الإعلامالتشريعات الصحفية

‏ما هي سمات أخلاقيات الإعلام والإشكالات التي تعاني منها؟

اقرأ في هذا المقال
  • ‏الإشكاليات التي تعاني منها أخلاقيات الإعلام.
  • سمات أخلاقيات الإعلام.

‏الإشكاليات التي تعاني منها أخلاقيات الإعلام:

 

‏لا بُدَّ من التأكيد على أنَّ الأخلاقيات الإعلامية تلعب دور كبير في تطوير الأنشطة الإعلامية بشكل كبير، حيث تتبع مجموعة من المواثيق والقواعد المهنية والسلوكية والتي ‏تساهم في تفوق مؤسسة إعلامية عن أخرى، كما تعاني أخلاقيات الإعلام من مجموعة من الإشكاليات التي تقف أمام حرية التعبير، بالإضافة إلى عدالة وصحة المحتويات الإعلامية المقدمة في المؤسسة الإعلامية، ومن أهم هذه الإشكاليات:

 

  • ‏الإشكالية الأولى: ‏حيث يقصد بها الإشكالية التي تساهم في عدم تحديد مفهوم واضح بمعنى الأخلاق بحد ذاته، بالإضافة إلى تحديد مرجعية أخلاقيات الإعلام وهل هي ذات مهنة دينية؟ أم وضعية؟ أم معرفية؟، بالإضافة إلى ضرورة تحديد المبادئ التي يجب أن تلتزم بها.

 

  • الإشكالية الثانية: ‏يقصد بها الإشكالية المرتبطة بترجمة الأخلاق ‏الإعلامية، بالإضافة إلى عدم ‏وجود مفهوم محدد حيال الإجراءات والتنظيمات الإعلامية، والتي تحدد المسؤوليات والواجبات على جميع الأطراف في الوسيلة الإعلامية، بالإضافة إلى تحديد الأمور التي يجب الامتناع عنها أو القيام بها؛ وذلك على اعتبار أنَّ أخلاقيات الإعلام بمثابة قانون يساهم في إرجاع ‏الضمير الفردي للصحفيين، بالإضافة إلى إخضاع الصحفي للأخلاقيات القانونية والتي تتمثل في العقاب والمحاسبة.

 

‏سمات أخلاقيات الإعلام:

 

العدالة:

 

‏يقصد بها السمة التي تساهم في تقديم الفائدة لكافة المواطنين بشكل متساوي، وذلك في الواجبات والحقوق كما تسعى إلى ضرورة الحرص على أن تكون الوسائل الإعلامية ذات وسيلة تعبيرية تساهم في التعبير عن ثقافة أو جهة أو فئة إعلامية دون أخرى، مع أهمية أن تراعي الحكمة المترتبة على عرض الصور الإعلامية والأخبار الصحفية، بالإضافة إلى ضرورة الابتعاد عن الإثارة الرخيصة والمبالغة.

 

‏المسؤولية:

 

‏يقصد بها الخاصية التي تساهم في تحميل كافة المسؤوليات الإعلامية للأطراف المعنية بالخبر أو  الموضوع الإعلامي المقدم، بحيث يكون الإعلامي هو العنصر الرئيسي الذي يتحمل مسؤولية دقة وصحة الأخبار الصحفية والموضوعات الإخبارية المعروفة؛ بحيث لا يتم نقلها دون أن يتم التحرري من دقتها، بالإضافة إلى معالجتها باستخدام متطلبات وأسس الإعلام الصحيحة.

 

‏احترام الكرامة الإنسانية:

 

‏حيث يقصد بها السمة التي تساهم في حماية الكرامة الجماعية، وذلك من خلال عرض الأفكار والصور الصحفية على أن يتم ذلك من خلال استعمال العديد من الأساليب والوسائل القانونية السليمة والصحيحة في الحصول على المعلومات الإعلامية، كما لا يجوز استعمال الوسائل المرتبطة في الابتزاز أو الخداع في المسائل الإعلامية.

 

المصدر
كتاب الإعلام في ظل التطورات العالمية/د. عبد الرزاق الدليمي.كتاب الصحافة والصحفي المعاصر/ د. محمد الدروبي. كتاب فن المقابلة الصحفية/ طارق الخوري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى