الصحة النفسيةالعلوم التربوية

الذهان الهلوسي المزمن

اقرأ في هذا المقال
  • الذهان الهلوسي المزمن.
  • أعراض الذهان الهلوسي المزمن.

يقوم المرض بتطوير فترات التعافي ولحظات التفاقم، في الغالب يحدث موقف بارز في الأشهر التي تسبق المرض، مثل مواجهة صعوبات مهنية أو اقتصادية أو طلاق أو موت أحد الأقارب، يجب تمييز الذُّهان الهلوسي المزمن من مشاكل الهذيان الأُخرى المشابهة، مثل الرّهاب وانفصام الشخصية.

الذهان الهلوسي المزمن:

يمكن تعريف الذهان الهلوسي المزمن بأنّه نوع من الأمراض النفسية الذي يكون على شكل هذيان هلوسي، أمّا الهلوسة فهي من الأحاسيس المرضية التي يشعر بها المصاب عندما تغيب جميع العوامل المثيرة، كماأنّ الهلوسة إحساس ليس له أساس، غالباً ما تحدث هذه المتلازمة عند المرأة المتقدّمة بالسّن، تكون التركيبة الذهنية والعقلية للشخص المصاب طبيعية.

أعراض الذهان الهلوسي المزمن:

  • تتكون أفكار متناقضة للحقائق والواقع، التي من الممكن تتبعها وملاحظتها.

  • ظهور هلوسات سمعية، حيث يسمع المريض أصوات ليست موجودة.

  • ظهور هلوسات حسيّة، مثل الشعور بأنّ أحد ما يقوم بلمسه.

  • ظهور هلوسات مرئية، ذوقيّة أو شميّة.

علاج الذهان الهلوسي المزمن:

يقوم الطبيب بتشخيص الذهان الهلوسي المزمن بعد القيام بعدد من الجلسات، فليس هناك داعي لإجراء أي فحوصات آُخرى، لأنّها لا تفيد، غالباً ما يتضمن هذا المرض الأدوية من جهة وعلاجات مضادة للذهان، غالباً ما يكون العلاج غير شافي لوحده، لأنّه يعالج أعراض المرض، لذلك من الضروري دمج العلاج النفسي، خاصّة العلاج الاجتماعي المشترك.

المصدر
بوش الصغير في ضوء التحليل النفسي، حسين عبد القادرالطـب النفــسي الجسـدي مقدمة في الطب النفسي التواصلي، جيمس آموس، ترجمة: فهد بن دخيل الشيزوفرينيا، كريج ستيل، ترجمة: مراد علي عيسى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى