الزراعةبستنة وحدائق

ما هي أهم الأمور التي يجب تجنبها عند التخطيط لحديقة يابانية؟

اقرأ في هذا المقال
  • القواعد التي يجب اتباعها عند تخطيط الحديقة اليابانية

يجب أن تكون الحديقة اليابانية بسيطة وطبيعية، العناصر الأساسية المستخدمة هي الحجر والنباتات والماء، يتم استخدام النباتات باعتدال ومختارة بعناية، لا يوجد فيها أزهار مورقة أو نباتات عصارية في منظر طبيعي على الطراز الياباني.

 

في حين أنه من الصحيح أن البستاني يمتلك المناظر الطبيعية ويمكنه فعل أي شيء يريده بالمساحة، إلا أن هناك إرشادات بسيطة يجب اتباعها لجعل الحديقة أكثر جاذبية ومتعة له ولأي شخص يختبرها.

 

القواعد التي يجب اتباعها عند تخطيط الحديقة اليابانية:

 

القواعد التالية لما لا يجب فعله في الحديقة اليابانية وهي مبادئ منطقية عند المشاركة في عملية التصميم:

 

أولاً: الامتناع عن طلاء المقاعد الخشبية أو الأسوار أو البوابات أو العرش أو هياكل الحدائق الأخرى، بدلًا من ذلك، يجب القيام بتلطيخها حسب الحاجة أو تركها تتجول بشكل طبيعي، سيكون الاستثناء هو الجسر ذي الألوان الزاهية الذي يعمل كنقطة محورية، وغالبًا ما يتم رسمها باللون الأحمر البرتقالي ولها تشطيب بالورنيش.

 

ثانياً: عدم استخدام قوس قزح من الألوان، يجب عدم الإفراط في استخدام تلك الأقحوان والبيغونيا، فالكثير من الألوان يمكن أن تسيطر على المناظر الطبيعية وتزعج التدفق في الحديقة، لذلك يجب استخدام الألوان الزاهية بشكل مقتصد.

 

ثالثاً: عدم استخدام الكثير من الملحقات اليابانية، مثل التماثيل والمعابد والجسور والفوانيس، وأيضاً على نفس المنوال، لا يجب استخدام كل شيء يبدو آسيويًا عن بعد في الحديقة اليابانية.

 

رابعاً: عدم استخدام الأحجار الملونة، لا يبدو أن الحصى الأبيض أو أي لون آخر طبيعيًا في الحدائق اليابانية، وينطبق الشيء نفسه على الزجاج أو غيره من المواد غير الطبيعية.

 

خامساً: عدم استخدام شجيرات التوبياري، بالتأكيد، تبدو شجيرات التوبياري رائعة كل تلك الأشكال مثل الزرافات والكلاب والأرانب، لكن ليس في الحديقة اليابانية، فيجب استخدام فن التوبياري في نوع آخر من الحدائق.

 

سادساً: لا يجب الجمع بين العناصر التي تكون خارج نطاق بعضها البعض، على سبيل المثال، الجسر المصغر مع صخرة كبيرة، هو مجرد خطأ.

 

سابعاً: لا يجب الخلط بين أشكال الصخور غير الطبيعية، أي عدم الجمع بين الصخور والتكوينات الصخرية التي لن تحدث معًا في الطبيعة، قد يبدو من الغريب خلط الصخور التي قد يمكن إيجادها في الغابة مع تلك الموجودة في الصحراء.

 

ثامناً: لا يجب استخدام أحواض بلاستيكية، تعتبر الشلالات عنصرًا أساسيًا في الحدائق اليابانية، والعديد منها مصنوع من البلاستيك، هذا جيد، ويجب أن يتم إخفائها بالتربة والصخور والنباتات.

 

تاسعاً: عدم الترتيب باستخدام الأرقام الزوجية، فيجب على البستاني تحرير نفسه من هذا العدد المتماثل، والزوجي، أفضل جزء هو في فهم أن عناصر الحديقة هذه تبدو عشوائية وجمالية أكثر إذا تم ترتيبها في مجموعات من الأرقام الفردية، تنطبق هذه القاعدة إلى حد كبير على معظم أنواع التصميمات الحديثة، الداخلية والخارجية.

 

عاشراً: عدم استخدام الملحقات اللطيفة، لدى الجميع مفاهيم مختلفة لما هو “لطيف”، ولكن من المرجح أن تكون الأشكال البلاستيكية أو اللافتات الشعبية أو عناصر التصميم الخارجية الأخرى في غير محلها، فيما يلي ما لا يجب استخدامه في الحديقة اليابانية: مثلاُ التماثيل ولافتة “مرحبًا بكم في الحديقة اليابانية” أو “الحب ينمو هنا”، مبانٍ مُلحقة خارج المكان، مثل شرفات المراقبة والتعريشات والمظلات التي لا تتماشى مع نمط الحدائق اليابانية.

 

الحادي عشر: عدم القيام بتقليم أشجار الصنوبر لتبدو مثل أشجار عيد الميلاد، بالتأكيد، تعتبر أشجار الصنوبر واحدة من النباتات الموصى بها للحديقة اليابانية، لكن هذا لا يعني أن كل شجرة صنوبر تحتاج إلى أن تتشكل مثل شجرة عيد الميلاد، يفضل استخدام أشجار الصنوبر في المناظر الطبيعية اليابانية لشكلها غير المنتظم.

 

المصدر
What to Avoid When Planning a Japanese GardenJapanese Garden: History, Design Principles, and ElementsWhat Not to Do in a Japanese GardenWhat Not to Do in a Japanese Garden

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى