العلوم التربويةتنمية ذاتية

قبول تحمل المسؤولية

اقرأ في هذا المقال
  • ماذا يحدث عندما نتحمّل مسؤولياتنا؟

الوسيلة المثلى للقضاء على الغضب بكافة أنواعه هي قبول المسؤولية، التي من شأنها أن تقطع الطريق على مشاعر الغضب والشك والإحباط في الحال.

ماذا يحدث عندما نتحمّل مسؤولياتنا؟

عندما نتحمّل مسؤولياتنا بعقلانية وإيجابية؛ تتلاشى كل الطاقات اللازمة لوجود الغضب، علينا دائماً أن نخاطب أنفسنا بقولنا “إنني مسؤول” حتى يتوقف غضبنا، ونعرف وقتها أنَّه يوجد لدينا أمور أخرى، يجب أن نهتم بها بدلاً من سوء الظن بالآخرين، واتهامهم والشعور بالغضب.

تبعاً لقانون الاستبدال، فإنَّ الحقيقة تقول أنَّ عقولنا لا يمكنها سوى الاحتفاظ بفكرة واحدة في الموقف الواحد، فنحن لا نستطيع تقبّل المسؤولية فيما يخص مو قف ما، وأن نكون غاضبين في نفس الموقف، فهذا أمر لا يمكن حدوثه.

عندما نتحمّل مسؤولياتنا بالشكل الصحيح، نستطيع وقتها إلغاء فكرة إلقاء اللوم على الآخرين، التي تعتمد على عامل الغضب، ﻷنَّنا أصبحنا أكثر عقلانية ونتحمّل مسؤولياتنا كما هو مطلوب.

كلّ ما في الأمر ، وكلّ ما تحتاجه المجتمعات المتخلّفة لتصبح مجتمعات أكثر رقيّاً، هو أن يتحمّل كل فرد من أفراد المجتمع مسؤولياته بالشكل الصحيح، سواء في العمل أو في المنزل أو مع الأصدقاء، وقتها تستطيع المجتمعات أن ننظم نفسها وتتخلص من شكوكها، وتصبح أكثر مصداقية وقدرة على تجاوز العقبات.

المصدر
غير تفكيرك غير حياتك، بريان تراسي، رقم الطبعة 2007.قوة التفكير، إبراهيم الفقي.علم النفس بين الشخصية والفكر، كامل عويضه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى