الحمل والولادةمراحل الولادة

ماذا يحدث خلال الولادة الطبيعية

اقرأ في هذا المقال
  • كيفية حدوث الولادة الطبيعية
  • طرق تسهيل الولادة الطبيعية
  • تناولي هذه الأطعمة والمشروبات لتسهيل الولادة

الولادة الطبيعية: هي عملية خروج الجنين الناضج القابل للحياة خارج الرحم، وهي عملية فسيولوجية طبيعية تمر بها، جميع النساء.

كيفية حدوث الولادة الطبيعية:

هناك بعض الإجراءات التي يتم اتباعها أثناء الولادة الطبيعية:

  • تركيب إبرة الوريد لسهولة إعطاء أي أدوية ضرورية أثناء الحمل.

  • استخدام حقنة شرجية.

  • توصيل مونيتور لمتابعة حالة الجنين في أثناء المراحل المختلفة للولادة.

  • إجراء فحص مهبلي للأم دورياً لمتابعة إتساع عنق الرحم.

  • تفريغ السائل الأمنيوسي لتسريع عملية الولادة.

  • إعطاء محفزّات لانقباضات الرحم”الطلق الصناعي” عند تأخّر الولادة.

  • إبقاء الأم مستلقية على ظهرها أثناء مراحل الولادة.

  • استخدام المخدّر النصفي للتخفيف من آلام الولادة.

  • عمل شق جراحي في الجدار الخلفي للمهبل والمنطقة تحتها لتسهيل خروج رأس الطفل أثناء الولادة، وبعد انتهاء الولادة يخيط الطبيب جرح الولادة الطبيعية.

  • استعمال الملقط (forceps) في حالات معينة لمساعدة رأس الطفل في الخروج، خصوصاً إذا كان الرأس كبيراً.

طرق تسهيل الولادة الطبيعية:

تسريع عملية الولادة الطبيعية وتسهيلها:

ممارسة رياضة المشي:

للمشي تأثير رائع على العضلات وخاصّة عضلات الحوض والرجلين، لذلك يعد المشي من الأمور المهمة التي يجب ممارستها في الشهر التاسع من الحمل، وقد يؤدي إلى ارتخاء العضلات وتوسيع عنق الرحم استعداداً للولادة.

الاستحمام بالماء الدافئ:

إن الاستحمام بالماء الدافئ يعمل على ترطيب الجسم واسترخاء العضلات وتنشيط الدورة الدموية، وجميع هذه الأمور تعجّل من الولادة الطبيعية.

الجلوس في وضعية القرفصاء:

تعمل هذه الطريقة على توسيع عنق الرحم، وتساعد على الولادة الطّبيعيّة، كما تخفف من آلام انقباضات الرحم.

محاولة أخذ قسط من الهدوء والاسترخاء:

الحصول على الهدوء وعدم التوتر، قد يؤدي التوتر إلى إفراز هرمون الأدرينالين الذي يمنع إفراز هرمون الطلق الأكسيتوسين، وبالتالي يؤخّر عملية الولادة.

ممارسة العلاقة الزوجية:

تساعد ممارسة العلاقة الزوجية على توسيع عنق المهبل، بحيث تزيد أيضاً من إفراز الهرمون المسرّع للطلق لذا ينصح بممارسة العلاقة الزوجية في الشهر التاسع من الحمل.

بعض الأطعمة التي تساعد على تسهيل الولادة:

  • تناول الموز وعصير الموز.

  • تناول الأناناس الطازج، حيث أن الأناناس يحتوي على إنزيم البروميلين الذي يعمل على تحفيز فتح عنق الرحم، وتسهيل الولادة الطبيعية.

  • القيام بغلي الماء ووضع الزعتر واليانسون في الماء، حيث أن اليانسون والزعتر يعملان على الارتخاء وزيادة فرص الولادة الطبيعية.

المصدر
MIDWIFERY/Sally Pairman & Jan Pincombeكتاب الحمل/الدكتور نورمان سميثMIDWIFERY/Sally Pairman & Jan PincombeMIDWIFERY/Sally Pairman & Jan Pincombe

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى