العلومعلوم الأرض والفلك

عمليات الاستخراج المنجمي في المناجم الجبلية

اقرأ في هذا المقال
  • ما هي عمليات الاستخراج المنجمي في المناجم الجبلية؟

ما هي عمليات الاستخراج المنجمي في المناجم الجبلية؟

من الأمثلة على المناجم الجبلية هو جبل عوام، حيث يكون القسم الشمالي من منجم جبل عوام ممتد لمسافة طويلة تساوي 2000 متر تقريباً، وتكون ذات سمك يقع بين 0.3 إلى 0.5 متر، كما يعرف بأنه عرق معدني ذو ميل كبير ويتشكل من معادن الرصاص ومعادن الزنك والفضة والكبريتيدات، ويحتوي على عمق كبير ممتد إلى 600 متر تحت سطح الأرض.


وفي أغلب المناجم الجبلية تتم عمليات الاستخراج المعدني في العرق الشمالي وتكون بطريقتين هما طريقة sublevel stoping وبدون عمل أي أعمال إسناد أو تدعيم، أما الطريقة الأخرى فهي عبارة عن طريقة محورية خاصة بمنجم جبل عوام تتناسب مع الصفات الهندسية للصخور الهشة، حيث تستعمل الأخشاب وجذوع الأشجار في أعمال الإسناد والتدعيم.


تم تصنيف العرق المعدني إلى عشرة أصناف أساسية للإنتاج، حيث أن المسافة بين صنف وآخر تكون ما يقارب 50 متر، ففي بداية العمل المنجمي يتم العمل على حفر نفقين عموديين أولاً وذلك بقطر 5 متر، دون اللجوء إلى القيام بأية عمليات إكساء أو تبطين؛ نظراً لكونه يقع في الصخور الصلبة والقوية، كما أنه يمتد في العمق إلى مسافة 600 متر، أي أنه يقطع مستويات الإنتاج بإتجاه الأسفل.


وفي آخر النفق تم تشكيل حفرة عميقة وكبيرة، تُستعمل لجمع المياه الجوفية الساقطة من جميع مستويات الإنتاج؛ ليتم ضخها بعد ذلك إلى الأعلى، كما أن النفق العمودي يبعُد عن العرق المعدني بمسافة تساوي 150 متر من الأسفل عند عمق 600 متر، ومن الأعلى يقطع العرق المعدني؛ لأن العرق المعدني يكون مائل باتجاه الجنوب.


بعد الإنتهاء من حفر النفق الأساسي العمودي يتم العمل على حفر أنفاق أساسية أخرى، بحيث تمتد من النفق العمودي باتجاه العرق المعدني وتسمى باسم cross cut، أي بمعنى أنفاق قاطعة للطبقات بعرض 3.20 متر وبارتفاع 2.40 متر إلى أن تقطع العرق المعدني؛ للتأكد من مكان وجوده.


هذا النفق يحتوي على سكة حديد مزدجة وكبيرة يتم التعبير عنها بالوزن إذ يصل وزنها إلى حوالي 26 كيلو غرام لكل متر، كما تستعمل هذه السكة في مستويات الإنتاج؛ لتسهيل أعمال نقل الخام والمناورة لمنع أو تجنب حدوث أي أعمال اختناق في نقل الخام من مستويات الاستغلال باتجاه الخارج.


أما الأنفاق الأخرى فتستعمل سكة مفردة من وزن 15 كيلو غرام لكل متر، وهذه الأنفاق يتم حفرها من خلال المتفجرات؛ نظراً لأن الصخور قوية وصلبة.


المصدر
جيولوجيا النظائر/قليوبي، باهر عبد الحميد /1994الأرض: مقدمة في الجيولوجيا الفيزيائية/إدوارد جي تاربوك, ‏فريدريك كي لوتجينس, ‏دينيس تازا /2014الجيولوجيا البيئية: Environmental Geology (9th Edition)/Edward A. Keller/2014علم الأحافير والجيولوجيا/مروان عبد القادر أحمد /2016

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى