الإعلامالتلفزيونالصحافة

‏ما هو المفهوم البضاعي للمعلومات الإعلامية؟

اقرأ في هذا المقال
  • نبذة عن ‏المفهوم البضاعي المعلومات الإعلامية.
  • العلاقة بين المفهوم البضاعي للمعلومات الإعلامية والعمليات الإنتاجية

نبذة عن ‏المفهوم البضاعي المعلومات الإعلامية:

 

‏يعتبر ‏المفهوم البضاعي للمعلومات الإعلامية من أكثر المفاهيم التي ساهمت في إنشاء الخوف عند الكثيرين، وخاصة فيما يتعلق بالأفكار الصحفية والمعلومات الإعلامية السائدة في العالم الإعلامي المعاصر، حيث تعتبر كافة الاتجاهات الإعلامية ذات سلع إنتاجية يتم بيعها وتقديمها للأسواق الصحفية، سواء كانت عبارة عن مقالات أو تقارير صحفية أو منتجات ‏إذاعية أو أفلام مصورة وغيرها من المنتجات الصحفية.

 

‏وبالتالي فقد سعت المؤسسات الإعلامية تحت ظل المنافسة الشديدة ما بينها إلى إنتاج المعلومات الإعلامية القيمة ذات الاستعمال المتكرر؛ وذلك من أجل أن تشتري وتباع في السوق الإعلامي، مع أهمية إخضاعها إلى قوانين الطلب والعرض دون أن يكون هناك احتكار ‏على المعلومات الإعلامية التنافسية داخل السوق الإعلامي.

 

‏وعليه لقد أصبحت ‏الأسواق الإعلامية تركز على القطاعات الاجتماعية المعنية في صناعة الأفكار الصحفية والمعلومات العلمية، وذلك على اعتبار أنَّ القطاعات الاجتماعية والتجارية من أهم المقومات التي تساهم في زيادة قاعدة إنتاج استهلاك المعلومات والأفكار داخل السوق الصحفي، ‏كما لا بُدَّ من التأكيد على أنَّ الأنشطة التي يتم تقديمها في المؤسسات الإعلامية ذات حركة كبيرة، وخاصة فيما يتعلق في الصحف الحزبية والأنظمة الشمالية السائدة في الساحة الإعلامية.

 

‏كما لا بُدَّ من التأكيد على أنَّ العلاقات التسويقية المرتبطة بالإنتاج البضاعي للمعلومات الإعلامية، تعتبر من أهم وأكثر العلاقات الصحفية المتناقضة، وذلك على اعتبار أنها قادرة على إنتاج الأنشطة الاقتصادية، والتي تخضع ‏للقوانين والأحكام الاقتصادية والتجارية المحددة ضمن القوانين والمواثيق الأخلاقية الإعلامية الدولية.

 

‏كما لا بُدّ من التركيز على المؤسسات الاقتصادية والتي ساهمت في صناعة الثقافة الإعلامية، ومن ثمَّ ساهمت في العمل على مراقبة وإنشاء العديد من الخطط التي تؤكد على حركت النشاطات والمحتويات الاقتصادية الإعلامية، على أن تتسم هذه الخطط بالتكامل والتفاعل المرتبط ما بين النشاطات الإعلامية والنشاطات الاقتصادية، وذلك على اعتبار أنهم ذات نشاطات مشتركة وفي نفس الوقت منفصلة.

 

‏وبالتالي فإنَّ القيمة الإنتاجية التي يتم تحديدها للأفكار الصحفية والمعلومات الإعلامية العلمية تتجسد في القدرة على بذل الجهد العضلي والفيزيائي، بالإضافة إلى الجهد الذهني والمرتبطة بالبحث عن المعلومات الإعلامية والمواد الصحفية بشكل متواصل، أو من أجل البحث عن الحقائق والبيانات التي من الممكن صناعتها وتشكيلها ضمن الرسائل الإعلامية، ومواكبتها للتطورات المرتبطة بالأحداث والخلفيات.

 

العلاقة بين المفهوم البضاعي للمعلومات الإعلامية والعمليات الإنتاجية:

 

يكون من الضروري التأكيد على العمليات الإنتاجية التي تسعى إلى استعمال كافة الوسائل الإعلامية الإنتاجية، والتي بدورها تسعى إلى استخدام كافة الوسائل التقليدية من مثل: الأوراق والأقلام وآلة الكتابة بالإضافة إلى الوسائل الحديثة أو الإلكترونية من مثل: استخدام أجهزة الحواسيب وسائل التوزيع الإلكتروني، مع أهمية التأكيد على أنَّ كافة العمليات الإنتاجية العلمية تخضع لمجموعة من المصاريف و الميزانيات المترتبة على التنقلات والخدمات ‏البريدية المعنية في إدارة الإنتاجات الصحفية المتعددة.

 

بالإضافة إلى ذلك ‏ولقد ساهمت العديد من المؤسسات الإعلامية إلى التركيز على الإدارات والمؤسسات المجتمعية، التي تساهم في زيادة وتحسين الأداء الإعلامي وتعديل الأنشطة الصحفية ذات القيمة الإعلامية، ومن ثم العمل على وضعها وتوزيعها داخل مداخل إعلامية متعددة في السوق الإعلامي، وذلك على اعتبار أن هذه المداخل تركز على العلاقة التي يتم إنشائها ما بين المعلومات الإعلامية و مراحل اتخاذ القرارات الصحفية.

 

‏كما أنها لا تسعى إلى التركيز على النشاطات والإجراءات الإعلامية العشوائية، بل إنها تساهم في تحديد القيم ‏والمواقف والمصالح الأولية، والتي بدورها تساهم في التأثير على قوة وطبيعة استجابة الجمهور الإعلامي حيال الظواهر الاجتماعية، أو الأحداث الإعلامية الشاملة.

 

‏وعليه فإنَّ هنالك مجموعة من النظريات العلمية التي تركز على أنَّ المؤسسات الإعلامية ذات علاقة وثيقة ما بين المؤسسات المرتبطة بالحياة الاجتماعية أو المؤسسات السياسية أو الاقتصادية أو العسكرية، والتي بدورها تساهم في ابراز الحقائق والمعلومات الإعلامية الأكثر وضوحاً وتأثيرها على المؤشرات النهائية المعنية بتقديم النشاطات الإعلامية المتعددة.

 

‏بالإضافة إلى تحديد السلع الإعلامية الفضائية وذلك في ما يخص إعداد الكتب الإعلامية، أو الأعداد الصحفية الثمينة التي تشتمل على معلومات غير قابلة للقياس؛ لأنها معلومات مؤكدة دون اهتمامها بالحاجات الإعلامية المعرفية والتي بدورها تدفع متلقيها إلى شرائها وانتقائها.

 

‏فلقد أصبحت العديد من المكتبات الإعلامية أو المكتبات العامة تسعى إلى تحديد مفهوم واضح مرتبطة بالمفهوم البضاعي للوسائل الإعلامية، والتي تؤكد على كافة الفنون الصحفية والمنتجات الإعلامية والفكرية، بالإضافة إلى الوكالات الإخبارية المتخصصة، ‏كما ويشتمل على الأرباح التي يتم الحصول عليها مقابل تقديم الخدمات الإعلامية المتنوعة.

المصدر
كتاب الصحافة والصحفي المعاصر/ د. محمد الدروبي.كتاب الإعلام في ظل التطورات العالمية/ د. عبدالرزاق الدليمي.كتاب فن المقابلة الصحفية/ طارق الخوري.كتاب أخلاقيات الإعلام وتشريعاته في القرن الحادي والعشرين/ د. عبدالرزاق الدليمي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى