الزراعةطرق الزراعة

طرق انتقال الفيروسات النباتية في المحاصيل الحقلية

اقرأ في هذا المقال
  • طرق انتقال الفيروسات النباتية في المحاصيل الحقلية
  • كيفية انتقال الفيروسات إلى النباتات

طرق انتقال الفيروسات النباتية في المحاصيل الحقلية:

 

تختلف طرق انتقال الفيروسات في المحاصيل الحقلية باختلاف طرق الزراعة وطرق عمليات الخدمة والعوامل الجوية التي تكون متوفرة في المحيط الخارجي للنباتات إن كانت مزروعة داخل البيوت الزجاجية المحمية أو في الأراضي الكبيرة وفي الحقول الزراعية الصغيرة، ولا بد من حدوث جروح أو إصابات في النباتات في الخلايا الخارجية والخلايا الداخلية مثل الأنسجة؛ حتى يحدث إصابة بالفيروس النباتي وانتقاله إلى الأنسجة الداخلية والخلايا الحية التي يتم من خلالها نمو النباتات وحتى تحدث عملية العدوى، لكن لا تستطيع الفيروسات أن تتم عملية اختراق الأنسجة النباتية أو حدوث أضرار في الخلايا الخارجية للنباتات واختراقها.

 

وفي بعض الأحيان يلزم أن يصل الفيروس إلى الخلايا الحية الخاصة في اللحاء حتى يتكاثر بداخلها، ويوجد العديد من الطرق الزراعية التي يتم من خلالها أن تصل الفيروسات إلى هذه الأجزاء في النباتات، ولا يمكن أن تدخل هذه الفيروسات إلى الأجزاء النباتية بشكل سريع، في بعض الأحيان تحتاج إلى وقت ويعتمد ذلك على قوة النباتات وقدرتها على مقاومة هذه الأنواع من الفيروسات.

 

كيفية انتقال الفيروسات إلى النباتات:

 

الطريقة الميكانيكية:

 

 يتم انتقال الفيروسات بهذه الطريقة عن طريق العصير النباتي المصاب والذي قد يتوفر فيه الفيروس، وتنتقل هذه الفيروسات بشكل طبيعي عن طريق الوسائل الميكانيكية، وتتم هذه العملية بانتقال الفيروس من المناطق المصابة إلى المناطق غير المصابة، نتيجة الجروح التي تتسبب على النباتات والتي تحدث بواسطة العمليات الخدمة الزراعية أو عن طريق الحرث على جوانب النباتات التي تكون مزروعة في الحقول، وقد يحدث احتكاك بين النباتات في بعضها البعض التي تحدث بسبب التيارات الهوائية أو عن طريق مرور الماكينات الزراعية التي يتم من خلالها حرث الأراضي، هذه الطريقة لها دور كبير في حدوث خدوش وأضرار على النباتات، لذلك ينصح المزارع بعمل مسافة بين النباتات التي يتك زراعتها في المحاصيل وحسب حجمها، ويوجد الكثير من الفيروسات تنتقل بهذه الطريقة.

 

انتقال الفيروس بالتكاثر الخضري:

 

يوجد أعضاء تكاثر خضرية تحدث في النباتات هذه الأعضاء لها دور كبير في السماح للفيروسات بالتكاثر وبالنمو مثل الأشتال والبراعم والحبوب والبذور والدرنات والبصيلات، هذه الأعضاء إذا كانت مأخوذة من مناطق مصابة ونقلها إلى أماكن غير مصابة قد تسبب في حدوث العديد من المشاكل وفي النباتات وخاصة في التربة الزراعية الغير مصابة.

 

ويوجد طريقة يمكن أن تنتقل الفيروسات من النباتات التي تكون كبيرة في الحجم والتي تؤدي إلى حدوث مشاكل في نموها مثل طريقة التطعيم أو التركيب من نوع إلى نوع آخر، إذ يتم أخذ عينة من نبات مصاب لتركيبها على نوع غير مصاب، مما يؤدي إلى فشل عملية التركيب وحدوث مشاكل في الأنسجة الداخلية للنباتات والسماح للفيروس بالنمو والتكاثر داخل النباتات وموتها.

 

المصدر
وزارة الزراعة والإصلاح الزراعيالهيئة العامة للبحوث العلمية الزراعية مركز البحوث العلمي الزراعيأهم الأفات وطرق مكافحتهاوزارة الزراعة والمكافحة الزراعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى