التقنيةشبكات الحاسوب

ما هي الواجهات غير المرقمة في شبكات الحاسوب Unnumbered Interfaces

لا تحتوي الواجهة غير المرقمة على عنوان “IP” مخصص لها، وغالباً ما تُستخدم الواجهات غير المرقمة في الاتصالات من نقطة إلى نقطة وحيث لا يكون عنوان “IP” مطلوباً، كما يمكنك إعداد واجهة غير مرقمة باستخدام الأمر “ip unnumbered”، ويتيح هذا الأمر معالجة “IP” على الواجهة دون تعيين عنوان “IP” صريح للواجهة، كما يمكنك توفير موقع واجهة وهو نوع ورقم الواجهة الأخرى التي تم تعيين عنوان “IP” لجهاز التوجيه عليها، ولا يمكن أن تكون هذه الواجهة واجهة أخرى غير مرقمة.

 

ما هي الواجهات غير المرقمة

 

الواجهات غير المرقمة: هي واجهات من نقطة إلى نقطة لم يتم تعيين عنوان “IP” أو قناع الشبكة الخاص بها، حيث يعيدون استخدام عنوان “IP” لواجهة أخرى على النظام والتي تحفظ عناوين “IP”، كما يشار إلى عنوان “IP” هذا باسم “معرف جهاز التوجيه“، كما يسمح IP غير المرقّم للواجهة التي لم يتم تعيين عنوان “IP” لها لاستعارة عنوان “IP” من واجهة أخرى.

 

  • “IP” هي اختصار لـ “Internet Protocol”.

 

أساسيات الواجهات غير المرقمة

 

تتكون شبكات الكمبيوتر الحديثة بشكل عام من عدد كبير من أجهزة الشبكة المترابطة بوسائل مادية مختلفة بما في ذلك الأسلاك النحاسية وكابلات الألياف الضوئية والتقنيات اللاسلكية، ولتسهيل توجيه المعلومات خلال هذه الشبكات يتم استخدام أجهزة التوجيه أو أجهزة تبديل البيانات الأخرى لضمان تمرير البيانات بدقة وكفاءة عبر الشبكة إلى وجهتها النهائية.

 

وبشكل عام يتم تكوين أجهزة التوجيه وأنواع الأجهزة المماثلة لتشمل عدداً كبيراً من الواجهات المادية وبالتالي تمكين جهاز واحد من توجيه أو المرور عبر كمية كبيرة جداً من البيانات، كما يتيح لك تكوين واجهة “IP” غير المرقمة تمكين معالجة “IP” على الواجهة دون تعيين عنوان “IP” صريح لها، حيث يمكن لواجهة “IP” غير المرقمة “استعارة” عنوان “IP” من واجهة أخرى تم تكوينها بالفعل على المحوّل، وبالتالي الحفاظ على مساحة الشبكة والعنوان.

 

وعند استخدامها مع خادم وكيل الترحيل “DHCP” تسمح هذه الميزة لعنوان مضيف تم تعيينه بواسطة خادم “DHCP” ليتم معرفتها ديناميكياً في وكيل ترحيل “DHCP”، كما يوفر “DHCP” إطاراً لتمرير معلومات التكوين إلى المضيفين على شبكة “TCP / IP”، كما يتم وضع معلمات التكوين ومعلومات التحكم الأخرى في عناصر البيانات الموسومة المخزنة في حقل الخيارات لرسالة “DHCP”.

 

تسمى عناصر البيانات أيضاً خيارات، كما يتم ترتيب الخيار 82 كخيار “DHCP” واحد يتضمن على معلومات يعرفها وكيل الترحيل، كما تعمل ميزة “IP Unnumbered Interface” على توصيل المعلومات إلى خادم “DHCP” باستخدام خيار فرعي لخيار معلومات عامل ترحيل “DHCP” يسمى المعرف البعيد للوكيل، كما تتضمن المعلومات المرسلة في المعرف البعيد للوكيل عنوان “IP” يحدد وكيل الترحيل ومعلومات حول الواجهة والاتصال الذي تم إدخال طلب “DHCP” عبره.

 

كما يمكن لخادم “DHCP” استخدام هذه المعلومات لتخصيص عناوين “IP” وقرارات سياسة الأمان، حيث عندما يتم تكوين واجهة تسلسلية لعنوان “IP” غير مرقم، فإنّها لا تحتاج إلى عنوان خاص بها وهذا لأنّه يستعير عنوان “IP” لواجهة أخرى وعادة ما تكون واجهة “LAN” أو واجهة استرجاع.

 

كما لا يقتصر الأمر على تجنب “IP” غير المرقّم إهدار العناوين على روابط “WAN” من نقطة إلى نقطة ولكن يمكن أيضاً استخدامه مع بروتوكولات التوجيه ذات التصنيف، بينما لا يمكن لـ “VLSM” والشبكات الفرعية غير المترابطة، حيث إذا كانت الشبكة تقوم بتشغيل “RIPv1” أو “IGRP” فقد يكون “IP” غير المرقم هو الحل الوحيد لتكبير العناوين.

 

  • “DHCP” هي اختصار لـ “Dynamic Host Configuration Protocol”.

 

  • “WAN” هي اختصار لـ “Wide-Area Network”.

 

  • “VLSM” هي اختصار لـ “Variable-Length Subnet Masking”.

 

  • “IGRP” هي اختصار لـ “Interior Gateway Routing Protocol”.

 

  • “RIPv1” هي اختصار لـ “Routing Information Protocol”.

 

  • “TCP” هي اختصار لـ “Transmission Control Protocol”.

 

عنوان بعيد الارتباط من نقطة إلى نقطة في الواجهة غير المرقمة

 

عادةً ما يكون العنوان البعيد للارتباط من نقطة إلى نقطة معروفاً، وهذا صحيح بشكل خاص عند استخدام الذي يفاوض العناوين “pppd”، ولكن يجب تكوين نوع واحد آخر من الواجهات “ATM” و”ptp Ethernet” هذا العنوان يدوياً، حيث سيكون من المثالي أن يتم تكوين العنوان المحلي باستخدام برنامج نصي لبدء التشغيل ويمكن اكتشاف العنوان البعيد بواسطة برنامج خفي للتوجيه، ولكن قد لا تعمل بعض برامج التوجيه التابعة لجهات خارجية بشكل صحيح، وتحدث مشكلتان:

 

  • يحاولون التحقق من صحة عنوان “IP” المصدر لحزمة البث أو البث المتعدد المستلمة من خلال التأكد من اتصالهم المباشر به أو بالشبكة التي تنتمي إليها، ولكن لا يمكن القيام بذلك إذا كان العنوان البعيد للارتباط من نقطة إلى نقطة غير معروف.

 

  • كما إنّهم يتتبعون المسارات فقط بناءً على عناوين “IP” بدلاً من الاحتفاظ بمعلومات الواجهة حيث قد لا يمكن الوصول إلى المسارات المعلن عنها، من خلال الطرف البعيد للارتباط من نقطة إلى نقطة إذا تم استخدام عنوان “IP” للنقر كبوابة.

 

يؤدي استخدام “OSPF” غير المرقم إلى تبسيط التكوين ويفتح الباب لأتمتة أسهل بفضل التباين المنخفض في التكوين ويحافظ على مساحة عنوان “IP”، وباستثناء “Arista” فإن معظم منصات “NOS” الشائعة مثل “IOS” و”NX-OS” و”Cumulus Linux” و”Junos” تدعم “IP” بدون رقم.

 

يتم توفير طريقة وجهاز شبكة لتمكين الاتصال بين الواجهات غير المرقمة، كما قد يتم تعيين عنوان مستوى الجهاز لجهاز الشبكة، حيث قد يعلن جهاز الشبكة عن عنوان مستوى الجهاز المخصص لجهاز شبكة مجاور عبر ارتباط، وقد يتم استلام عنوان مستوى الجهاز المقابل المرتبط بجهاز الشبكة المجاور عبر الارتباط.

 

كما قد يتم تخزين المسار بما في ذلك عنوان مستوى الجهاز المستلم المرتبط بجهاز الشبكة المجاور والارتباط، وفي بعض التطبيقات، حيث يتم الإعلان عن عنوان مستوى الجهاز المخصص أثناء تكوين البروتوكول.

 

  • “ATM” هي اختصار لـ “Asynchronous Transfer Mode”.

 

  • “NOS” هي اختصار لـ “Network Operating System”.

 

  • “IOS” هي اختصار لـ “Internetwork Operating System”.

 

  • “OSPF” هي اختصار لـ “Open Shortest Path First”.

 

القيود في الواجهة غير المرقمة

 

بالنسبة إلى واجهات “IP” غير المرقمة لا يتم دعم الميزات التالية:

 

  • بروتوكولات التوجيه الديناميكي.

 

  • بروتوكول “HSRP” أو بروتوكول “VRRP”.

 

  • ثابت “ARP“.

 

  • واجهة غير مرقمة وواجهة مرقمة في “VRFs” مختلفة.

 

ملاحظة: “VRF” هي اختصار لـ “Virtual routing and forwarding” و”ARP” هي اختصار لـ “Address Resolution Protocol”.

 

ملاحظة: “HSRP” هي اختصار لـ “Hot Standby Router Protocol” و”VRRP” هي اختصار لـ “Virtual Router Redundancy Protocol”.

 

كيفية استخدام الواجهة غير المرقمة

 

لحفظ موارد عنوان “IP” يمكنك تكوين واجهة لاستعارة عنوان “IP” من واجهة أخرى، وعلى سبيل المثال إذا تم استخدام واجهة ما من حين لآخر فقط، فليس من الضروري تكوين عنوان “IP” لها، وبدلاً من ذلك يمكنك تكوين الواجهة لاستعارة عنوان “IP” لواجهة أخرى، وعند تكوين IP غير مرقم على واجهة، لاحظ النقاط التالية:

 

  • لا يمكن أن يكون عنوان “IP” للواجهة المرقمة عنوان “IP” مستعاراً.

 

  • يمكن إقراض عنوان “IP” للواجهة المرقمة إلى واجهات متعددة.

 

  • إذا كانت الواجهة المرقمة تحتوي على عناوين “IP” متعددة، فإنّ الواجهة غير المرقمة تستعير عنوان “IP” الأساسي فقط.

 

  • إذا لم يتم تكوين الواجهة المرقمة بعنوان “IP”، تستعير الواجهة غير المرقمة عنوان “IP 0.0.0.0”.

 

  • يمكن استعارة عنوان “IP” لواجهة الاسترجاع الظاهرية بواسطة واجهات أخرى، ولكن لا يمكن لواجهة الاسترجاع الظاهري استعارة عنوان “IP” من واجهة أخرى.

المصدر
COMPUTER NETWORKING / James F. Kurose & Keith W. RossComputer Networks - The Swiss BayCOMPUTER NETWORKS LECTURE NOTES / B.TECH III YEAR – II SEM (R15)An Introduction to Computer Networks / Peter L Dordal

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى