العلوم التربويةتربية الطفل

ما هي أساليب عرض القصة في رياض الأطفال؟

اقرأ في هذا المقال
  • أساليب عرض القصّة في رياض الأطفال.
  • خطوات عرض القصّة لأطفال الروضة.

تُعَدُّ القصص من العوامل المهمة لتكوين شخصيّة طفل الروضة، فهي تساعد في عملية إيصال المعاني التربوية والاجتماعية للطفل بأساليب بسيطة تتناسب مع مرحلة الطفل العمرية.

أساليب عرض القصّة في رياض الأطفال:

تُعتبر عملية قراءة القصص لأطفال الروضة أمر بالغ الأهمية، فهي إحدى الوسائل التعليمية التي تعمل على زيادة ذكاء طفل الروضة بالإضافة إلى رفع مستوى تركيزه وذلك عن طريق إطلاق العنان لخيال الطفل، وتتنوع القصص في رياض الأطفال فهناك القصص الواقعيّة والقصص الخياليّة، كما يتوجّب على معلم رياض الأطفال عند اختياره للقصّة أن تكون هادفة، وأن تحتوي على قيم تربويّة وذلك من أجل إكساب طفل الروضة هذه القيم وانتهاجها في سلوكاته.

ويوجد بعض الأساليب التي يستخدمها معلم رياض الأطفال عند عرضة للقصّة نذكر منها:

  • عرض القصّة باستخدام الرسم.

  • عرض القصّة من خلال استعمال الحاسوب.

  • عرض القصّة من خلال استعمال المجسّمات المذكورة بأحداث القصّة.

  • عرض القصّة من خلال استعمال الكتب التي تحتوي على الصّور الملونة.

  • عرض القصّة عن طريق استخدام المعلم لمسرح الدُّمى.

خطوات عرض القصّة لأطفال الروضة:

تقوم قصص الأطفال على مجموعة من الأحداث المترابطة سواء كانت القصّة واقعيّة أم خياليّة، ويتوجّب على معلم رياض الأطفال أن يتبع الخطوات التالية في عملية عرضه للقصّة.

قبل عرض القصّة:

يتوجب على معلم رياض الأطفال قبل عرضه القصّة أمام أطفال الروضة، أن يقوم بدراسة شخصيات وأحداث القصّة؛ وذلك ليتمكَّن من تقمُّص أدوار الشخصيّات التي تتضمَّنها القصّة، وبعد ذلك يتطلب من المعلم أن يقوم بإعداد الوسائل اللازمة لعرض القصّة من أدوات ومواد وصور ثمَّ يقوم على تجهيز المكان المناسب لعرض القصّة سواء كان داخل الروضة أم خارجها.

عرض القصّة:

  • يتوجّب على معلم رياض الأطفال أن يكون السرد مُعبِّراً، وأن يستخدم أسلوب الحوار؛ وذلك من أجل إثارة تفاعُل الأطفال أثناء عرض القصّة.

  • يتوجّب على المعلم أن يقوم باختيار الألفاظ المناسبة التي تتناسب مع مرحلة طفل الروضة العمرية، فهذا يعمل على جذب انتباه الطفل.

  • يتوجّب على معلم الروضة استعمال الوسائل التعليميّة السمعيّة أو البصريّة؛ فهي تساعد على تشويق طفل الروضة لكي يستمع للقصّة.

بعد عرض القصّة:

تتضمن هذه المرحلة أن يقوم طفل الروضة بإعادة سرد القصّة، وبعد ذلك يقوم المعلم بإجراء حوار حيث يطرح المعلم الأسئلة على أطفال الروضة؛ ليتمكن الأطفال من ربط أحداث القصّة، كما يُمكن للمعلم أن يطلب من أطفال الروضة أن يقوموا بتمثيل القصّة حيث يختار كل طفل شخصية معينة، بالإضافة إلى استخدام الطفل الرسم للتعبير عن أحداث القصّة.

المصدر
رياض الأطفال: الكتاب الشامل، إيناس عبد الرازق خليفة- 2013العمل مع الأطفال الصغار، د. جودي هير- 2006سيكولوجية الطفل في مرحلة الروضة، مدحت عبد الرزاق الحجازي- 2017

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى