الرياضةالسباحة

فوائد السباحة للمرأة الحامل

اقرأ في هذا المقال
  • هل يُسبب كلور المسبح الضرر للحامل؟.
  • هل تسبب السباحة مشاكل للحامل؟.
  • فوائد مُمارسة السباحة للمرأة الحامل.
  • نصائح للمرأة الحامل التي تُمارس السباحة.

هل يُسبب كلور المسبح الضرر للحامل؟

يخاف أغلب النساء من السباحة في المسابح؛ نظراً لوجود نسبة من الكلور في الماء، لكن على العكس تماماً، فأن وجود الكلور مُفيد لتجنّب التعرّض لالتهابات، أو أية أمراض يُمكن انتقالها في حالة عدم الاهتمام بنظافة المياه، كما يُساهم الكلور في القضاء على العديد من الجراثيم والميكروبات.


ويجب على الحامل قبل النزول إلى ماء المسبح، التأكد من المشرفين في المسبح أن نسبة الكلور في المياه مُطابقة للمواصفات والمقاييّس، إذ أنه حسب المواصفات يجب أن تكون نسبة الكلور من (1-3) أجزاء في المليون. فإذا كانت النسبة أقل من 1 فلن يكون الكلور كافيًا للقضاء على الجراثيم والميكروبات؛ ممّا يؤدي لضررّ شديد، وإذا كانت النسبة أكثر من 3 فإنها قد تُسبب جفاف في البشرة وحرقان في العينين وبعض المضاعفات الأخرى.

هل تسبب السباحة مشاكل للحامل؟

ما من مشاكل تحصل بسبب السباحة للحامل، لكن قد يحدث بعض الجفاف في البشرة، إذا لم تَقُم المرأة بشُرب كميات كافية من الماء قبل الدخول للمسبح وبعد الانتهاء من السباحة، خصوصاً في الصيف حيث تكون درجات الحرارة في ذروتها، كما أن المرأة الحامل قد تتعرّض للتعب والإغماء إذا لم تحصل على النظام الغذائي المناسب قبل وبعد السباحة؛ لتعوّض المجهود المبذول في المسبح.

فوائد مُمارسة السباحة للمرأة الحامل:

  • تُقلل السباحة من شعور الخمول والكسل الذي يرافق المرأة الحامل.

  • تُخفف السباحة من التقلبات النفسية والمزاج السيء للمرأة الحامل.

  • تُساعد السباحة المرأة على النوم بشكل أفضل؛ بسبب ارتخاء العضلات من الماء.

  • تُحسّن السباحة صحة القلب والرئتين، كما تُحسّن من عمل الدورة الدموية.

  • تحرق السباحة السعرات الحرارية الزائدة والدهون؛ ممّا يُساهم في تجنّب زيادة الوزن المُفرطة في الحمل.

  • تزيد من القُدرة على التحمّل وتساعد في تقوية عضلات الأيدي والأرجل.

نصائح للمرأة الحامل التي تُمارس السباحة:

يجب على كل مرأة حامل التأكد من طبيبها الخاص بأن حملها يسير بصورة سليمة. وأنهُ لا يوجد أية موانع أو أضرار من مُمارستها للسباحة قبل البدء في السباحة. فإذا كانت تُمارس السباحة من ذي قبل فيُمكنها الاستمرار، أمّا إذا كانت لا تُمارس أي نوع من أنواع الرياضة بشكل مُستمر، فعليها أن تبدأ بالتدرّج. وينصح الكثير من الأطباء بالسباحة لمدة لا تزيد عن نصف ساعة، ثم أخذ راحة والسباحة مرة أخرى. ويجب عليها أن لا تحاول مجرّد المحاولة أن تبذل جُهد أكبر ممّا تستطيع، فهي في مرحلة لا تقدر على الضغط الجسدي.

المصدر
Why Swimming Is The Best Exercise For Pregnant WomenSwimmingWhat Are the Top 12 Benefits of Swimming?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى