الرياضةكرة القدم

نادي أوريويلا

اقرأ في هذا المقال
  • تاريخ نادي أوريويلا

اقرأ في هذا المقال:

تاريخ نادي أوريويلا:

أوريويلا هو نادي كرة قدم إسباني، يقع مقرّه في أوريويلا في منطقة فالنسيا. وتأسس النادي في عام 1993م، حيث يلعب في الدوري الإسباني الدرجة الثالثة. ومنذ عام 1993م إلى عام 1996م لعب نادي أوريويلا في الدوري الإقليمي وحصل على الترقية الإقليمية في نهاية الموسم الثالث.


ومع مالك النادي باكو جوميز وصل الفريق إلى سيغوندا ديفيسيون ب لأول مرة في تاريخه في 2003م، بعد هزيمته عدة مرات في التصفيات؛ ومع ذلك انتهى الموسم بشكل سيء للغاية مع هبوط النادي للدرجة الرابعة. وفي موسم 2004م لم تتغير الأمور للأفضل؛ حيث أصبح غوميز مالكاً للنادي، وركز جهوده على ناديه الجديد.


وبعد مرور عام استحوذ خوسيه رودريغيز على الفريق، وبعد موسمين من المسؤولية تمَّت ترقية نادي أوريويلا مرة أخرى إلى الدرجة الثالثة. ومع ذلك؛ تحت إدارة رودريغيز عانى نادي أوريويلا من مشاكل مالية؛ بسبب نفقاته المُفرطة. وفي بداية عام 2009م تولَّى أنطونيو بيدريرا أحد المالكين المُشاركين المسؤولية وأصبح الرئيس الجديد.


وتمكَّن نادي أوريويلا من البقاء في الدرجة الثالثة بعد عودة رائعة خلال النصف الثاني من الموسم. ولويس تيفينيت الذي بدأ كلاعب أصبح المدير الجديد في نهاية عام 2008م؛ لكن عمله الجيد لم يؤكد وظيفته منذ أن سيطر المالكون الجدد على الفريق لفترة 2010م وجلبوا معهم مديراً جديداً ولاعبين جدد، فقد ساعدوا النادي على إنهاء الموسم في المركز السابع من البطولة. وكان فرناندو بريسا رئيساً لمجلس الإدارة الجديد، لكن عندما اضطر هو وبقية شركائه إلى دفع ديون نادي أوريويلا لتجنب الهبوط إلى الدرجة الرابعة تركوا النادي.


ومع القليل من الوقت للتوفير تولى المجلس السابق المسؤولية مرة أخرى، حيث دفع الديون في الساعة الأخيرة من الموعد النهائي؛ ممّا سمح للفريق في النهاية بالبقاء في الدرجة الثالثة وتم تسمية فرانسيسكو رودريغيز الرئيس الجديد. وكان لهذه الأمور عواقب سلبية للغاية على النادي؛ حيث كان على المجلس الجديد إلغاء بعض العقود العالية التي عرضتها بريسا على بعض اللاعبين الجدد، وجلب وجوه جديدة عندما كان الفريق غارق بالفعل في الديون. وعلى الرغم من هذه الانتكاسات شهد النادي النصف الأول بصورة ممتاز من الموسم، الذي كاد يكفل وجوده في الدرجة الثالثة لعام آخر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى