الصحة النفسيةالعلوم التربوية

الفوائد النفسية للزهور

اقرأ في هذا المقال
  • الفوائد الصحية النفسية للزهور.
  • الزهور والصحة النفسية.

أصبح التوجه إلى العلاج في السنوات الأخيرة من خلال الاسترخاء والراحة النفسيّة، نتيجة التأثيرات الواضحة والفعّالة، كذلك نظراً لطبيعة الحياة والعمل في السنوات الأخيرة التي تلزم الجميع في الجلوس في المكاتب، أيضاً عدم التعرُّض للبيئة الخارجيّة.

اتجهت الدراسات لتعزيز فائدة الصحيّة النفسيّة للزهور، يتم ذلك من خلال القيام بدمج الأزهار في حياة الأشخاص العملية، فقد أكدت الدراسات أنّ الفرد الذي يجلس في محيط يحتوي على الزهور، يتعزز لديه الجانب الفسيولوجي والنفسي، كذلك تتكون لديه الراحة النفسية بعيداً عن الإجهاد والتوتر.

الفوائد الصحية النفسية للزهور:

تعمل الأزهار على تقوية الصحة النفسية بشكل أولي، فتمنح الأزهار المنزل أو محيط العمل الشعور بالحيوية، إضافة لرائحة التراب التي تنعش مع منظر الأزهار، من الممكن أن نضيف النباتات في المنزل من أجل تعزيز الفوائد الصحية النفسية للزهور، كذلك إحداث مناخ منعش فيه.

تشير الدراسات إلى أنَّ 90% من وقت الأشخاص يكون داخل المنزل أو في بيئة العمل، كذلك تشير إلى أنّ الشكوى من الصَّداع غير معروف السبب والتهاب الحلق، مع الكثير من المشاكل الصحية بسبب التلوث الدَّاخلي في البنيان، بشكل محدد قام الباحثون بإيجاد الكثير من المركبات العضوية التي تنبعث من الأجهزة الكهربائية وأجهزة الكمبيوتر، العديد من الأشياء الموجودة في المنازل ومكاتب العمل.

أكدت الدراسات أنَّ القيام بوضع الأزهار والنباتات الخضراء في المنزل، يساعد بشكل كبير على تقليل المركّبات الملوثة التي تطير بالهواء، كذلك تخفيف شكوى الأشخاص من الكثير من الأمراض، لذلك الفوائد الصحية النفسية للزهور تعتبر هامة جدَاً مع التطور الكبير نتيجةً لكثرة الملوثات.

الزهور والصحة النفسية:

أكدت الدراسات أنَّ الأزهار تعمل بشكل نشط على تقليل مستوى التوتر، كذلك التأثير على الصحة النفسية للموظفين في المكاتب، فقد بينت التجارب أن تعريض العاملين للأزهار في مكان العمل يقوم بتحويل أماكن العمل لأماكن صحية وحيوية، فقد ظهر تزايد بمعدلات الإنتاج وانخفض مستوى التوتر بشكل ملحوظ، أيضاً زادت كمية الرضا لدى العاملين.

يمكن تعريف وضع الأزهار في بيئة العمل الداخلية بكسر الجمود داخل محيط العمل، كذلك ميل الإنسان الفطري يبحث بشكل أساسي عن صلات مع الطبيعة وغيرها من أشكال الحياة المنعشة، أيضاً التوجه لدمج الأزهار في بيئة العمل الداخلية والمنازل المغلقة؛ للاستفادة من الفوائد الفسيولوجية النفسية الإيجابية.

المصدر
مرج الزهور، حسني محمد البورينيالصحة النفسية للطفل، هشام أحمد غرابالإسعافات النفسية الأولية، سراج عمر قندوس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى