الآدابشعر إنجليزي

قصيدة Night Sister

اقرأ في هذا المقال:

هي قصيدة للشاعرة إليزابيث جينينغز، تتحدث القصيدة عن التمريض والممرضات، يبدو أنّ الراوي يتعاطف معهم ويثني على العمل الذي يقومون به ولكن يبدو أنه يكافح لفهم كيفية قدرتهم على العمل، تابع قراءة هذه القصيدة عزيزي القارئ.

 

ملخص قصيدة Night Sister

 

هي قصيدة رائعة، يخاطب الممرضات كجماعة بدلاً من الحديث عن فرد، يمكن رؤية الدليل على ذلك في المقطع الأول، من المثير للاهتمام أنّ هذه القصيدة أصبحت مفضلة للممرضات، يمكن العثور عليها غالبًا في مجموعات وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة بالتمريض ومنتديات الدردشة.

 

,How is it possible not to grow hard
To build a shell around yourself when you
?Have to watch so much pain, and hear it too
Many you see are puzzled, wounded; few
?Are cheerful long. How can you not be scarred

 

تبدأ القصيدة بسؤال بلاغي، استخدام هذا الجهاز هو جذب القارئ وإشراكه، المثير هنا هو الصوت السردي يبدو أنه يتنقل بين وجهات النظر، في البداية يعطي الانطباع بأنّ القصيدة تضع القارئ في مكان سهر الليل، إنه يخاطب القارئ على أنه أنت ونفسك، لكنه يشير لاحقًا إلى الممرضات اللواتي يعملن ليلاً بشكل جماعي، مما يوحي بأنّ القارئ ربما يكون مريضًا، قد يكون هذا القفز عند عدم قصد وعند استخدامه في النثر أمرًا مذهلاً، إنه أداة متعمدة هنا.

 

على الرغم من أنه يمكن أن يكون مجرد أداة بلاغية، يستمر السرد في الحديث عن كيفية قيام الممرضة الليلية ببناء قوقعة حول نفسها، من الواضح أنّ الاقتراح هنا هو أنّ الممرضات يمكن أن يصبحن تحت الحراسة، ولكن عندما تنظر إلى اللغة المستخدمة يبدو أنّ الراوي يحاول تبرير ذلك.

 

من المتوقع أنه في هذا المقطع الأول الراوي يكافح حقًا لفهم كيفية قيام الممرضات بما يقومون به، عندما يستخدم الراوي جملة كيف لا يتم تخويفك، تكون اللغة المستخدمة ذكية للغاية، يمكن اتخاذ هذا الخط بإحدى طريقتين، إما أن تشير إلى أنّ الممرضات جميعهن مصابات بالندوب، أو بالأحرى أنهن مصابات بصدمات نفسية، أو ربما يتساءل لماذا هم ليسوا كذلك، يشير سياق المعلومات السابقة التي حصلنا عليها إلى الاحتمال الأول.

 

,To view a birth or death seems natural
But these locked doors, these sudden shouts and tears
Graze all the peaceful skies. A world of fears
.Like the ghost-haunting of the owl appears
.And yet you love that stillness and that call

 

يحتوي هذا المقطع على تباين مذهل، يعطي الراوي وجهة نظر مدركة عن مشاهدة ولادة أو موت، لاحظ استخدام كلمة يبدو، فمن الواضح أنّ لديهم فكرة مسبقة وأنّ الأسطر المتبقية في هذا المقطع تشير إلى أنّ هذه الفكرة غير صحيحة، تساعد الصور المستخدمة هنا في تصوير مشهد فوضوية، انظر فقط إلى الكلمات المستخدمة مثل صراخ، دموع، مخاوف، هذه كلها كلمات سلبية، تأثير هذا هو أنه يخلق نغمة داكنة، تم تدمير الرسالة شبه الإيجابية الواردة في السطر الأول بشكل جيد وحقيقي من خلال السطر الثاني والثالث.

 

يقترب المقطع الصوتي من نهايته بطريقة رائعة حقًا، بعد الفوضى التي تم تصويرها في السطور السابقة هناك صفاء مقترح، تستخدم صور الشبح والبومة للدلالة على الموت، ربما يكون التنغيم هو أنه بعد الدراما الصاخبة التي هي ولادة أو موت، يسود الهدوء.

 

ثم يستمر في الإشارة إلى أنّ الممرضات يحبون التعامل مع تلك المواقف، أحبوا حقًا استخدام كلمة (call)، والتي لها مرة أخرى معنى مزدوج، يقترح أنّ التمريض هو نداء ولكن أيضًا النداء هو ضجيج ويتناقض مع استخدام كلمة السكون في نفس السطر.

 

;You have a memory for everyone
None is anonymous and so you cure
.What few with such compassion could endure
.I never met a calling quite so pure
.My fears are silenced by the things you’ve done

 

في هذا المقطع يثني الراوي على عمل الممرضات، بعد أن اقترح بالفعل أنّ المواقف التي يتعين عليهم التعامل معها صعبة للغاية في المقاطع السابقة، يبدو أنّ التركيز هنا على الطريقة التي يمضون بها في عملهم، إنه يتناقض مع المقطع السابق الذي كان يحتوي على مسحة سلبية بشكل عام، النغمة هنا أكثر إيجابية بكثير، انظر مرة أخرى إلى اللغة المستخدمة مع كلمات مثل العلاج والرحمة، وبينما في المقطع الأخير رأينا كائنًا إيجابيًا يتحول إلى سلبي هنا، فإننا نرى العكس عندما يعلق الراوي بأنّ لا أحد مجهول الهوية.

 

مرة أخرى يعود الراوي إلى فكرة النداء هذه، الاقتراح هنا هو أنّ الوظيفة ليست مهمة يمكن أن يقوم بها الجميع، هذا فقط نوع معين من الأشخاص يمكنه القيام بهذه المهمة، كما أن لها مسحة دينية لأن الدعوة مفهوم يرتبط ارتباطًا وثيقًا بأن تصبح راهبة، تتعزز فكرة ارتباط هذه السطور بالدين من خلال استخدام كلمة نقي لوصف هذه الدعوة، رغم أن هذا قد يكون تخمينًا من جانب القراء!

 

قد يُنظر إلى خط النهاية لهذا المقطع الموسيقي على أنه نقطة تحول في القصيدة، حتى هذه اللحظة يمكن وصف السرد بأنّ له طابع مخيف، لكن هنا نراهم يتنازلون عن هذا الخوف ويعود ذلك إلى تصرفات الممرضات، من المتوقع بينما تدعي الشاعرة أنه كان لديها نوع من الظهور في هذه المرحلة، فإنّ هذا لا ينعكس في نغمة القصيدة التي لا يبدو أنها تتغير، ومن المثير للاهتمام أيضًا حقيقة أنّ هذه هي النقطة الأولى في القصيدة التي يشير إليها الراوي إلى أنفسهم، لاحظ استخدام الضمير (my) هل يمكننا إذن أن نفترض أن هذا الخط شخصي للغاية؟

 

We have grown cynical and often miss
The perfect thing. Embarrassment also
Convinces us we cannot dare to show
Our sickness. But you listen and we know
.That you can meet us in our own distress

 

الأمر الأكثر إثارة للاهتمام في المقطع الأخير هو أنّ الراوي يبدو وكأنه يبتعد عن آرائه بتبني ضمير نحن الملكية، ربما يخجلون من نظرة المجتمع إلى المرض، استخدام كلمة إحراج يدعم هذه الأطروحة، يذهلنا أنّ هذا المقطع الأخير يحتوي على عنصر من عناصر الاعتراف، ومع ذلك في السطرين الأخيرين يعود إلى الموضوع الأساسي مدح العمل الذي تقوم به الممرضات.

المصدر
the jinn and other poems, by amira el-zein, copyright 2006 by amira el-zein, cover: hippocrene spring by gail boyajian.POEMS OF 1890 A SELECTION, TRANSLATED BY PAUL VINCENT, First published in 2015 by UCL Press, University College London, Gower Street, London WC1E 6BT.GOLDEN BOOK ON MODERN ENGLISH POETRY, by TH OMAS CALDWE LL, first published 1922, revised edition 1923.a text book for the study of poetry, by f.m.connell, copyright 1913

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى