تعد رياضة المصارعة من الرياضات التي تتطلب استخدام العنف أثناء ممارستها، حيث أنه من الممكن أن يصاب اللاعب بإصابات عديدة أثناء الممارسة، وبإمكانه أن يقي نفسه عن طريق تطبيق كافة القواعد التي تحميه من الإصابات.

 

الإسعافات الأولية للإصابات الحادة في المصارعة للاعب الرياضي

 

إصابة بالرأس

 

يجب أن تؤخذ إصابة الرأس على محمل الجد دائمًا، حيث أنه عندما يتعرض رياضي لإصابة في الرأس  من المهم إعطاء الأولوية للإسعافات الأولية، حيث أنه على المدرب أو الأخصائي المتواجد:

 

  • معرفة مما إذا كان الرياضي واعيًا ويتنفس وما إذا كان لديه نبض.

 

  • وفي الوقت نفسه من المهم دعم الرقبة لتجنب الحركات التي يمكن أن تؤدي إلى الشلل إذا كان هناك كسر في الرقبة.

 

  • الشيء التالي الذي يجب مراعاته هو ما إذا كان يمكن إبعاد اللاعب عن المكان الذي حدثت فيه الإصابة.

 

  • كما أنه إذا كانوا واعين ويعانون من آلام في الرقبة أو تظهر عليهم علامات النزوح أو الأعراض العصبية لإصابات النخاع الشوكي (عدم الحركة أو التنميل في الذراعين والساقين)، فيجب نقلهم على نقالة مع دعامة للرقبة.

 

  • إذا كان الرياضي فاقدًا للوعي ولكنه يتنفس فيجب افتراض وجود إصابة في الرقبة حتى يثبت العكس.

 

  • ومع ذلك يجب إعطاء الأولوية للممرات الهوائية والتهوية على إصابات الظهر والرقبة المحتملة، وإذا كانت هناك علامات على إصابة شديدة في الرأس أو الرقبة فعليه طلب رعاية طبية طارئة، كما يجب أن يتحمل المسئولية أي شخص لديه خبرة طبية في الموقع.

 

إصابة في العنق

 

  • عندما يعاني شخص ما من إصابة في الرقبة فمن المهم التحقق مما إذا كان واعياً ويتنفس.

 

  • وإذا كان يعتقد المدرب أن إصابة الرقبة قد تكون شديدة فمن المهم تثبيت الرأس والرقبة.

 

  • عدم القيام بتصحيح وضع الرأس إذا كان المريض واعيًا.

 

  • عدم تحريك المريض حتى وصول الطبيب المختص، والحرص على تذكر الاتصال برقم الطوارئ.

 

  • إذا كان المريض فاقدًا للوعي فعلى المسعف أن يحرص على دعم رأسه ولكن تجنب تحريك الرقبة.

 

  • إذا لم يتنفس المريض فعلى المسعف البدء في تحرير الشعب الهوائية وإجراء الإنعاش القلبي الرئوي (الإنعاش القلبي الرئوي)، وإذا كانت البيئة باردة فمن المهم منع انخفاض درجة حرارة المريض عن طريق لفهم بملابس دافئة أو بطانيات.

 

  • وبعد الارتجاج يمكن أن يحدث ألم وتيبس في الرقبة، حيث يمكن أن يؤدي هذا إلى أعراض مشابهة لأعراض رضوض الرأس أو الارتجاج بما في ذلك الصداع والدوخة والغثيان والضغط في الرأس، وعادة ما تتحسن الأعراض بعد بضعة أيام.

 

  • إذا استمرت أي من هذه الأعراض لأكثر من 3 أسابيع فعلى اللاعب طلب الرعاية الطبية (إن أمكن من طبيب رياضي) للتقييم والعلاج.

 

إصابة الركبة

 

  • إذا كان اللاعب يشك في إصابة الركبة فعليه التوقف عن نشاطه والبدء في علاج (PRICE)، حيث يرمز (PRICE) إلى الراحة والجليد والضغط والارتفاع، على الفور مع التركيز على ضغط مفصل الركبة.

 

  • رفع الساق المصابة أعلى من بقية الجسم.

 

  • الذهاب مباشرة إلى غرفة الطوارئ إذا كانت هناك علامات إصابة في الرباط أو الغضروف المفصلي.

 

  • وإذا تم إجراء العلاج المناسب في وقت مبكر بما فيه الكفاية فمن الممكن فحص الركبة، وإذا تضخم بشكل كبير فسيكون من الصعب إجراء التشخيص.

 

كاحل ملتوي

 

  • في حالة التواء الكاحل على اللاعب التوقف عن نشاطه والبدء في العلاج (PRICE)، على الفور، حيث يرمز (PRICE) إلى الراحة والجليد والضغط والارتفاع.

 

  • استخدام الضغط في أسرع وقت ممكن وذلك لمنع التورم والألم.

 

  • تجنب وضع أي وزن على الكاحل خلال الـ 24 ساعة الأولى، والذهاب مباشرة إلى غرفة الطوارئ إذا تم إزاحة القدم أو الكاحل.

 

إصابة في الكتف

 

  • إيقاف النشاط في حال كان اللاعب يشك في إصابة الكتف.

 

  • والبدء في تطبيق العلاج بـ (PRICE) على الفور، حيث يرمز (PRICE) إلى الراحة والجليد والضغط والارتفاع.

 

خلع في الكتف

 

إذا تعثر الرياضي من الخلف أو سقط على ذراع ممدودة يسبب في انخلاع الكتف، حيث  يمكن لأخصائي الصحة المعتمد تغيير مكان الكتف، وخلاف ذلك على اللاعب الذهاب مباشرة إلى غرفة الطوارئ، وعندما يكون بعيدًا عن المستشفى يُنصح بمحاولة نقل الكتف بنفسك باستخدام هذه التقنية، شبك اليدين حول ركبة مثنية، ثم دفع الركبة في يديه بعيدًا عن جذعه بينما تميل للخلف، حيث أن الأشعة السينية مطلوبة لتأكيد ما إذا كانت عملية النقل ناجحة.

 

إصابة اليد أو الأصابع

 

في حالة إصابة اليد أو المعصم أو الأصابع على اللاعب وقف النشاط والبدء في تطبيق العلاج بـ PRICE على الفور، حيث يرمز (PRICE) إلى الراحة والجليد والضغط والارتفاع، وإذا تم إزاحة الإصبع ،فقد يكون ذلك بسبب كسر أو خلع في المفصل، حيث أنه على اللاعب الذهاب مباشرة إلى غرفة الطوارئ.

 

أخطر إصابات المصارعة بالنسبة للاعب الرياضي

 

أخطر إصابات المصارعة تصيب الكتف والكوع والركبة والرقبة، حيث أن السبب الأكثر شيوعًا لإصابات المصارعة هو إجبار المفصل على تجاوز نطاق حركته المقبول، حيث تشمل إصابات المصارعة الأكثر خطورة أو صدمة ما يلي:

 

  • إصابات الكتف: تحدث غالبية إصابات الجزء العلوي من الجسم والكتف في المصارعين بسبب الجمع بين الرافعة المالية والالتواء أثناء المنافسة، حيث تشمل أنواع إصابات الكتف إصابة الكفة المدورة وفصل الكتف وخلع الكتف.

 

  • إصابات الركبة: تحدث معظم هذه الإصابات عند المصارعين في أربطة مفصل الركبة، وتشمل هذه إصابات الرباط الصليبي الأمامي والخلفي.

 

  • خلع الكوع: يتعرض المرفقان لإجهاد هائل أثناء مناورات المصارعة وغالبًا ما ترتبط خلع الرأس الشعاعي بالسقوط على ذراع ممدودة أثناء عمليات الإنزال حيث يستعد المصارع للسقوط.

 

  • إصابات الرقبة: غالبًا ما يتم إجبار فقرات العنق على اتخاذ أوضاع ضعيفة أثناء العديد من حركات المصارعة والتي يمكن أن تؤدي إلى عدة أنواع من إصابات الرقبة.

 

نصائح السلامة للمصارعين

 

تحتاج المصارعة درجة كبيرة من المرونة والقوة والأسلوب المناسب لمنع الإصابة، ومن الضروري أن يحصل الرياضيون على التعليمات والتدريب المناسبين وأن يتبعوا دائمًا احتياطات السلامة الأساسية، وهناك بعض النصائح التي على اللاعب اتباعها لتجب حدوث الإصابات:

 

  • اختيار مدربًا مؤهلًا: التدرب مع مدرب ماهر ومؤهل متخصص في تدريب سلامة المصارعة المناسب.

 

  • تحسين مرونة المفاصل: تشير الدراسات إلى أن المصارعين الذين يتمتعون بدرجة عالية من مرونة الكتف يعانون من إصابات أقل في الكتف، ولكن مرونة أسفل الظهر وأوتار الركبة والمرفقين والعمود الفقري ضرورية أيضًا.

 

  • تجنب عمليات التعليق الخطيرة وحركات الضرب: يحتاج المدربون والحكام إلى تطبيق القواعد بصرامة لتشجيع تقنيات المصارعة الآمنة واستخدام معدات ومعدات السلامة المناسبة.

 

  • خفض الوزن بأمان: تجنب استراتيجيات فقدان الوزن وإنقاص الوزن بشكل كبير عن طريق الحفاظ على التغذية الجيدة والترطيب طوال الموسم.

 

  • الوقاية: وذلك من خلال ارتداء معدات السلامة المناسبة بما في ذلك أغطية الرأس وواقيات الفم أثناء جميع تدريبات المصارعة والبطولات.

 

وفي النهاية يمكن أن يؤدي استخدام معدات السلامة المناسبة وتعلم التقنيات الجيدة إلى قطع شوط طويل في تقليل مخاطر الإصابات أثناء المصارعة.