العلوم الحياتيةالنباتات

وصف نبات الحمص وأماكن انتشاره

اقرأ في هذا المقال
  • الوصف لنبات الحمص
  • مكونات نبات الحمص
  • استخدامات نبات الحمص
  • متطلبات نبات الحمص

نبات الحمص هو محصول البقول الذي يشكل جزءًا من عائلة البقوليات، والبقول هي البذور الجافة الصالحة للأكل وهي غنية بالبروتين والألياف وقليلة الدهون. يعتبر نبات الحمص من المحاصيل القديمة التي تمت زراعتها في الهند والشرق الأوسط ومناطق من إفريقيا لمئات السنين.

 

الوصف لنبات الحمص:

 

حبوب نبات الحمص مثل البازلاء أو فول الصويا، تنمو حتى يصل طولها إلى حوالي (76 – 91) سم وتتكون القرون على الجزء العلوي من النبات. في نبات الحمص أوراق مركبة من وريقات كثيرة العدد ذات أطراف مسننة الحواف خضراء اللون وأغصان متعددة ومتفرعة من الساق وأزهار بيضاء وردية صغيرة وجذر وتدي أساسي.

 

يتكاثر نبات الحمص بالبذور ويحتاج الى تربة جيدة التصريف ولا يحتاج إلى الكثير من الري، لقدرته على الاستفادة من الرطوبة داخل التربة بواسطة جذوره الوتدية ويحتاج عند زراعته الى السماد الفوسفاتي بنسبة 46% قبل زراعته.

 

مكونات نبات الحمص:

 

يحتوي نبات الحمص على الكثير من المكونات الغذائية، ومنها:

 

  • بروتين.

 

  • حمض الفوليك.

 

  • الألياف (غير قابلة للذوبان وقابلة للذوبان).

 

  • حديد.

 

  • الفوسفور.

 

  • الأحماض الدهنية المتعددة غير المشبعة والأحماض الدهنية الأحادية غير المشبعة بما في ذلك أحماض اللينوليك (وهو من أهم الأحماض الدهنية الموجودة في الأغذية المعروف بأوميغا – 6 وحمض ألفا – لينولينيك المعروف بأوميغا – 3) والأوليك.

 

متطلبات نمو نبات الحمص:

 

  • الحمص لا ينمو بشكل جيد مع الزرع (النباتات الأخرى).

 

  • من الأفضل زرع البذور لنبات الحمص مباشرة عندما تكون درجة حرارة التربة (50 – 60) فهرنهايت على الأقل (10 – 16 درجة مئوية).

 

  • يجب تحديد منطقة لزراعة نبات الحمص تتعرض بشكل كامل لأشعة الشمس وجافة.

 

  • يتطلب نبات الحمص إدخال الكثير من السماد العضوي في التربة وإزالة أي أعشاب ضارة.

 

  • يحتاج الحمص إلى 3 أشهر على الأقل من الأيام الباردة، ولكن الخالية من الصقيع، حتى ينضج، وفي المناطق الاستوائية.

 

  • تتراوح درجات الحرارة المثالية لزراعة الحمص بين (50 – 85) فهرنهايت (10 – 29 مئوية).

 

أماكن انتشار نبات الحمص:

 

يزرع نبات الحمص في حوض البحر الأبيض المتوسط وشمال أفريقيا والشام وتركيا. ظهر الحمص في مناطق تركيا حوالي 3500 قبل الميلاد وفي فرنسا 6790 قبل الميلاد.

 

حوالي (80 – 90٪) من نبات الحمص يزرع في الهند، حيث تنتج الهند أكبر عدد من الحمص ويزرع الحمص في أكثر من 50 دولة في جميع أنحاء العالم. في الولايات المتحدة، تحتل كاليفورنيا المرتبة الأولى في الإنتاج لنبات الحمص، لكن بعض المناطق في واشنطن وأيداهو ومونتانا تقوم الآن بزراعة البقوليات كنبات الحمص.

المصدر
Plant anatomy / Cranj , Richard ly ons _ sobaski , sheila ,wise , robers Plant pathology / Robert N . Trigiano مورفولوجيا النباتات الزهرية / للمولف صالح الحديدي / طبعة 1 تقانة الحضار والفواكة / للمؤلف دوريد عبد الصمد الوزير / طبعة 1

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى