف هي مدينة تنحدر من أصل أيلوس أيمارا، بعد انتفاضة مانكو الثاني في عام 1536 قام بيدرو بيزارو بتهدئة أراضي تشوكيتو وموكويغوا وتاكنا وتاباراكا.

 

في عام 1540 تم إنشاء (encomienda) لصالح الفاتح (Hernán Rodríguez de San Juan) الذي كان عليه دفع ضرائب على منتجاتها الأساسية مثل الدواجن والأغنام والخنازير والذرة والقمح والبيض والحطب، الأطراف التي تظهر هي (Llabaya وCinto وMargarita وCuribaya وCandarave وIcumba وSitajara وCamiara وIte)، أصبحت مشيخات (Llabaya وCandarave) قيامة ووضع سقف أريكويبا مانويل أباد إيلانا من بلد الوليد في عام 1776 حدودهما.

 

في وقت لاحق تم إنشاء كاندارا المنطقة في وقت الاستقلال، بموجب مرسوم صادر في 25 يونيو 1855 انضم إلى مقاطعة تاكنا، بموجب قانون 11 نوفمبر 1874 أصبحت جزءًا من مقاطعة تاراتا، في عام 1875 ميلادي تم تقطيع كوريبايا وهوانوارا لتشكيل مقاطعة كوريبايا.

 

أثناء الاحتلال التشيلي (1880-1929) كانت كانداراف العاصمة المؤقتة لمقاطعة تاراتا، في 18 أغسطس 1988 ميلادي تم إنشاء مقاطعة كانداراف، تم الإعلان في 23-X-1988 وفقًا للقانون رقم 24887 المقاطعات هي كايراني، كوريبايا، هوانوارا، كويلاهاني وكاميلاكا، وعاصمة مقاطعة كانداراف هي مدينة يوكاماني، ويوجد في مقاطعة كانداراف 6 مناطق وهي مقاطعة كانداراف، حي القيراني، منطقة كاميلاكا، حي كوريبايا، منطقة هوانوارا، منطقة كويلهواني.

 

تاريخ  القطاع السياحي في مقاطعة كانداراف في بيرو

 

على المستوى السياحي تقدم هذه المقاطعة البيروفية الشابة مناطق جذب طبيعية في الغالب والتي تُعرض للسائحين كبديل ممتاز للراحة والاسترخاء وسيناريو خالٍ تمامًا من ضغوط المدينة، من بين الأماكن ذات الأهمية في كانداراف:

 

  • بركان يوكاماني: لا يزال هذا البركان المهيب في المدينة كما يُعتقد نشطًا لذا ما يمكن زيارته هو منحدرات حيث يمكن العثور على غابة جميلة من (queñuales).

 

  • بركان توتوباكا: مثل بركان يوكاماني يحتوي هذا البركان أيضًا على نشاط بركاني، يوجد في توتوباكا مخروطين مغطاة بالثلوج يصل ارتفاعهما الأقصى إلى 5815 مترًا، يولد من هذين النهرين الجميلين.

 

  • Laguna Suches: يسمح جمال وامتداد تكوين المياه العذبة هذا بممارسة الرياضات المختلفة مثل السباحة، وكذلك صيد الأسماك وخاصة الأنواع على سبيل المثال سمك السلمون المرقط، في هذا المكان تقدم الطبيعة مناظر طبيعية كل 10 دقائق تقريبًا في وجود دوامة كبيرة الحجم.

 

  • الينابيع الساخنة في كالينتس في المكان: يمكن أن تصل درجة حرارة المياه في الظروف الطبيعية إلى 86 درجة مئوية، وقد أتاحت المؤسسات السياحية المحيطة المختلفة حمامات السباحة أو الينابيع الساخنة حيث يتم تدريج درجة حرارة المياه للاستخدام البشري، ما بين 37 درجة مئوية و 40 درجة مئوية، ينصح بمياه منابع هذا المكان لعلاج امراض على سبيل المثال التهاب المفاصل والروماتيزم.

 

  • Laguna Aricota: على سبيل المثال (Laguna Suches) ثراء مياه (Aricota) يسمح بممارسة صيد الأسماك وخاصة سمك السلمون المرقط.

 

تاريخ ثقافة مقاطعة كانداراف في بيرو

 

في هذه المقاطعة تبرز أيضًا احتفالات القديس الراعي، موصى بها بشدة للمهتمين بمعرفة عادات الأعياد للمدينة، وكذلك لأولئك الذين يستمتعون بالسياحة التجريبية، الاحتفالات الرئيسية في كاندارا فهي مهرجان الكرنفال الذي يتم الاحتفال به لمدة أسبوع بين فبراير ومارس، حيث يتم تقديم الرقصات التقليدية، ومهرجان لاس كروسيس الذي يقام في شهر مايو، ومهرجان فيرجن ديل كارمن في يوليو وعذراء كوباكابانا في أغسطس.

 

تاريخ عاصمة مقاطعة كانداراف في بيرو

 

كانداراف هي مدينة تقع في مقاطعة تحمل الاسم نفسه في منطقة تاكنا، كانداراف هي عاصمة المقاطعة التي هي جزء منها، هذه المدينة على بعد ست ساعات ونصف بالحافلة من مدينة تاكنا، من بين الموارد السياحية الموجودة في مدينة كانداراف، يتم التعرف على أماكن مثل بلازا دي أرماس دي كانداراف، والتي بالإضافة إلى كونها نقطة مرجعية للموارد الأخرى للمدينة والمقاطعة فهي أيضًا مشهد للمنطقة الرئيسية احتفالات كانداراف.

 

واحدة من المباني الدينية الرئيسية في كانداراف هي أبرشية سان خوان باوتيستا حيث يوجد تمثال للقديس المذكور أعلاه، كان سان خوان باوتيستا هو القديس الراعي لمدينة كانداراف منذ القرن الثامن عشر عندما أنشأ الأسقف مانويل أباد إي لانا عام 1776 منظمة كانداراف، يعد مهرجان (San Juan Bautista de Candarave) أحد أهم المهرجانات في المدينة ويحتفل به كل يوم 24 يونيو.

 

كجزء من الموارد السياحية لمدينة كانداراف تم التعرف أيضًا على الموارد الطبية الحرارية أحدها هو (Azufre Grande وChico River Hot Springs)، هذان مصدران قريبان من بركان توتوباكا ينفصلان عن بعضهما البعض بمقدار 3 كم، بالإضافة إلى السياحة العلاجية الحرارية تعد المناطق المحيطة بهذه المصادر مثالية للتخييم، وذلك بفضل الثروة البيئية التي توفرها المنطقة.

 

يوجد أيضًا في المدينة غابات جميلة إحداها غابة كوينواس، المعروفة بكثرة الكينوا الموجودة في المكان والتي تعتبر من الأنواع المهددة بالانقراض، تشغل الغابة مساحة تزيد عن 650 هكتارًا، وتبعد 23 كم فقط عن مدينة كانداراف، تعتبر أراضي الغابة مثالية للرحلات و المشي والتخييم.

 

مورد آخر إلى حد ما من المدينة هو (Tambillo Cave Altar)، يتكون هذا الموقع السياحي من ثلاثة أحجار كبيرة تشكلت في شكل حرف U، حيث تبرز لوحات الكهوف في هيكلها المركزي حيث تكثر الأشكال الحيوانية والأنثروبومورفية بالإضافة إلى الأشكال الهندسية.

 

بحيرة جذابة في المدينة هي لاغونا دي سوتشيس، تشغل هذه البحيرة مساحة 370 كيلومترًا مربعًا، وتعتبر مياهها مثالية لممارسة الرياضات على سبيل المثال رياضة صيد الأسماك فضلًا عن محيطها لالتقاط الصور.

 

مدينة كانداراف مثيرة للاهتمام أيضًا بسبب الاحتفالات التي تقدمها ومن بين أهمها يبرز مهرجان الذكرى السنوية لكانداراف الذي يتم الاحتفال به كل يوم 18 أغسطس ويخلد ذكرى إنشاء المقاطعة.

 

نستنتج من المقال أن تقع مقاطعة كانداراف في مقاطعة تاكنا، تمتلك هذه المقاطعة امتدادًا إقليميًا يبلغ 2،261.1 كيلومتر مربع، حيث يتم توزيع ست مقاطعات كانداراف وكيراني وكاميلاكا وكوريبايا وهواناورا وكيلاوياني، حيث تأسست كانداراف كمقاطعة في عام 1988 ميلادي، وتقدم المدينة التي تحمل نفس اسم عاصمتها، من الناحية اللغوية يأتي (Candarave) كما يُعتقد، من صوت أصلي من شأنه أن يسمح بالترجمة إلى الإسبانية لاسم Candarave كـ (Place of Condors).