التقنيةشبكات الحاسوب

محللات DNS في شبكات الحاسوب DNS Resolvers

خادم “DNS” هو خادم كمبيوتر يتضمن على قاعدة بيانات لعناوين “IP” العامة وأسماء المضيفين المرتبطة بها، وفي معظم الحالات يعمل على حل أو ترجمة هذه الأسماء إلى عناوين “IP” كما هو مطلوب، حيث تقوم خوادم “DNS” بتفعيل برامج خاصة والتفاعل مع بعضها البعض باستعمال بروتوكولات خاصة.

 

ما هي محللات DNS

 

محلل “DNS”: هو خادم على الإنترنت يحول أسماء المجال إلى عناوين “IP”، وعند استخدام الإنترنت في وفي كل مرة تتصل فيها بموقع ويب باستخدام اسم المجال الخاص به، مثل “e3arabi.com” يحتاج جهاز الكمبيوتر الخاص بك إلى معرفة عنوان “IP” الخاص بهذا الموقع أي سلسلة فريدة من الأرقام، لذلك يتصل جهاز الكمبيوتر الخاص بك بمحلل “DNS” ويحصل على عنوان “IP” الحالي الخاص بـ “e3arabi.com”.

 

عادةً ما يكون المحلل جزءاً من نظام “DNS” لامركزي أكبر أي نظام اسم المجال، وعندما ترسل طلبك إلى محلل “DNS” يصل المحلل إلى خوادم أخرى في “DNS” للحصول على العنوان، ثم يرسل إليك الرد وعادةً ما يتم اختيار محلل “DNS” الذي يتصل به جهاز الكمبيوتر الخاص بك بواسطة مزود خدمة الإنترنت “ISP” ومع ذلك يمكنك تكوين شبكتك لاستخدام مزود “DNS” مختلف إذا اخترت ذلك، كما يمكن تعديل هذا التكوين في إعدادات شبكة نظام التشغيل أو في واجهة الإدارة لجهاز توجيه الشبكة المنزلية.

 

  • “DNS” هي اختصار لـ “Domain Name System”.

 

  • “ISP” هي اختصار لـ “Internet service provider”.

 

  • “IP” هي اختصار لـ “Internet Protocol”.

 

كيفية تغيير محلل DNS

 

يمكن أن يكون لكل محول شبكة على جهاز الكمبيوتر الخاص بك “Ethernet” و”Wi-Fi” لإعداد محلل “DNS” الخاص به، والإعداد الافتراضي هو “الوصول إلى خادم DNS تلقائياً” وباستخدام هذا الإعداد تستخدم الاتصالات الموجودة على محول الشبكة هذا عناوين خادم “DNS”، والتي تم تكوينها في جهاز التوجيه المنزلي الخاص بك.

 

أسباب استخدام محلل DNS

 

لكل اسم مجال على الإنترنت هناك عنوان “IP” واحد أو أكثر، ويمكن أن تتغير هذه العناوين في أي وقت لكن اسم المجال لا يتغير أبداً، ونظام اسم المجال هو فهرس متطور لعناوين “IP” هذه ومحلل “DNS” هو الجزء المواجه للخارج من هذا النظام والذي يستقبل طلباتك ويرسل الحل إليك.

 

أساسيات محلل DNS

 

1- كيف يتم حل الأسماء

 

  • عندما يتلقى محلل “DNS” طلبك، فإنه يقوم بإجراء استعلامات في نظام اسم المجال لتحديد عنوان “IP”.

 

  • قد تكون طلبات البحث هذه “متكررة” أو “غير متكررة” أو “تكرارية” أو مزيجًا من هذه.

 

  • يتلقى محلل “DNS” اسم مجال ثم يستعلم عن أحد خوادم الأسماء الجذر الثلاثة عشر.

 

  • يخزن خادم اسم الجذر بفهرس محسن لخوادم أسماء “TLD”، وكل منها يتعامل مع “TLD” معين، مثل “.com” أو “.org” أو “.net”، كما يقوم خادم الاسم الجذر بتمرير الاستعلام إلى خادم يتعامل مع “TLD” هذا.

 

  • يخزن خادم أسماء “TLD” فهرس محسن لخوادم الأسماء الموثوقة داخل “TLD” هذا، كما يتم إعادة توجيه الاستعلام إلى الخادم المرتبط باسم المجال هذا.

 

  • يتضمن فهرس خادم الأسماء المعتمد على معلومات عنوان الخادم كما يتم الاحتفاظ بها في السجل من خلال مسجل اسم المجال، والذي يتم التعاقد على خدماته مباشرة من قبل مالك اسم المجال.

 

  • يتم إعادة هذه المعلومات بشكل متكرر إلى محلل “DNS”، والذي يستجيب للمستعمل الطالب بعنوان “IP” الذي تم حله.

 

ملاحظة: إنّ هذا التسلسل الكامل للاستعلامات لا يتم بالضرورة في كل مرة يتم فيها تقديم طلب، وفي كل خطوة قد يستجيب خادم في “DNS” بنسخته المخبأة من المعلومات، كما يعتمد عدد المرات التي تنتهي فيها ذاكرة التخزين المؤقت هذه  ويتم تحديث المعلومات على مشغل “DNS”.

 

ملاحظة: “TLD” هي اختصار لـ “top-level domain”.

 

2- اختيار محللات DNS المحلية

 

الترتيب الأكثر كفاءة وموثوقية هو أن يكون محلل “DNS” في شبكتك الخاصة، وحتى إذا قمت بتوفير اثنين أو أكثر من أدوات الحل من أجل المرونة، فلا فائدة من تحديد موقع واحد في موقع مختلف.

 

يمكن تهيئة أي خادم محلي تقريباً لتقديم خدمة محلل سواء على نظام “Windows” أو نظام أساسي قائم على “Unix“، وإذا كانت خوادم الأسماء الأساسية أو الثانوية موجودة في مكان آخر فلن يحدث أي فرق ولا يشاركون في عمليات بحث “DNS” الخاصة بك.

 

3- تكوين محلل DNS

 

أولاً: تكوين شبكة

 

حل “DNS” هو خدمة داخلية ومن الناحية المثالية سيكون لشبكتك جزء مخصص للخوادم الداخلية مثل وحدات التحكم بالمجال وخوادم الملفات، ووحدة تحكم المجال الحالية مناسبة بشكل خاص ويجب أن يكون المحلل قادراً على تلقي طلبات العميل والرد عليها، أي منفذ “UDP” و”TCP 53″ من الشبكة الداخلية حيث توجد أنظمة العميل الخاصة بك، وإرسال طلباته الخاصة باستخدام نفس المنافذ إلى بقية الإنترنت.

 

يجب ألّا تكون وظيفة المحلل متاحة خارج شبكتك الخاصة، وإذا كان لديك جدار ناري ذو حالة قادر على التمييز بين الاستجابات من الخارج لطلبات المحلل وطلباته إلى وحدة الحل من الخارج، فقد يكون قادراً على حظر الطلبات من الخارج، وإلّا يجب عليك تكوين نظام المحلل نفسه للتعرف على الشبكات الداخلية والاستجابة للطلبات الواردة منها فقط.

 

قد تتمكن من التحقق من اتصال الإنترنت المنزلي من أنّ وحدة الحل الخاصة بك غير متاحة للاستخدام غير المصرح به، أو قد تتمكن منظمة أخرى من “Jeanette” من التحقق من ذلك.

 

  • “UDP” هي اختصار لـ “User datagram protocol”.

 

  • “TCP” هي اختصار لـ “Transmission Control Protocol”.

 

ثانياً: تكوين المحلل

 

سيحتوي أي خادم يعمل بنظام “Windows” على البرنامج اللازم أي خدمة “DNS”، وعادةً ما يكون خادم “Active Directory” قادراً على تقديم خدمة حل يستخدم فيها معرفة المجال الخاصة به؛ لحل الأسماء داخل مجال “Windows” مباشرةً ويستخدم عملية “DNS” المعتادة للأسماء الأخرى.

 

بالنسبة للخوادم المستندة إلى “Unix” يتوفر “BIND” أو بعض البرامج المماثلة دون صعوبة أو نفقة على الرغم من أنّه قد يكون مكوناً اختيارياً للتثبيت، ومرة أخرى من السهل حل الأسماء المحلية البحتة من المعرفة المحلية ومعالجة أسماء “DNS” بالطريقة المعتادة.

 

سيحتاج محلل “DNS” إلى توفر عناوين “IP” لواحد أو أكثر من “خوادم أسماء الجذر”، ولكنّ عناوينهم مستقرة للغاية والقائمة قصيرة بشكل معقول، ومن الطبيعي أن تقوم بتثبيته بالكامل مع نظام التشغيل أو البرنامج الخاص بخدمة “DNS” ونادراً ما تحتاج إلى اتخاذ أي إجراء.

 

لا يحتاج المحلل العادي إلى عناوين “IP” الخاصة بأي خوادم أسماء أخرى ويمكن أن تجدها نفسها في أي وقت إذا لزم الأمر بالبدء من خوادم أسماء الجذر وأعلى شجرة التسمية، وعلى وجه التحديد يجب ألا يتم تكوينه “لإعادة توجيه” استعلامات “DNS” في أي مكان.

المصدر
COMPUTER NETWORKING / James F. Kurose & Keith W. RossComputer Networks - The Swiss BayCOMPUTER NETWORKS LECTURE NOTES / B.TECH III YEAR – II SEM (R15)An Introduction to Computer Networks / Peter L Dordal

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى