الزراعةبستنة وحدائق

زهرة طائر الجنة

اقرأ في هذا المقال
  • كيف ينمو نبات طائر الجنة؟
  • متطلبات زراعة نبات طائر الجنة
  • تكاثر نبات طائر الجنة
  • الآفات والأمراض الشائعة في نبات طائر الجنة

يعتبر نبات طائر الجنة أو عصفور الجنة المميز (Strelitzia reginae أو Strelizia nicolai) أحد أشهر الأزهار الاستوائية وهو قريب من الموز، من المثير للدهشة أن نبات طائر الجنة أسهل في النمو من العديد من النباتات الاستوائية ويصنع نباتًا داخليًا قويًا وسريع النمو.

 

يمكن نقل نبات طائر الجنة إلى الخارج في الصيف، وفي المناخ الأكثر دفئًا، يزدهر في الخارج لمدة نصف عام، عادة ما يزهر نبات عصفور الجنة في أواخر الشتاء أو أوائل الربيع، ولكن في ظل الظروف المثلى تزهر في أوقات أخرى.

 

هناك خمسة أنواع من نبات طائر الجنة (Strelitzia)، ولكن يتم زراعة نوعين فقط كنباتات داخلية: نبات طائر الجنة البرتقالي (Strelitzia reginae) ونبات طائر الجنة الأبيض (Strelitzia nicolai)، تنمو هذه النباتات بأوراق منتصبة تخرج مباشرة من التربة، لا يوجد صندوق، يتراوح طول الأوراق الكبيرة بين 12 و18 بوصة، ويمكن أن تتمزق عند تعرضها لظروف الرياح أو عند تنظيفها في ممر مزدحم.

 

نبات طائر الجنة: هو نبات سريع النمو يحتاج إلى الوصول إلى حجم معين قبل أن يزهر، يجب إعادة وضعه كل ربيع في قدر أكبر إلى حد ما، نبات طائر الجنة الذي يبلغ ارتفاعه من 3 إلى 4 أقدام ينمو جيدًا في قدر 10 بوصات، عادة ما يزدهر النبات الذي يتراوح طوله بين 5 و6 أقدام في وعاء بحجم 14 بوصة، بمجرد أن يصل إلى مرحلة النضج، سيرغب في أن تكون ملتصق بالوعاء حتى يزدهر، إذا تم تجديد الوعاء، فسوف تعطل دورة الإزهار.

 

كيف ينمو نبات طائر الجنة؟

 

نبات طائر الجنة البرتقالي ونبات طائر الجنة الأبيض هي نباتات جميلة يمكن زراعتها بنجاح في الداخل، أكبر العيوب فيها هي حجمها فهي تنمو من 5 إلى 6 أقدام، وحقيقة أن النباتات تحتاج من ثلاث إلى خمس سنوات قبل أن تزهر، كما أنها تعمل بشكل جيد في المزروعات الجماعية بالخارج أو كنباتات عينات في المناخات الدافئة، حيث ترتفع أزهارها فوق أوراق الشجر لعرض مثير للإعجاب.

 

تكمن الحيلة لتحقيق النمو الناجح في الداخل في توفير الكثير من الضوء الساطع مع بعض أشعة الشمس المباشرة والري المنتظم والدفء، يجب القيام بتغذية النبات بالسماد في وقت مبكر من الربيع قبل أن يبدأ النمو الجديد، ثم يجب تخصيبه كل أسبوع أو نحو ذلك خلال موسم النمو، للحصول على أفضل فرصة للبقاء على قيد الحياة، يجب زراعة النبات في حاوية يمكن نقلها إلى الخارج في أشهر الصيف الدافئة وإعادتها إلى الداخل لفصل الشتاء.

 

لجعل النبات يزهر بمجرد أن يبلغ من العمر أربع إلى خمس سنوات، يجب الاحتفاظ به في وعاء، ومنحه الكثير من الشمس وتسميدة في الموعد المحدد، يجب معرفة أن النبات سام بشكل معتدل للكلاب والقطط والناس، لكن الأمر يتطلب تناول قدرًا كبيرًا منه حتى يكون له تأثير.

 

متطلبات زراعة نبات طائر الجنة:

 

1. الضوء:

 

يحتاج هذا النبات إلى ضوء ساطع، بما في ذلك بعض أشعة الشمس المباشرة، حتى يتفتح جيدًا، ومع ذلك، فإنه يتطلب الحماية من أشعة الشمس المباشرة في منتصف النهار، والتي يمكن أن تحرق أوراق النباتات الصغيرة، المكان المناسب هو غرفة بها نوافذ تواجه الشرق أو الغرب، تجنب الغرف ذات النافذة التي تواجه الشمال فقط.

 

2. التربة:

 

يجب استخدام مزيجًا غنيًا ومصفى جيدًا للنباتات في أصص.

 

3. الماء:

 

يجب المحافظة على التربة رطبة باستمرار طوال العام، في حين أنه لا ينبغي أن يكون غارق في المياه، من الممكن أن يتم سقيها يوميًا في الربيع والصيف لأنها تفقد الرطوبة من خلال أوراقها الكبيرة، إذا غمرت المياه أكثر من اللازم، ستنتج أوراق بنية مقرمشة، إذا غمرت المياه، ستتحول الأوراق الأبعد عن المركز إلى اللون الأصفر.

 

4. درجة الحرارة والرطوبة:

 

يفضل نبات طائر الجنة الرطوبة العالية، قد يرغب البستاني في الاحتفاظ بزجاجة رذاذ في متناول اليد لرشها إذا كان المنزل جافًا، يجب المحافظة على درجة حرارة الهواء أعلى من 60 درجة فهرنهايت في الشتاء، هذا ليس نباتًا يتحمل البرد ويتعافى ببطء من أضرار الصقيع.

 

5. السماد:

 

هذا النبات عبارة عن وحدة تغذية ثقيلة، يجب تسميدة في فصل الربيع بحبيبات بطيئة الإطلاق أو أسبوعيًا خلال موسم النمو بالأسمدة السائلة.

 

تكاثر نبات طائر الجنة:

 

من السهل تكاثر نبات طائر الجنة عن طريق تقسيم جذور تحت الأرض عند إعادة نقلة، يجب فصل الجزء العلوي من النبات بثلاث أوراق على الأقل، يمكن أيضًا زراعتها من البذور، لكن التقسيم أسهل، حيث قد تستغرق البذور شهورًا لتنبت، من الأفضل أن يتم تقسيمة بشكل غير منتظم لأن الكتل المزدحمة تنتج معظم الإزهار.

 

الآفات والأمراض الشائعة في نبات طائر الجنة:

 

يجب مراقبة النبات بحثًا عن حشرات المن والقشور والعث، إذا تمت رؤيتها وملاحظتها، فيمكن استخدام  مبيدًا للحشرات لمكافحتها، لكن يجب التأكد من وضعه على الجوانب السفلية من الأوراق، مبيدات الآفات الجهازية فعالة أيضًا، يأخذ النبات مبيدات الآفات الجهازية ويوزعها في جميع أنحاء النبات من الجذور إلى الأوراق والزهور.

 

كما أن نبات طائر الجنة عرضة للإصابة بالعفن الرمادي (Botrytis cinerea) ستظهر الأزهار والأوراق المصابة بهذه الحالة بقع داكنة تليها طبقة من العفن الرمادي، في هذه الحالة يجب إزالة الأجزاء المصابة من النبات ومنح النبات تهوية منتظمة.

المصدر
Bird of Paradise Meaning and SymbolismStrelitzia Plant Profile (Bird of Paradise)BIRD OF PARADISE CAREWord On The Bird of Paradise

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى