العلوم التربويةتربية الطفل

كيف أتعامل مع ابنتي الوحيدة؟

اقرأ في هذا المقال
  • التعامل مع البنت الوحيدة.
  • ما هي طرق التعامل مع البنت الوحيدة؟

التعامل مع البنت الوحيدة:

 

قد تعاني غالبية الأمهات من مشكلة التعامل مع البنت الوحيدة، حيث أنه قد نجد بعض الأمهات تكون طبيعة العلاقة القائمة بينهم وبين البنات صعبة ويوجد فيها نوع من التعقيد، وفي المقابل يوجد أمهات تكون طبيعة العلاقة القائمة بينهم وبين البنات مبنية على المحبة والمودة، قد تجهل معظم الأمهات طرق التعامل مع البنت الوحيدة، لذلك في هذا المقال سوف نتحدث عن طرق التعامل مع البنت الوحيدة.

 

ما هي طرق التعامل مع البنت الوحيدة؟

 

1- المبادرة بالصلح في حال حدوث خلاف:

 

من المهم أن تحرص الأم على البدء في الصلح في حال كان يوجد خلاف بينها وبين ابنتها، حيث أن ذلك الأمر مهم جداً في بناء علاقة جيدة بين الأم وابنتها، حيث أنه تشعر البنت بالخجل عندما تقوم الأم بالاعتذار منها، بالتالي في الخلافات القادمة البنت هي التي تبادر في إصلاح الخلافات بينها وبين والدتها.

 

2- ضبط الأم الانفعالات الصادرة عنها:

 

في حال قيام البنت بالعديد من التصرفات الخاطئة، هنا يجب على الأم ضبط كافة الانفعالات الصادرة عنها المتمثلة بالغضب أو الصراخ، بل يجب على الأم أن تتحلى بالصبر والهدوء عند التعامل مع ابنتها الوحيدة، للحفاظ على علاقة جيدة بينها وبين ابنتها الوحيدة.

 

3- عدم مبالغة الأم في التوقعات:

 

من المهم أن تكون الأم معتدلة في التوقعات التي قد تبني عليها أحلام كثيرة، حيث يجب أن تدرك الأم أن ابنتها لن تكون مثالية لمجرد أنها ابنتها الوحيدة، لذلك يجب على الأم التعامل مع البنت الوحيدة بواقعية وعدم المبالغة في التوقعات.

 

4- التواصل المستمر:

 

يجب أن تحرص الأم على معاملة ابنتها الوحيدة بطريقة حسنة، حيث يتم ذلك من التواصل المستمر معها من خلال ما يأتي: الجلوس معها والتحدث إليها ومعرفة كافة احتياجاتها والعمل على تلبية هذه الاحتياجات.

 

5- مسامحة الأم البنت على الأخطاء التي ارتكبتها في الماضي:

 

من المهم أن تكون الأم متسامحة مع الأخطاء التي قامت فيها ابنتها الوحيدة في الماضي، يجب أن تنسى الأم ما حدث من أخطاء في الماضي والتركيز على الحاضر، كما يجب على الأم أن تتجنب إدخال طرف ثالث لحل أي خلاف قد يقع بين الأم وابنتها الوحيدة.

 

المصدر
الأم تعرف أكثر من الجميع، أليس كالهان، 2015مدخل إلى رياض الأطفال، أمل خلف، 2005علم النفس الاجتماعي، أحمد علي حبيبالتربية في رياض الأطفال، عدنان عارف، 2000

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى