العلوم الطبية والمخبريةفحوصات سوائل الجسم

الكيتون في البول

اقرأ في هذا المقال
  • الكيتونات في البول
  • ما الذي يسبب مستويات عالية من الكيتونات في البول
  • كيف يمكن إجراء اختبار الكيتةن في البول
  • متى يتم إجراء اختبار الكيتونات في البول
  • النتائج غير الطبيعية للكيتونات في البول
  • متى يمكن أن تكون الكيتونات في البول علامة على الحماض الكيتوني

الكيتونات في البول:

الأشخاص المُصابين بـ مرض السكري، سوف ترتفع لديهم مستويات الكيتون في البول. ويُمكن أن تُشير المستويات العالية من الكيتونات في البول إلى مُضاعفات خطيرة تُسمّى الحماض الكيتوني السكري. لكن الكيتونات الزائدة يُمكن أن تُصاحب أيضاً مشاكل صحيّة أخرى.

عادةً يستخدم الجسم الجلوكوز أو السكر كمصدر رئيسي للطاقة. عندما لا تحصل الخلايا على الجلوكوز الذي تحتاجه، يبدأ الجسم في استخدام الدهون بدلاً من ذلك.تننتج الكيتونات عن حرق الدهون، وهو نوع من الأحماض التي تنتهي في الدم والبول ممّا قد يجعلك مريضاً.

يقوم الأطباء بانتظام باختبار الكيتونات في بول الأشخاص المُصابين بمرض السكري من النوع الأول والسكري من النوع الثاني، على الرغم من أن الكيتونات أكثر شيوعاً بين الأشخاص المُصابين بمرض السكري من النوع الأول. إذا كنت مصاباً بمرض السكري ولديك مستويات عالية من الكيتونات في البول، فلن يحصل الجسم على الأنسولين الذي يحتاجه لنقل السكر من الدم إلى الخلايا لاستخدامه كطاقة. وقد يُؤدي هذا إلى ارتفاع السكر في الدم، أو ارتفاع نسبة السكر في الدم، ممّا قد يُؤدي إلى مُضاعفات خطيرة مثل أمراض القلب والسكتة الدماغية ومشاكل في الرؤية وتلف الأعصاب إذا لم تتم إدارتها بشكل صحيح.

ما الذي يسبب مستويات عالية من الكيتونات في البول؟

فقدان جرعة الأنسولين أو مضخّة الأنسولين غير الفعّالة أو عدم الحصول على كمية كافية من الأنسولين هذه الأسباب يُمكن أن ترفع مستويات الكيتونات في البول، ويحدث ذلك عند الأشخاص الذين يُعانون من مرض السكري. ويُمكن أن يحدث ارتفاع الكيتون في البول عندما لا يتناول الشخص وجبة كافية من الطعام.

بالإضافة إلى مرض السكري، قد تكون أيضاً أكثر عرضة لخطر الإصابة بالكيتونات الموجودة في البول إذا كنت تُعاني من أيّ من الأعراض التالية:

  • الحمل.

  • اضطرابات الطعام.

  • التمارين الرياضية الشاقة.

  • القيء المُزمن أو الإسهال.

  • تناول نظام غذائي منخفض الكربوهيدرات.

  • الالتهاب الرئوي.

  • إدمان الكحول.

  • العدوى.

  • نوبة قلبية.

  • السكتة الدماغية.

  • الصيام.

  • ارتفاع في درجة الحرارة.

  • تعفّن الدم.

  • الحروق.

  • فرط نشاط الغدة الدرقية.

كيف يمكن إجراء اختبار الكيتون في البول؟

يُمكن إجراء اختبار للكشف عن الكيتونات في البول في المنزل أو في المختبر. في بعض الأحيان يُطلب من المرضى عدم تناول الطعام أو الشراب لفترة محددة من الوقت قبل إجراء الاختبار.

عند الاختبار في المختبر، يُنصح المرضى بغسل أيديهم ثم تنظيف المنطقة التناسلية. يجب على المرضى بعد ذلك جمع ثلثي وعاء العينة، وإعطاء العينة لمقدم الرعاية الصحية المناسب.

يُمكن للمرضى أيضاً اختبار الكيتونات في البول في المنزل عن طريق إجراء اختبار موضعي، والذي يستخدم شرائط اختبار البول. يمكنك التقاط البول في وعاء نظيف وغمس شريط الاختبار في البول، أو يمكن التبوّل مباشرة على شريط الاختبار. ثم قارن بين لون الشريط ومخطط اللون على الزجاجة.

يُمكن أن تختلف نتائج الكيتونات في اختبار البول من رقم معين أو يُمكن تصنيفها نوعياً على أنها كمية صغيرة أو مُعتدلة أو كبيرة من الكيتونات. تختلف الكمية الطبيعية من الكيتونات في البول حسب العمر والجنس والتاريخ الصحي وعوامل أخرى، لذلك تأكد من التحدث مع الطبيب حول مُمارسة الرياضة وعادات النظام الغذائي، وكذلك العوامل الأخرى التي قد تُؤثّر على مستويات الكيتونات الطبيعيبة.

متى يتم إجراء اختبار الكيتونات في البول؟

إذا كنت تُعاني من مرض السكري أو أيّ حالة أخرى تعرّضك لخطر الإصابة بمستويات عالية من الكيتونات، فسوف ينصحك مقدم الرعاية الصحيّة باختبار الكيتونات كل 4 إلى 6 ساعات عندما تواجه أيّ ممّا يلي:

  • مستوى الجلوكوز في الدم أعلى من 240 ملليغرام لكل ديسيلتر.

  • القيء أو الغثيان.

  • وجع البطن.

  • البرد أو الانفلونزا.

  • التعب المستمر.

  • جفاف الفم أو العطش المستمر.

  • التهاب الجلد.

  • رائحة الفم الكريهة.

النتائج غير الطبيعية للكيتونات في البول:


  • كميات قليلة من الكيتون في البول: 20 ملغ/ دل.

  • كميات متوسطة من الكيتون في البول: 30 إلى 40 ملغ/ دل.

  • كميات كبيرة من الكيتون في البول:أكثر من 80 ملغ/دل.

يُمكن أن تكون كميات صغيرة من الكيتونات في البول طبيعية، خاصةً إذا كان الشخص يحاول انقاص وزنه ويحافظ على مستويات السكر في الدم. يجب على مرضى السكري الذين يحاولون إنقاص الوزن التأكد من مراقبة مستويات السكر والكيتون في الدم عن كثب.

إذا قمت باختبار الكيتونات في البول وتُشير النتائج إلى كمية صغيرة، فاستشر الطبيب واستمر في اختبار كل بضع ساعات.

إذا أظهرت نتائج الاختبار كميات مُعتدلة أو كبيرة من الكيتونات في البول، فاتصل بمزود الرعاية الصحية على الفور. من المُهم أيضاً عدم مُمارسة الرياضة عندما تكون مستويات الكيتون مُرتفعة أو عندما يكون سكر الدم لديك مرتفعاً، حيث قد يؤدي ذلك إلى تفاقم الآثار.

إذا أظهرت نتائج الاختبار مستويات عالية من الكيتونات في البول، فقد يقوم الطبيب بفحص كمية الكيتونات في الدم وإجراء اختبارات البول التالية:

  • جلوكوز الدم (سكر الدم).

  • بروتين.

  • درجة الحموضة (أو مستوى الحمض).

متى يمكن أن تكون الكيتونات في البول علامة على الحماض الكيتوني؟

تُعَدّ المستويات العالية من الكيتونات التي تم اكتشافها في البول مُؤشراً مُحتملا على الحماض الكيتوني السكري، وهو أحد المضاعفات الشديدة لمرض السكري. الحماض الكيتوني السكري هو في كثير من الأحيان أول علامة على أن الشخص يُعاني من مرض السكري قبل تشخيصه.

قد ترتفع مستويات السكر والكيتون في الدم وتتسبب في الإصابة بالحماض الكيتوني إذا كنت مريض سكري. يجب استشارة مزود الرعاية الصحيّة الخاص بك حول كيفية مراقبة مستويات الكيتون والجلوكوز في الدم وكيفية الوقاية من الحماض الكيتوني عندما تكون مريض سكري.

يُمكن أن تشمل الأعراض الإضافية للحماض الكيتوني:

  • مشاكل في التنفس.

  • الغثيان.

  • القيء.

  • العطش غير العادي.

  • رائحة الفم الكريهة.

  • التهاب الجلد.

  • وجع بطن.

  • ارتباك.

  • نعاس.

  • فقدان الوعي.

المصدر
Ketones in Urine: When and Why to Test for Them and What They MeanWhat Are Ketones and Their Tests?What causes high ketone levels?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى