أساليب التدريسالعلوم التربوية

التخطيط النموذجي لوحدة دراسية

يقصد بمفهوم الخطة الدراسية على أنه عبارة عن نموذج منهجي يتم تطويره قبل تنفيذ الفكرة، وأنها تمرين أو جهد لفهم شيء ما أو تعلمه، حيث ينبغي على المعلم القيام على إعداد الخطة الدراسية في بيئة هادئة بعيدة وخالية من المشتتات، وبعد ذلك من يمكن للمعلم استخدام إبداعه.

 

التخطيط لوحدة دراسية

 

أن تخطيط الوحدة الدراسية هو أول طبقات التخطيط الثلاثة اللازمة من أجل وضع الأساس لتعليم عالي الجودة، حيث تتضمن هذه الطبقة الأولى نطاق وتسلسل الوحدات الموضوعية، أن معايير العلوم والدراسات الاجتماعية غنية بالموضوعات التي لديها القدرة على إثارة الاهتمامات الخاصة والهوايات والتطبيقات الوظيفية، وتعزيز الفرص والمهارات الاجتماعية والتعاونية المتجذرة في العديد من المهن، تختلط موضوعات العلوم والدراسات الاجتماعية بالإضافة إلى الموضوعات التي يمكن استخدامها بعد ذلك لإشراك الطلاب في أنشطة في مجالات المحتوى الأخرى وعلى سبيل المثال محو الأمية والرياضيات.

 

ما هي الموضوعات التي يتم تضمينها في وحدة الدراسة

 

في غالبية الأحيان ما يقوم المعلم على دمج العديد من المواد مع بعضها مثل دمج التاريخ والعلوم والجغرافيا والفن والموسيقى، ولا يقوم المعلم على إدراج بعض المواد كفنون اللغة أو الرياضيات، وفي غالبية الأحيان ما يقوم على لعب ألعاب ممتعة أو يقوم بأنشطة تتعلق بفنون اللغة والرياضيات، ولكنها ليست الطريقة الرئيسية التي يعلم بها هذه الموضوعات.

 

ما هي المدة التي تستغرقها الوحدة النموذجية للدراسة

 

من المهم أن تكون دراسة الوحدة طويلة بما يكفي من أجل القيام على إرضاء اهتمام الطالب بالموضوع، حيث تستمر دراسات الوحدة عادةً لمدة أسبوع على الأقل، في الواقع يستمر معظمها في مكان ما بين أسبوع إلى ثلاثة أسابيع، أحيانًا يخوض بها المعلم بشكل عميق جدًا وسوف تستغرق الدراسة أكثر من ثلاث أسابيع، لكن الشهر بشكل عام طويل جدًا بحيث لا يجذب اهتمامها حقًا.

 

خطوات التخطيط لدراسة وحدة دراسية

 

قد يكون التفكير في التخطيط لدراسة وحدة كاملة أمرًا مربك بالنسبة لكل من المعلم أولا ومن ثم للطالب، حيث تتم عملية التخطيط النموذجي لذلك وفق مجموعة من الخطوات، وتتجلى هذه الخطوات من خلال ما يلي:

 

أولاً، يقوم المعلم على اختيار موضوع يثير اهتمام الطالب، حيث أن هذه هي الخطوة الأكثر أهمية.

 

ثانياً، بعد ذلك يأتي الجزء الممتع وهو البدء بقائمة أمنيات، قد لا تحصل أو يفعل المعلم التربوي كل شيء في القائمة، لكن يريد المعلم إدراج الكثير من الأفكار الموجودة في القائمة للاختيار من بينها.

 

ثالثاً، بعد ذلك يقوم المعلم على جمع كل الأشياء التي يملكها بالفعل والتي تتطابق مع موضوع دراسة الوحدة على سبيل المثال الكتب والألعاب والأنشطة العملية والتلاعبات.

 

رابعاً، بعد ذلك العودة إلى قائمة الأمنيات التي أنشأها المعلم من قبل واختيار العناصر التي يريد المعلم  تنزيلها وطباعتها.

 

خامساً، يقوم المعلم التربوي على تخزين كل العناصر مع بعضها في سلة أو صندوق بهذه الطريقة يسهل الوصول إليها.

 

أخيرًا، يقوم المعلم التربوي على إحضار مخطط دراسة الوحدة ومن ثم يكتب جميع هذه الخطوات بصورة كاملة، بهذه الطريقة يكون لديه سجل بكل الأشياء المتوفرة للقيام بها، من المهم أن يعرف المعلم أنه ليس بحاجة إلى القيام بكل شيء، بالتأكيد لن يقرأ جميع الكتب أو يشاهد جميع مقاطع الفيديو.

 

التخطيط النموذجي لوحدة دراسية

 

يعد تخطيط وتصميم الوحدة خطوة أساسية في عملة التخطيط للتدريس في أي فصل دراسي، تجمع وحدات الدراسة المعايير عبر مجالات الموضوع في مجموعات ذات مغزى تدمج التعلم الأكاديمي وتطبيقات الحياة الواقعية، يمكن للمدرسين التخطيط لسنة دراسية من خلال تنظيم وحدات الدراسة في خطة شهرية للنطاق والتسلسل، يجب مراعاة جميع المعايير داخل مستوى الصف أو نطاق الصف عند الانتهاء من هذه الطبقة من التخطيط.

 

في مرحلة تخطيط الوحدة ينصب التركيز على اختيار وتنظيم المعايير العامة أو الموسعة والموارد للوحدة، يتم توفير دليل مفصل خطوة بخطوة لإظهار الخطوات داخل عملية تخطيط الوحدة، أن دراسات الوحدة توفر فرصة فريدة لغرس حب التعلم الذي يدوم مدى الحياة، تركز دراسات الوحدة على الموضوعات.

 

إنها أيضًا طريقة رائعة من أجل تشجيع المعلم على الغوص بعمق في الموضوعات التي يريد التعرف عليها، باستخدام دراسات الوحدة يمكن التركيز على الأشياء التي يريد حقًا تعلمها، إنها طريقة رائعة لتشجيع الطلاب الذين قد لا يكونون مهتمين بتعلم المشاركة في الدروس، غالبًا ما يتم طرح الكثير من الأسئلة حول سبب استخدام دراسات الوحدة وكيف التخطيط لكل دراسة من دراسات الوحدة، أنه من المهم حقًا التركيز على اهتمامات الطالب في دراسات الوحدة.

 

لا يتم تضمين كيفية وضع خطة دراسية في المناهج الدراسية في الواقع، نادرا ما يتحدث المعلمون عن ذلك، ويجب على المعلم أن يتعلم كيفية إعدادها بصورة دقيقة، وعلى المعلم اتباع مجموعة من الخطوات الأساسية أثناء القيام على التخطيط النموذجي لوحدة دراسية، وتتمثل هذه من خلال ما يلي:

 

قيام المعلم على تعيين الأهداف الطلاب، باستخدام معايير المنهج الدراسي يمكن للمعلم البدء في إنشاء خطة نموذجية واحدة عن طريق تعيين ما يريدون من الطلاب تحقيقه، وينبغي أن تتضمن الخطة النموذجية على تعيين الأهداف في شكل ما يجب أن يعرفه الطلاب أو يمكنهم تحقيقه عند الانتهاء من الوحدة،

 

يقوم المعلم على وضع أهدافًا قصيرة المدى، حيث يعتبر هذا بداية نجاح الخطة الدراسية، مما يمنح المعلم القوة للانتقال إلى الخطوة التالية في الخطة، ويجب أن تتمتع الخطة بالمرونة من أجل تضمين التغييرات الجديدة، وتحديد أهداف قابلة للتحقيق.

 

القيام على تعيين الأهداف التي سوف يقوم المعلم على تحقيقها، ينبغي القيام على تحديد الأهداف التي سوف يقوم على تحقيقها، حيث يمكن للمعلم اختيار هدف واحد، وينبغي جعل الهدف واضح وموجز وبسيطة، أن تحديد أهداف التعلم هي بداية كل خطة، إذا كان المعلم سوف يقوم على  وضع خطة، يجب أن تعرف أولاً إلى أين يريد أن يذهب، حدد هذه الخطة للموضوع أو موضوع الفصل الدراسي الذي تدرسه، من المستحسن أن يحدد في بداية كل أسبوع ما تحتاج إلى دراسته وما يخطط لذلك وتحديده مع كل فصل، ولكن يجب أن تكون أهداف واقعية.

 

إنشاء جدول لأنشطة الوحدة، سوف يسمح للمعلم إنشاء هذا الجدول ممارسة الأنشطة وعدم إغفال أي منها، ومن الممكن للمعلم القيام على إنشاء قائمة بكل من الأنشطة التي سوف ينفذها، حيث إن رؤية الأنشطة مكتوبة يعطيها المعلم أهمية أكبر ويجب أن تكون بنفس أهمية تحديد الأهداف.

 

المصدر
تقنيات التعليم وتطبيقاتها في المناهج، للاستاذ الدكتور محمود جابر الشبلي، د ابراهيم جابر المصري، د حشمت رزق أسعد، د منال أحمد الدسوقي.تقنييات التعلم الحديث وتحديات العولمه، الدكتور إبراهيم جابر.نموذج اشور للتصميم التعليمي، للكاتب عبد الجبار حسين الظفري.التخطيط التربوي. الاستاذ الدكتور محمد متولي غنيمه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى