الدفاع عن النفسالرياضة

ما هي الفنون القتالية المختلطة قبل العصر الحديث؟

اقرأ في هذا المقال
  • الفنون القتالية المختلطة قبل العصر الحديث

الفنون القتالية المختلطة وهي نمط من أنماط لفنون القتالية المختلطة، حيث تُعدّ مشهورة بشكل كبير بسبب عرضها بشكل مستمر على التلفاز، مثل بطولات الأميريكة للمقاتل الأقوى والبطولة العربية. ويعتقد الكثير أن الفنون القتالية المختلطة هي ما يظهر في هذه البطولات فقط، أو أن كلمة “فنون قتالية مختلطة” تعني النوع فقط من الفنون القتالية؛ لأن منافساتها هي من المنافسات القليلة التي تسمح بالقتال من وضع الوقفوف وبالقتال الأرضي وبتقنيات الرمي والتثبيت في الوقت نفسه خلال المباراة. ومعظم الفنون القتالية تأسست كفنون قتالية مختلطة وبعدها مالت إلى شكل مُعيّن من القتال وركَّزت عليه.

الفنون القتالية المختلطة قبل العصر الحديث:

  • كانت الفنون القتالية من أشكال القتال غير منظم والذي ليس له قواعد ومن دون سلاح وتاريخ وحضارة وحتى سبق الجنس البشري نفسه (حتى القرود تتقاتل بالأيدي)، فأقدم الدلائل للفنون القتالية بأقل قواعد للقتال كانت في المصارعة اليونانية القديمة، والتي قدمت في الألعاب الأولمبية في عام 648 قبل الميلاد.

  • ووجهت المصارعة اليونانية في وقت لاحق الأترورية والبنكراتيومية الرومانية؛ ليصبحوا أكثر عنفاً، حيث حدث عرض في الكولوسيوم الروماني. وحتى في آخر بدايات العصور الوسطى، كانت التماثيل موجودة في روما والمدن الأخرى لتكريم المصارعيين المبدعين من روما.

  • ذكر أنه وقعت أحداث غير ملتزمة بقوانين في نهاية القرن التاسع عشر، وعندها جاء المصارعين بفنون قتالية كثيرة بما فيها أساليب التصارع بالمسك، وتواجهت المصارعة اليونانية الرومانية وغيرها من العديد في بطولات ومبارايات تحدي في قاعة الموسيقي في جميع أنحاء أوروبا. وفي أمريكيا أول مقابلة كبيرة بين ملاكم ومصارع في العصر الحديث وقع في عام 1887، عندما قام “سوليفان” بالدخول إلى الحلبة مع المدرب، الذي أصبح بعدها بطل العالم في ملاكمة الوزن الثقيل وبطل المصارعة الرومانية وليام مولدون، وطرح أرضاً في دقيقتين.

  • المقابلة الثانية بين المصارع والملاكم حدثت في نهاية التسعينيات من القرن التاسع عشر، عندما قام بطل الملاكمة المستقبلي ذو الوزن الثقيل “بوب فيتزسيمونز” بالتغلب على بطل المصارعة الرومانية اليونانية الأوروبي “إرنيست روبر”.

  • ذكر أن روبر قد عانى من كسر في عظم الوجنة في هذه المباراة، لكنه كان قادر باستمرار على طرح “فيتزسيمونس” أرضاً، حيث قام بتنفيذ حركة الحبس بالذراع لجعل الملاكم يستسلم.

  • في أوروبا، حوالي القرن 19، قام الإيطالي “جيوفاني ريكفيتش”، الماهر في المصارعة الرومانية بهزيمة اكيتارو أونو، وقام اللاعب الياباني ذو الوزن الثقيل الماهر في جوجوتسو والجودو والسومو، بإلقائه على الحلبة من ذراع واحد وبرمية كتف واحدة.

المصدر
الدفاع عن النفس. مندلاويالتايكوندو. مندلاويتعليم التايكوندو. السكري. البديوي.بريقع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى