العلومالعناصر الكيميائية

عنصر النوبليوم

اقرأ في هذا المقال
  • ماهو النوبليوم؟
  • نظائر النوبليوم.
  • خصائص النوبليوم.

ماهو النوبليوم:

هو عنصر من العناصر الكيمائيّة، نادر الانتشار والاستخدام، يُرمز له بالرمز الكيميائيّ”No”، عدده الذريّ يساوي”102″، يقع في الجدول الدوري ضمن عناصر المجموعة الثالثة والدورة الرابعة، يتبع في تصنيفه إلى عناصر مجموعة الأكتينيدات.

يتعرّض هذا العنصر كغيره من العناصر إلى عمليّات قذف مُستمرة حتى يتم انتاجه وتكوّنه، حيث يتم قذف عنصر الكوريوم بإحدى أيونات الكربون ليتم في النهاية تصنيع هذا العنصر، إلى جانب ذلك فقد قام العديد من العلماء بإجراء عدد من التجارب والدراسات على هذا العنصر حتى يتم تحديد أهم صفاته وخصائصه.

تتطلب عمليّة انتاج هذا العنصر وتصنيعه وقت وجهد كبيرين؛ وذلك نظراً لندرة انتشار وتواجد هذا العنصر، إضافةً إلى ذلك فقد يُعتبر النوبليوم من العناصر الإصطناعيّة التي لم يتم العثور عليها في الطبيعة، هذا وقد يتم انتاج وتصنيع النوبليوم بشكلٍ رئيسيّ في كل من أمريكا والسويد وإيطاليا.

يعود السبب وراء تسميّة النوبليوم بهذا الإسم إلى العالِم الكيميائيّ” ألفريد نوبل” الذي بذل جهداً كبيراً حتى توصل في النهاية إلى تحديد بعض من صفات وخصائص هذا العنصر.

نظراً لندرة انتشار النوبليوم في الطبيعة وعلى السطح الأرض فإنّه يُعتبر من العناصر التي ليس لها أي استخدام أوتطبيق صناعيّ، حيث تنحصر استخدامات هذا العنصر في الأبحاث والدراسات العلميّة فقط.

إلى جانب ذلك وبالرغم من ندرة انتشار وتواجد هذا العنصر إلّا أنّه وكغيره من العناصر التي لها أخطاراً وأضراراً قد تُصيب الأشخاص الذين يعملون به أو قد يتعرّضون له ولفتراتٍ طويلة، حيث أنّ التعرُّض لمثل هذا العنصر قد يؤدي في أغلب الأحيان إلى صعوبة في التنفس وبالتالي الشعور في الاختناق؛ الأمر الذي يتطلب اتباع قواعد السلامة وأخذ الحيطة والحذر عند التعامل معه للحفاظ على صحة وسلامة من يعمل به.

نظائر النوبليوم:

يحتوي النوبليوم كغيره من العناصر على عدد من النظائر المُشعة، حيث يصل عدد هذه النظائر إلى حوالي ثلاثة عشر نظيراً مُشعاً، يُعتبر نظير النوبليوم”259″ من أكثر هذه النظائر ثباتاً وانتشاراً، كما أنّ له عمر نصف لا يزيد عن ثلاثة دقائق، هذا وقد تختلف جميع نظائر النوبليوم في عمرها النصف ووزنها الذريّ.

إضافةً إلى ذلك فقد تم تصنيع إحدي نظائر النويليوم”102″ من خلال اللجوء إلى عمليّة قذف باستخدام نواة الكربون لإحدى نظائر عنصر السيريوم، حيث يمتاز النظير المُتكوّن بعمره النصف الذي لايزيد عن عشرة دقائق، هذا وقد يحتوي كل من النظير”252″ والنظير”253″ إضافةً إلى النظير”254″ على عدد بروتونات مُتساوي والذي يصل إلى حوالي”102″ بروتوناً.

خصائص النوبليوم:

  • يُعتبر هذا النظير من العناصر المُشعة والتي تظهر باللون الفضيّ المائل في أغلب الأحيان إلى الأبيض.

  • له وزناً ذريّاً يفوق الأوزان الذريّة لجميع العناصر الكيميائيّة الأخرى.

  • يظهر في أغلب الأحيان في الحالة الصلبة.

  • له نقاط انصهار وغليان ثابتات.

  • له نظاماً بلوريّاً سداسي الشكل.

  • يمتلك مغناطيسيّة مُسايرة.

  • يمتاز بنشاطه العالي.

  • يتشابه في خصائصه الكيميائيّة بشكلٍ خاص وفي أغلب الأحيان مع الخصائص الكيميائيّة للعناصر الأرضّية النادرة.

  • يمتلك نواةً ذريّةً تنتج بسبب حدوث تشوّه للنواة الأصلية والتي تكون على شكل كرة قدم.

المصدر
The Element NobeliumNobelium: the essentialsNobelium

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى