الرياضةالكارديو

أنواع المشي

اقرأ في هذا المقال
  • أنواع المشي.

تُعرَّف عملية المشي على أنَّها من أفضل الرياضات التي تؤدي إلى تحريك الأقدام، وعند القيام برياضة المشي ينتقل جسم الفرد من مكان إلى آخر.

يمشي الفرد لأسباب مختلفة؛ حيث من الممكن أن يقوم الأفراد بالمشي من أجل الصحة العامة، أو من الممكن أن يقوم الأفراد بالمشي بسبب ما تتطلبه الحياة اليومية من حوائج، وهنالك العديد من الأسباب الأخرى لقيام الأفراد بالمشي.

لا بد من التنويه على أنَّ رياضة المشي هي رياضة خفيفة وبسيطة، يستطيع جميع الأفراد ممارستها بغض النظر عن العمر وعن الجنس، وهنالك سباقات دولية لهذه الرياضة الخفيفة والسهلة.

إنَّ رياضة المشي تؤدي إلى حرق عدد كبير من السعرات الحرارية، وإنَّ لرياضة المشي أكثر من نوع؛ حيث أنَّ هنالك ثلاثة أنواع لرياضة المشي: المشي العام، مشي اللياقة البدنية، المشي السريع، ولا بد أن يقوم الفرد باختيار نوع المشي المناسب له. في هذا المقال سنتحدث عن أنواع المشي الثلاثة.

أنواع المشي:

1- المشي العام: من أهم أنواع المشي، والذي يقوم أغلب الناس باتباعه هو المشي العام. لا بد من التنويه على أنَّ هذا النوع من المشي يمارسه جميع الأفراد بشكل عام؛ حيث يمارسه عند المشي في الشواطئ، المشي في الحدائق، المشي عند ذهاب الأفراد للتسوق وقضاء الحاجات، والمشي بشكل عام في الطرقات. إنَّ المشي العام هو من الأنشطة الهوائية منخفضة الشِدَّة؛ لكن لا بد من التنويه على أهمية قيام الأفراد بممارسة الأنشطة الهوائية منخفضة الشِدَّة.

2- مشي اللياقة البدنية: هو من أنواع المشي المهمة جداً؛ حيث يمكن أن يقوم الأفراد بهذا النوع من المشي على جهاز المشي الكهربائي. لا بد من التنويه على أنَّ الأفراد يقومون بهذا النوع من المشي عن طريق المشي بشكل سريع في الهواء الطَّلق. يُعَد هذا النوع من أنواع المشي من أهم الأنواع لتنزيل الوزن، حرق عدد كبير من السّعرات الحرارية، تحسين الصحة العامة، رفع مستوى اللياقة البدنية، تقوية عضلات الجسم بشكل كبير، تحسين جميع الأجهزة الحيوية في جسم الإنسان، والعديد من الفوائد الأخرى لمشي اللياقة البدنية.

3- المشي السريع: تؤدي ممارسة المشي السريع بنشاط وحيوية إلى التحسين من شكل الجسم؛ حيث يتم حرق عدد كبير من السّعرات الحرارية، والتحسين من العضلات.

المصدر
الرياضة لغير الرياضين، كمال جمال الريضي، 2015 الرياضة والصحة لحياة أفضل، محمد الشريف، 2018 الرياضة والصحة في حياتنا، حازم النهار، 2000

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى