العلوم التربويةتنمية ذاتية

تقدير الذات بوجود الحقيقة

اقرأ في هذا المقال
  • تقدير الذات بوجود الحقيقة.

نحن أشخاص جيدون من كل جوانب الحياة، ونستحق حياة رائعة، مليئة بالنجاح والسعادة والحماس والبهجة، ومن حقّنا أن نمتلك علاقات إنسانية سعيدة، ونمتاز بصحة جيدة، واستقلال مالي، كل هذه حقوق لنا اكتسبناها منذ الصغر، ومن ذلك ينبغى أن تنطوي عليها حياتنا.

تقدير الذات بوجود الحقيقة:

لقد خلقنا الله لننجح، ولنتخطى درجات سامية من تقدير الذات، واحترام أنفسنا ومن الكبرياء الشخصي، كما أنَّنا أشخاص مثاليين، فلم يكن هناك أبداً أي شخص مُطابق لنا تماماً على وجه اﻷرض، ولدينا قدرات ومواهب غير مستغلّة مما يُدهش العقول، والتي يمكن أن تجلب لنا كل ما قد ننشده في حياتنا، إذا حرّرنا المعلومات في عقولنا واستثمرناها كما ينبغي.

نحن نعيش في أعظم عصور التاريخ اﻹنساني كله، وتحيط بنا وفّرة من الفرص التي نستطيع انتهازها من أجل تحقيق أحلامنا ومرادنا، ولا يوجد حدود حقيقية، تقف أمام ما يمكننا أن نكونه أو ُأو نمتلكه، إلا تلك الحدود التي نضعها أمام أنفسنا، من خلال طريقة تفكيرنا الخاص بنا، فحقيقة اﻷمر أنّ مستقبلنا غير محدود.

المصدر
غير تفكيرك غير حياتك، بريان تراسي، رقم الطبعة 2007.علم النفس بين الشخصية والفكر، كامل عويضه.مفاتيح النجاح العشرة، إبراهيم الفقي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى