العلوم التربويةتربية الطفل

العلامات التي تدل على قلة الثقة بالنفس لدى الأطفال

اقرأ في هذا المقال
  • ما هي أسباب قلة الثقة بالنفس لدى الأطفال؟
  • ما هي العلامات التي تدل على قلة الثقة بالنفس لدى الأطفال؟

ما هي أسباب قلة الثقة بالنفس لدى الأطفال؟

قلة الثقة بالنفس من الأمور التي تنشأ في فترة الطفولة، حيث أن شخصية الطفل تتشكل في أولى سنوات حياته، سواء كانت شخصية الطفل قوية بسبب ثقته العالية في نفسه، أو كانت شخصيته ضعيفة بسبب قلة ثقة الطفل في نفسه، قد ترجع قلة ثقة الطفل في نفسه إلى عدة أسباب من ضمن هذه الأسباب قيام كل من الأم والأب مقارنة الطفل بغيره من الأطفال، انتقاد الوالدين الطفل بشكل مستمر والكثير من الأسباب الأخرى التي تفقد الطفل ثقته في نفسه وتضعف شخصيته، لذلك من الضروري أن يقوم الوالدين بمتابعة الطفل ومراقبة تصرفاته، ومتابعة العلامات التي تدل على قلة ثقة الطفل في نفسه، والعمل على علاجها في الصغر، حتى لا تؤدي هذه العلامات إلى مشاكل عند الطفل عندما يكبر، في هذا المقال سوف نتحدث عن أهم العلامات التي تدل على قلة ثقة الطفل في نفسه.

ما هي العلامات التي تدل على قلة الثقة بالنفس لدى الأطفال؟

1- عدم قيام الطفل بالمهمات الموكلة إليه، بسبب خوف الطفل من الإخفاق، والإحساس بعدم القدرة على إنجاز هذه المهمات.


2- عدم استمرارية الطفل في لعبة ما أو نشاط معين، في حال تعرض الطفل للإحباط من أحد الأفراد.


3- لجوء الطفل إلى الكذب في حال إحساس الطفل أنه سوف يفشل في أمر معين.


4- تكون كافة التصرفات الصادرة عن الطفل مُستفزة وسخيفة لا قيمة لها.


5- يحاول الطفل الذي لا يملك الثقة في نفسه بتغطية فشلة بممارسة التسلط على الأفراد المحيطين به.


6- الطفل الذي لا يثق في نفسه، يلقي سبب فشله على الآخرين، ودائماً يقلل من أهمية الأشياء.


7- يحب العزلة، ويكره الأنشطة الاجتماعية واللعب الجماعي.


8- لا يتواصل مع أقرانه.


9- يتمييز بالتقلبات المزاجية، حيث أن الطفل ضعيف الشخصية، يبكي وبعدها يغضب وبعدها يكون هادئ، الطفل الذي لا يمتلك ثقة في نفسه يكون صاحب مزاج متقلب.


10- دائماً ينتقد نفسه، حيث أن الطفل ضعيف الشخصية يوجه النقد لنفسه، مثال على ذلك : قوله “أنا غبي” أو “لا أحد يحبني”.


11- يواجه صعوبة في تقبل المدح أو الثناء من الأفراد المحيطين به. 

المصدر
الأم تعرف أكثر من الجميع، أليس كالهان، 2015مدخل إلى رياض الأطفال، أمل خلف، 2005علم النفس الاجتماعي، أحمد علي حبيبالتربية في رياض الأطفال، عدنان عارف، 2000

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى