العلوم الحياتيةتصنيف الكائنات الحية

النباتات الزهرية

اقرأ في هذا المقال
  • ماهي النباتات الزهرية
  • أهمية النباتات الزهرية
  • أقسام الأزهار في النباتات الزهرية
  • دورة حياة النباتات الزهرية
  • خصائص النباتات الزهرية

ما هي النباتات الزهرية؟

النباتات الزهرية: هي النباتات التي تنتج أزهار وتنقسم إلى نباتات معراة البذور ونباتات مغطاة البذور. والزهرة هي الجزء الأساسي الذي يختص بالتكاثر الجنسي؛ حيت تكون البذورعبارة عن ساق متقاربة العقد مع سلاميات وتحورت أوراقها لتعطى الأوراق الزهريه وقد تكون الأزهار مفرده أو مجتمعه.

وتتكون الزهرة: من، البتلات، الكرابل وتشمل المبيض والقلم والمتاع وأعضاء التذكيرالمكونه من الخيط والمتك.

تُعدُ النباتات الزهرية من النباتات المسيطرة في معظم مناطق العالم، تُشكل 80 في المائةِ من جميع أنواع النباتات الخضراء على سطح الأرض، تُصنفُ على أنها نباتاتٌ عاريات البذور ونباتات وعائية والنباتات الزهرية قادرةٌ على النمو في مجموعة متنوعة من المواطن، ويمكن أن تنمو هذه النباتات كأشجار وشجيرات وأعشاب ونباتات مزهرة صغيرة، وحيث تصل إلى أربعمئة ألف نوع تقريبًا، ولذا فهي تُؤثّر بشكل مباشر على وجود البشريه ووتتباين النباتات الزهرية في مواطنها، فمنها ما تتواجد في المناطق القطبية، ومنها ما تنمو في المياه المالحة والعذبة، ومنها أيضاً ما تتواجد في المناطق الإستوائية.

أهمية النباتات الزهرية:

توفّر الإمدادات الأساسية للغذاء في العالم، كالقمح والأرز والذرة والشعير والجاودار والشوفان وقصب السكر والأغذية الأخرى. توفر الغذاء وكميات كبيرة من الأعلاف للمواشي، ويتم استخدامها في صناعة البهارات، كما أنها تستخدم كمورد اقتصادي في صناعة الأوراق والألياف من القطن والكتان التي تدخل في صناعة المنسوجات، وتوفر الأخشاب للبناء من أشجار الصنوبر ولها استخدامات طبية متعددة كأنتاج الأدوية، وتستخدم كنباتات للزينة كما أنها تُظهر نطاقًا واسعًا في الخصائص النباتية والإيجابية.

أقسام الأزهار في النباتات الزهرية:

1- زهرة خنثى:

زهرة خنثى يوجد بها أعضاء التذكير والتانيثث، مكونة من الأسدية والكرابلة. والزهرة المنتظمة خاصة البتلات تتميز بالتماثل في الحجم والشكل. ويتميز شكل الأسدية بأنها ورقية عريضة والكرابل كبيرة وليس بها أقلام ومياسم. إما البويضات فتكون منعكسة ينتج عنها بذور كبيرة تحمل على كرابل.

2- الزهرة سفلية:

 زهرة وحيدة الجنس وهي تحمل الطلع المكون من إحدى أعضاء التذكير فتسمّى بالزهرة المذكرة أو المتاع المكون من إحدى أعضاء التانيث فتسمّى بالزهرة المؤنثه وعندما يكون توزيع الأعضاء الزهريه منتظم أيّ قطع الزهرة إلى أكتر من نصفين متماثلين تعرف بالزهرة المنتظمه ويرمز لها بالرمز (+) ولكن عندما لا يمكن قطعها الى نصفين متساويين تعرف باسم وحيدة التناظر ويرمز لها بالرمز (٪).

دورة حياة النباتات الزهرية:

وتبدأ دورة حياة النبات الزهري بإنبات البذور والحبوب الناضجة في وجود الماء والتي تنبت لتعطي البادرات  المكونة من الجذير والرويشة. تنبت البادرات لتعطي النبات الزهري الذي يحمل الأزهار حاملة للمشيج المذكريّ وهو حبة اللقاح والمشيج المؤنث الممثل بالبويضة تسقط حبة اللقاح بعد انتقالها بالهواء أو الحيوان أو الإنسان أو الماء أو التلقيح الذاتي إلى الميسم وبذلك تتم عملية التلقيح وإذا تم انتقال حبوب اللقاح من متك الزهرة إلى ميسم نفس الزهرة أو أيّ زهرة على نفس النبات سمي بالتلقيح الذاتي.


أما التلقيح الخلطي هو إذ انتقلت حبوب اللقاح من المتك إلى ميسم زهرة أخرى في نبات آخر؛ حيث تنبت حبة اللقاح على الميسم ويخرج منها أنبوبة اللقاح وتنتقل أنبوبة من حبة اللقاح إلى أنبوبة اللقاح التي تخترق أنسجة القلم لتصل إلى البويضة والأنوية الأندوسيرمية لتتم عملية التخصيب.


لا تنبت حبة اللقاح ولا تدخل أنبوبتها إلى أنسجة القلم إلا إذا كان هناك توافقاً وراثياً بين أنسجة الزهرة، فهنالك ملايين حبوب اللقاح تسقط على أعداد كبيرة من المياسم ولكن لا يتم التخصيب إلا بين النباتات المتوافقة كيمياً وحيوياً بين أنسجة الزهرة المؤنتة وأنسجة حبت اللقاح، وبذلك تحفظ الأجناس والأنواع من الخلط العشوائي، وتحتفظ النباتات بخصائصها الحيوية.

خصائص النباتات الزهرية:

يوجدُ العديد من خصائص النباتات الزهريّة المشتركة مع خصائص نباتات عاريات البذور، وهذه الخصائص جعلت من النباتات المزهرة أكثرُ النباتات البرية تنوعًا وعددًا والأكثر أهمية من الناحية التجارية بالنسبة للإنسان.

ومن أهم هذه الخصائص ما يأتي:

  • وجود الأجهزة التناسليّة من أبرز ما يميز النباتات الزهرية عن النباتات البذرية.

  • تنخفض الأعضاء الذكرية في النباتات المزهرة مقارنةً بالنباتات معراة البذور، حيث إن الحجم الأصغر من حبوب اللقاح يُقلّل من الوقت في عملية التلقيح وفي النباتات يحدث الإخصاب لمدة تصل إلى سنة بعد عملية التلقيح، حيثُ يسمح الوقت القصير بين التلقيح والإخصاب بإنتاج البذور في وقت أبكر بعد التلقيح.

  • الكربلة هي جزء من النبات التي تحتوي على البويضات، وتتطور الكربلة والأنسجة المحيطة إلى ثمرة في النباتات المزهرة خلال عملية الإخصاب في المبيض.

  • انخفاض الأعضاء الأنثويّة، يساعد على التكيف لمجموعة البذور بشكل أسرع.

  • يبدأ تكوين الإندوسبيرم بعد عملية الإخصاب وقبل التقسيم الأول للتلقيح، والإندوسبيرم هو نسيج مغذي يمكنه توفير الغذاء للجنين النامي والنبتات وأحيانًا الشتلات عند ظهورها لأول مرة.

  • جميع النباتات المزهرة لها السداة، وهي تنتج حبوب اللقاح التي تحمل المعلومات الوراثية للذكور كما أنها عبارة عن الهياكل التناسلية الموجودة في الزهور.

  • شكل النباتات الزهرية يكون إما خشبية كأشجار والشجيرات وهي غنية بالأنسجة الثانوية أو العشبية ذات وجود النادرًا.

المصدر
Campbell / للمؤلف نيل كامبل / طبعة 6العلوم الحياتية / للمؤلف سامي خضر عبد الحافظ / طبعة 1أساسيات علم الأحياء / للمؤلف حسين علي السعدي / طبعة 2 علم الأحياء والأبيديولوجية والطبيعة البشرية / للمؤلف ستيفن روز / طبعة 5

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى