الرياضةكرة اليد

ما هي أنواع التمريرات في كرة اليد؟

اقرأ في هذا المقال
  • أنواع التمريرات في كرة اليد

أنواع التمريرات في كرة اليد:

 

التمريرة الصدرية:

 

وهي التمريرة التي يكون فيها  اللاعب في وضع الاستعراض حاملاً الكرة في كلتا يديه عند مستوى الصدر، بحيث يكون المرفقين في حالة انثناء قرب الجسم، ومن ثم دفع الذراعين الى الخارج ويكون الرسغ والأصابع التي تقوم بتوجيه الكرة بالاتجاه المطلوب.

 

النواحي الفنية للتمريرة الصدرية:

 

  •  يقف اللاعب في وضع استعراض حاملاً الكرة في كلتا يديه عند مستوى الصدر، حيث يحافظ على المرفقين في حالة انثناء قرب الجسم.

 

  • يقوم بتدوير الرسغ مع الكرة باتجاه الجسم وتكون الكره باتجاه الرمي، ويتم دفع المرفقين الى الخارج مع امتداد الأصابع خلف الكرة لمتابعتها.

 

  • دفع الذراعين الى الخارج مع المحافظة بأن يكون الرسغ والأصابع التي تقوم بتوجيه الكرة في الاتجاه المطلوب.

 

  • نقل وزن الجسم تدريجيا من الساق الخلفية للساق الأمامية وفي هذه الحالة تزداد قوة الرمية.

 

التمرير خلف الظهر :

 

تكون الكرة خلف الجسم وعند مستوى الخصر، حيث يكون اللاعب في وضع استعراض حاملاً للكرة في الذراع التي تستخدم في التمرير على جانب الجسم في مستوى منخفض من الجانب.

النواحي الفنية للتمرير خلف الظهر:

 

  • يتم تمرير الكرة من الخلف عند مستوى الخصر ومن ثم تبدأ عملية تمرير الكرة.

 

  • يقف اللاعب في حالة استعراض حاملاً للكرة في الذراع المستخدمة بالتمرير إلى جانب الجسم، حيث تكون الكرة  في مستوى منخفض من الجسم.

 

  • في وقت ادارة الكرة من قبل اللاعب حيث أنها تكون عكس عقارب الساعة عن طريق رسغ اليد، ومن ثم يمرجح الذراع الممدودة الى الخارج عن طريق حركة دائرية تكون خلف جسم اللاعب.

 

  • انخفاض سرعة الذراع وقت حركته قرب الجسم، ومن ثم انثناء المرفق بشكل تدريجي؛ وذلك يؤدي الى ازدياد سرعة أسفل الذراع ومع استخدام الحركة السريعة يقوم اللاعب بتمرير الكرة مستخدماً الرسغ.

     

ويتم تدوير الجذع بشكل بعيد عن الكرة لتسهيل حركة التمري ويتم متابعة مسار الكرة من خلال الرؤية الجانبية للاعب.

التمرير خلف الرأس:

 

في حالة استعداد اللاعب للتمرير من فوق الذراع يمكن تدوير الكرة من خلف الجسم، حيث تكون عند مستوى الرأس، وبعد ذلك تكون حركة أسفل الذراع والرسغ بطريقة متتالية بعد الأخرى، ويتم توجيه أصابع اليد الكرة الى الاتجاه المطلوب.

النواحي الفنية للتمرير خلف الرأس:

 

  •  في حالة استعد اللاعب للتمرير من فوق الذراع يمكن تدوير الكرة من خلف الجسم ويكون ذلك عند مستوى الرأس.

 

  •  يبقى اللاعب في وضع استعراض حاملاً الكرة في الذراع المستخدمة بالتمرير وتكون فوق مستوى الكتف وعند مستوى الرأس.

 

  • عندما يقوم اللاعب بادارة الكرة في اتجاه عقارب الساعة عن طريق استخدام الرسغ، فإنه يقوم بثني الذراع بسرعة وفي نفس التوقيت يقوم بتوجيه الكرة خلف الراس.

 

  • تكون حركة أسفل الذراع والرسغ بطريقة متتالية واحدة بعد الأخرى، ومن ثم توجه أصابع اليد الكرة في الاتجاه المطلوب.

المصدر
كرة اليد، هانزجيرت شتاين،1977كرة اليد للجميع، منير جرجس، 1994كرة اليد الحديثة، جلال كمال سالم، 2001كرة اليد للناشئين وتلامذة المدارس، جيرد لانجهوف، 1974

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى