العلوم التربويةتربية الطفل

نصائح عند إحضار توأمك إلى المنزل من المشفى

اقرأ في هذا المقال
  • أحضر أطفالك التوأم إلى المنزل في السيارة
  • إحضار أطفالك إلى البيت.
  • اجعل منزلك جاهز لأطفالك التوأم

اليوم قد وصل أخيراً توأمان موجودان هنا وأنتي على استعداد للترحيب بهما في منزلك وعائلتك، خلال الأشهر الطويلة من الحمل، ربما شعرتي أن هذه اللحظة لن تأتي أبداً، يُمكن أن يكون الحمل المزدوج أو التوأم محفوفاً
بالقلق بشأن كل شيء، بدءاً من الضغوط المالية وحتى المضاعفات الطبية وفصل التوائم. وأيضاً قد يكون الحمل قد اختصر بسبب الولادة المبكرة، أو ربما تأخرت عودة التوأم لعدَّة أيام أو أسابيع إذا كانوا محتاجين إلى الإقامة
في المستشفى، أو في وحدة العناية المركّزة للولادة للتغلّب على المشاكل مُنذ الولادة المبكرة.

نصائح عند إحضار توأمك إلى المنزل من المشفى:

إحضار أطفالك إلى البيت:

  • هناك شيئان حقاً يجب عليك ببساطة الحصول عليهما من أجل إعادة هؤلاء الأطفال إلى المنزل، إذا
    كنتِ تجلبين طفلك التوأم إلى المنزل في سيارة، فسوف تحتاجين إلى مقاعد سيارات معتمدة للرّضع
    الذين يستوفون معايير السلامة في بلدك. وحتَّى تكوني حذرة سوف تحتاجين إلى واحد لكل طفل.

  • يوصى بشراء مجموعة كراسي جديدة ومناسبة للأطفال الرّضع؛ لضمان عدم تعرّضهم للخطر بسبب الاستخدام غير السليم، أو التلف الذي وقع في حادث سابق مع الكثير من الناس.

  • كما يجب تثبيتها بشكل صحيح في سيارتك، هذه ليست عملية يتم إجراؤها تحت الضغط، فيجب القيام بذلك بهدوء وفق تعليمات المصنع قبل أن يحين موعد قدوم أطفالك. ويمكنك أيضاً فحص المقاعد بواسطة متخصص؛ للتأكد من أنها مثبتة بشكل صحيح، تقدّم العديد من الإدارات هذه الخدمة.

اجعل منزلك جاهز لأطفالك التوأم:

فكّر في منزلك، هل هو جاهز للأطفال؟ وإلى جانب هؤلاء التوأم الجدد، يوجد هناك الكثير من مُعدّات الأطفال الخاصة بهم التي سوف تحتاج إلى إحضارها وتجهيزها. ومع ذلك لا تحتاج بالضرورة إلى مضاعفة كل شيء لمجرد أن لديك توأمان، فهناك الكثير من الأشياء التي يمكنهم مشاركتها أو استخدامها على مراحل. فما الذي يجب أن يكون جاهزاً على الفور؟

النوم:

  • سوف تحتاج إلى مكان لينام فيه الأطفال وهذا أمر في غاية الأهمية.

  • يُمكنك أن تستخدم سريراً، أو قد يكون شيئاً آخر مؤقتاً؛ حتَّى يكون الأطفال على استعداد للنوم في أسرّة الأطفال، حيث تستخدم بعض العائلات أجهزة السرير، أو أسرّة الأطفال المحمولة، أو سلال موسى، أو الأراجيح أو مقاعد الأطفال.

  • بشكل عام من المحتمل أن ترغب في الحصول على أسرّة للأطفال الرّضع، فقط للتأكد من أنهم ينامون
    بأمان وراحة قدر الإمكان؛ لأنهم عندما ينامون بشكل سليم، سوف تنامون أنتم بشكلٍ جيّد.

كراسي الطعام:

  • يُمكن أن المقاعد المرتفعة المخصصة للطعام ليست ضرورية في البداية، لن يتمكن أطفالك من الجلوس فيها لعدّة أشهر حتى الآن وهي تشغل مساحة كبيرة في البيت، حيث أنّه في الأيام الأولى بناءً على ما إذا كنت تختار الرضاعة الطبيعية أو زجاجة الرضاعة، قد تحتاج فقط إلى كراسي مريحه لتضع فيه الأطفال حتّى يتناولوا وجبة الحليب.

تغيير الحفاضات:

  • بخلاف الأكل والنوم، سوف يقوم أطفالك بالكثير من التبول والتغوّط في الأيام الأولى. وسوف تقضي
    الكثير من الوقت في تغيير الحفاضات. وسوف تحتاج إلى تخزين الحفاضات واللوازم التابعة لتنظيف الأطفال.

  • قد يكون من الصعب الحكم على حجم أطفالك، إذا ولدوا مبكراً، فقد يقضون عدَّة أشهر في أحجام ما قبل الولادة في الموعد حيث يكون حجمهم صغير جداً، لكن الأطفال ينمون بسرعة أيضاً. وقد ينتقلون إلى حفّاضات أكبر حجماً في وقت أقرب ممّا تعتقدون، لذلك احتفظ بالكثير من الحفاضات في متناول اليد،
    لكن لا تشتري أكثر من اللازم.

  • لا تنسَ التخلّص من حفاضات الأطفال فهو أمراً مهماً للغاية؛ حتَّى لا تصبح رائحة منزلك كراحئة الحفاض. وبالتالي عليك الاحتفاظ بسلّة مهملات مناسبة مع أكياس بلاستيكية لوضع الحفاض والتخلّص منها بسهولة.

  • فكّر كيف سوف تعيش في منزلك وأنت تهتم بالأطفال، يجب أن تكون مستعداً وتقوم بتوفير كل ما هو مريح لك، حيث تجد العديد من العائلات أنّه من المفيد إنشاء مناطق مناسبة للأطفال، سواء لنومهم أو ليتناولوا وجبة الحليب؛ حتَّى لا تمل الأم بسبب تواجدها لفترات طويلة في غرفة التوأم. وكذلك إذا كان منزلك ذات طوابق متعدده، فقد ترغب في إنشاء مكان لينام فيه الأطفال في كل طابق. ويكون مناسب لتغيير الحفاض أيضاً، بحيث لا تقضي كل اليوم في الصعود والنزول عن الدرج.

تأكد من الحصول على بعض المساعدة:

  • عندما ترعى طفلين في نفس الوقت، يكون من الصعب القيام بذلك بمفردك، هناك اثنان منهم ولديك يدان فقط، قبل إحضار أطفالك إلى المنزل، فكّر في نوع المساعدة التي تريدها.

  • لا تخف من طلب المساعدة، هذا ليس وقت لعب دور الضحية ومحاولة تحمل العبء بنفسك، الجميع مسرورون تقريباً لتقديم المساعدة خلال هذا الوقت الخاص من حياتك؛ لذلك احتفظ بقائمة بأسماء أولئك الذين يقدمون المساعدة واطلب منهم البدء بمساعدتك.

  • كُن محدداً في طلبات المساعدة الخاصة بك، مثلاً تكون بحاجة وجبات جاهزة، مهام البيت وتنظيفه،
    رعاية الأطفال الأشقاء الأكبر سناً، رعاية الحيوانات الأليفة إذا كان عندك، أو ممكن أن يقوم شخص بحمل
    طفلاً واحداً بينما تُطعم الثاني، أنت تعرف ما هي المساعدة التي تناسبك وتناسب عائلتك والشخص الذي سوف يُقدّم المساعدة.

  • في بعض العائلات، تكون أوضاعهم الماديّة مناسبة لطلب مساعدة من متخصصين والدفع لهم مقابل كل ساعة يقومون بها برعاية التوأم، أو يمكن إحضار أشخاص بأجر لتنظيف المنزل وتجهيز الطعام بينما تعتني
    أنت بأطفالك.

أمور أخرى يجب مراعاتها:

أخيراً، إليك بعض الأمور التي يجب أخذها في ااإعتبار عند إحضار توائمك إلى المنزل من المستشفى:

  • قد لا يأتي أطفالك إلى المنزل معك، إذا كانت هناك مضاعفات طبية أكثر خطورة بعد الولادة، فقد يكون أحد أطفالك مستعداً لمغادرة المستشفى بمفرده. وهذا يبدو مؤلماً، لكن من الناحية الإيجابية، يُمكن أن يكون في الواقع تعديل أسهل، حيث أن رعاية طفل واحد في وقت واحد لبضعة أيام قد يمنحك فرصة لالتقاط أنفاسك.

  • يُمكن حماية الطفل في منزلك حتى لو كان مولود ولادة مبكرة، لكن لا تنتظر حتى يفوت الأوان، أنت تعرف المثل القديم، السلامة أفضل من الأسف؛ لذلك إذا كنت غير قادر على رعايته من الأفضل أن يبقى في المشفى حتَّى يتحسن فهذا أفضل لك وله.

  • بمجرّد وصول أطفالك، فأنت مشغول والوقت نادر، لذا التزم بتنفيذ تدابير سلامة الأطفال قبل ولادتهما، أو في الأشهر القليلة الأولى من عمرهم.

  • إذا كان أطفالك يولدون قبل الموعد الأصلي للولادة أو أنهم من ذوي الإحتياجات الخاصة، فقد تتصارع مع المشاكل الطبية بالإضافة إلى المتطلبات المعتادة لرعاية الرضع المرضى، اعمل عن كثب وتواصل مع مقدمي الرعاية الطبيّة؛ لمعرفة الإجراءات المناسبة للتغذية أو إعطاء الدواء أو مراقبة التنفس.

  • العديد من الأطفال التوأم أصغر من أجيالهم حديثي الولادة غير التوأم، لذلك لا تتفاجأ إذا لم تكن ملابس الأطفال الصغار اللطيفة التي استلمتها كهدايا مناسبة على الفورلهم، حتَّى لو كانت بحجم الأطفال حديثي الولادة؛ لأن بعض التوائم حتَّى لو ولدوا بمتوسَّط ​​زمني يبلغ (36) أو (37) أسبوعاً، يكونوا صغار عند الولادة وقد يحتاجون إلى ملابس صغيرة الحجم لبضعة أسابيع أو أشهر حتَّى يكبروا.

  • العمل في روتين وجدول زمني محدد؛ حيث أن الجدول الزمني الصحيح هو أي شيء يناسبك أنت وأطفالك وعائلتك، لكن يتفق معظم الآباء على أنّه من الأسهل والأفضل إبقاء كلا الطفلين على نفس الجدول الزمني، بحيث يأكلون وينامون في نفس الوقت.

المصدر
Bringing Your Newborn Twins Home From the HospitalBringing Twins Home From the HospitalComing home

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى