العلوم التربويةمرحلة المراهقة

التبول اللاإرادي عند المراهقين

اقرأ في هذا المقال
  • التبول اللاإرادي:
  • أسباب التبول اللاإرادي عند المراهقين:
  • علاج التبول اللاإرادي عند المراهقين:

أشارت دراسة أُجريت على المراهقين الأصحّاء إلَّا أنّ 3% من الذين تتراوح أعمارُهم بين 15 إلى 16 سنة، يعانون من تبوّل لا إرادي منتظم في النهار. من الواضح أنّ هناك عدد كبير من المُراهقين لديهم مشكلات في إدارة الأمعاء أو المثانة، مع ذلك فإنّهم سيتردّدون في معالجة المشكلة أو البحث عن حل؛ لأنّهم يخجلون من إخبار الآخرين عن مُشكلتهم.

التبول اللاإرادي:

هو انسياب تلقائي للبول دون القدرة على التحكُّم، تتكرَّر الحالة عند المُصاب من مرتين إلى ثلاث مرات في الأسبوع، سواء في النهار أو أثناء النّوم في الليل. هناك نوعين للتبوُّل اللاإرادي، تبوُّل لاإرادي أوّلي، تبول لاإرادي ثانوي، يختلفان في أنّه في حالة التبول اللاإرادي الثانوي، يمتلك المُصاب القدرة على التحكُّم في التبول لمدّة ستَّة أشهر وأكثر، هو من المشاكل التي يُعاني منها الصغار، يربكون بها ذويهم. يختلف انتشار التبول اللاإرادي بين الذُّكور والإناث، حيث إنّ الأطفال الذّكور الذين يُعانون من هذه المشكلة، عددهم الضّعف بالنسبة للإناث من نفس العمر، أيضاً إنّ الحالات تقل كلّما زاد عمر الفئة المدروسة، كما أنّها يمكن أن تستمر لسن المراهقة.

أسباب التبول اللاإرادي عند المراهقين:

  • العيوب الخلقية: إذا كان المراهق يعاني من سلس البول الذي يستمر في سنوات المُراهقة المتأخرة، فقد يعاني من خلل خلقي، إذ يُمكن أن يشمل ذلك أنواع مُختلفة من التشوُّهات الخلقية مثل، تشوهات في الكرومُوسومات، تشوّهات الجين المفرد، اضطرابات أثناء الحمل، المشاكل الوراثية.

  • التهابات المسالك البولية أو التهاب المثانة: عندما يُصاب المراهق بالتهاب المسالك البولية أو التهاب المثانة، فإنّه غالباً ما يُضطر إلى إفراغ المثانة، يتم تمرير فقط القليل من البول في كلِّ مرَّة، هذه الظُّروف يُمكن أن تحفِّز سلس البول أو التبوّل اللاإرادي مع الألم والحرقان، قد يكون البول دموي أو غائم. إذا لم يتم علاج التهاب المسالك البوليّة، فقد يؤدي ذلك إلى عدم القُدرة على إفراغ المثانة، بالتالي زيادة تسرُّب البول اللاإرادي.

  • ازدواج الحالب: ينقل الحالب البول من الكِلى إلى المثانة، قد يكُون لدى الفتيات حالب مُزدوج وهو عيب خلقي ينقل البول إلى المهبل، هذا يُؤدي إلى انعدام القُدرة على التحكم بالبول، تلك المشكلة مستمرة، لأنّ إنتاج البول يحدث بسرعة بمعدل 1-2 ملليلتر في الدقيقة.

  • الأدوية: قد تسبّب بعض الأدوية بسلس البول، حيث يُمكن للمُهدئات ومُرخيّات العضلات أن تلعب دور كبير في الحد من السيطرة على المثانة، أيضاً إنّ الأدوية الخاصة بالقلب أو ضغط الدم، قد تؤثر على التحكُّم في المثانة لدى المُراهق. إذا ظهر سلس البول في الوقت الذي بدأ فيه ابنك المراهق دواء جديد، فمن المُفيد التحدُّث إلى الطبيب حول تبديل الدواء.

  • الغيرة: نجد المراهق يرجع للتبول اللاإرادى مرَّة أُخرى، عندما يتم ولادة طفل آخر فى المنزل فتهتم الأم به أكثر لأنّه الأصغر، فبشكل لا شعوري يرجع مرَّة أُخرى للتبول اللاإرادى.

  • قسوة الأباء: قسوة الآباء على أبنائهم في كثير من الحالات تؤدي إلى التبول اللاإدارى، لأنّ هذه الطريقة تكُون بمثابة تفريغ لا شعوري لما يفعله الوالدين به، تلك العملية تتم بشكل لا شعوري أي من غير قصد.

  • تناول المراهق السوائل المدرَّة للبول: مثل مشروب التّفاح والبرتقال وغيرها من المشروبات المُدرة للبول التي يُمنع تناولها قبل النّوم مباشرة؛ لأنّه مع النوم العميق وارد جداً أن يتبول المراهق أثناء النوم.

علاج التبول اللاإرادي عند المراهقين:

  • عند علاج التبوُّل اللاإرادي عند المُراهقين يجب معرفة أي نوع من السلس لديهم، فهناك أنواع مختلفة من سلس البول، سلس البول الطارئ، السلس الزائد، السلس البرازي.

  • تغييرات نمط الحياة لعلاج التبول اللاإرادي، إذ يوصى بإجراء تغييرات بسيطة في نمط الحياة قبل البحث عن خيارات أكثر جذريّة مثل، الجراحة، بعض تغييرات نمط الحياة التي يمكنك اقتراحها مثل التدخين، إذ يمكن أن يؤدي التدخين إلى تفاقُم ضعف المثانة بسرعة، لذلك يجب أن يتوقف المُراهق عن التدخين للمُساهمة في علاج تلك المُشكلة.

  • اسأل طفلك المراهق عما يأكله ويشربه على أساس مُنتظم، فقد أثبتت الدراسات أنّ بعض الأطعمة هي السّبب الأساسي في هذه الحالة، فقد ثبُت أنّ الأطعمة الغنيّة بالتوابل والحمضيات، المشروبات الغازية، الحليب والمُحلِّيات، كلها تزيد من أعراض سلس البول.

  • تأكد من شُرب المراهق لـ 6 إلى 8 أكواب من الماء يومياً؛ ذلك لتنشيط المثانة، صحيح أنّه سيضطر إلى الذّهاب إلى المرحاض بشكل أكثر ومتكرر، لكن هذا المُعدل سوف ينخفض ​​مع وُصول النّظام البولي إلى التّوازن.

  • يجب التقليل من تناول الكافيين من القهوة أو الشاي.

  • مُمارسة بعض التمارين الرياضية؛ ذلك للتحكم في مدى احتفاظ المثانة بالبول وتفريغه.

المصدر
المراهقون المزعجون، د.مصطفى أبو سعدمشكلات المراهقة وأساليب العلاج، عادل محمود رفاعيكيف تكون إنسانا اجتماعيا ناجحا، عبد الجبار أحمد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

العلوم التربويةتربية الطفل

التبوُّل اللاإرادي عند المراهقين

اقرأ في هذا المقال
  • مفهوم التبول اللاإرادي عند المراهق
  • تحديد سبب التبول اللاإرادي عند المراهق
  • أسباب التبول اللاإرادي عند المراهق
  • علاج مشكلة التبول اللاإرادي عند المراهق

تعد مشكلة التبوُّل اللاإرادي عند المراهقين أحد المشاكل التي تسبب القلق والتوتر والخجل للطفل المراهق ووالديه لهذا من الضروري معرفة أسبابها وعلاجها قبل دخول الطفل المراهق بمرحلة الشباب.

مفهوم التبوُّل اللاإرادي عند المراهق

هي أحد المشاكل المزعجة والتي تتمثل بخروج البول وعدم السيطرة عليه أثناء النوم على الأغلب ويُعاني منها نسبة كبيرة من المراهقين في العالم، حوالي سبعه مليون مراهق، ووجود هذه المشكلة عند المراهق يدل على وجود مشاكل نفسية أو صحيّة عنده ويجب علاجها ولا يجوز تجاهلها.

تحديد سبب التبوُّل اللاإرادي عند المراهق

حتى يتم معرفة سبب التبول اللاإرادي عند المراهق يجب عمل فحص في المستشفى أو عند طبيب مختص، حيث يجب عمل، فحص بدني وفحص عصبي وفحوصات للبول وفحص للمسالك البولية.

أسباب التبول اللاإرادي عند المراهق

1- قد يكون عند المراهق مشاكل عضوية يُعاني منها ممتدة منذ فترة الطفولة وهي وجود اختلال وظيفي قد يمتد بالرغم من تناول العلاج له أو نقص في سعة المثانة.

2-ممكن أن يكون السبب خلل في الهرمونات التي تتحكَّم في كمية البول، حيث قد تعجز أجسام المراهقين عن إنتاج كميَّة كافية من هذه الهرمونات خصوصاً أثناء النوم.

3- مرض السكري أحد الأسباب الرئيسية في مشكلة التبول اللاإرادي.

4-تعتبر الوراثة هي أحد أهم الأسباب في مرض التبوُّل اللاإرادي وسلس البول.

5-أمراض الكِلى أو البروستات أو أمراض المثانة.

6-وجود تضخُّم بالبروستات عند المراهق الذكر.

7-الخوف والقلق الزائد الذي يُصيب المراهق في هذه المرحلة، سواء كان الخوف من التغيُّرات الجسدية التي تحصل معه أو الخوف من المعلم أو الأهل، أو التعرُّض لبعض المواقف المخيفة.

8-أسباب نفسية واجتماعية تصيب المراهق وقد تُسبب له الشعور بالاضطهاد، والظلم وعدم الثقة بالنفس، أو التفريق بين الأخوان بالمعاملة، حيث هذه الأسباب تؤدي لمشكلة التبول اللاإرادي.

9- وجود عند المراهق التهابات بالمسالك البولية تؤدي إلى فقدان التحكُّم بالمثانة، وتسبب كثرة التبول.

علاج مشكلة التبول اللاإرادي عند المراهق

  • الابتعاد عن التوتر والقلق وكل الأسباب والضغوطات النفسية التي تزيد من هذه المشكلة.
  • تهدئة طفلي المراهق وإشعاره بالحب والحنان والأمان وطمأنته أنَّ هذه المشكلة سوف تنتهي وبمساعدة منه.
  • التقليل من تناول المشروبات المليئة بالكافيين مثل المشروبات الغازية والقهوة وغيرها لأنَّها تزيد إدرار البول خصوصاً قبل النوم بساعتين.
  • الذهاب إلى الحمام كل ساعتين للتبول،وضرورة الذهاب قبل النوم مباشرة.
  • ضبط المنبه من أجل الاستيقاظ من النوم ليلاً للذهاب إلى الحمام.
  • الذهاب للطبيب للتأكد من وجود التهابات بالمثانة أو تضخُّم بالبروستات، وضرورة أخذ العلاج المناسب وتناوله بانتظام حسب ما يقوله الطبيب.
  • يمكن عمل تمارين لتقوية عضلة المثانة والتقليل من مشكلة التبوُّل اللاإرادي خصوصاً عند الفتيات.
  • ممكن مراجعة الطبيب لتحديد أنَّ مشكلة التبول اللاإرادي مشكلة صحيّة أم لا، وتحديد السبب الرئيسي لها وعلاجه.

المصدر
كتاب المراهقة خصائصها ومشكلاتها تأليف إبراهيم وجيه محمودكتاب التغلب على اكتئاب المراهقين،by Carol fitzpatrik john sharryكتاب المراهق، تأليف ا.د عبدالكريم بكارBedwetting in Teenagers and Young Adults

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى