التغير الاجتماعيعلم الاجتماع

واجبات التربية الاجتماعية في أوقات حدوث التغير الاجتماعي

اقرأ في هذا المقال
  • واجبات التربية الاجتماعية في أوقات حدوث التغير الاجتماعي
  • المشكلات التي تواجه التغير الاجتماعي

من واجبات التربية الاجتماعية الأساسية في أوقات حدوث عملية التغير الاجتماعي والنمو والتطور الثقافي والاجتماعي، هو العمل على إكساب الأفراد إدراك جديد يتماشى ويتناسب مع ما هو جديد في فترة حدوث التغير الاجتماعي.

واجبات التربية الاجتماعية في أوقات حدوث التغير الاجتماعي:

حيث أن عملية التربية الاجتماعية من واجباتها في فترة حدوث التغير الاجتماعي وهو تقديم الفهم الكافي والواعي من أجل استيعاب الأفكار والقواعد التي تحكم العلاقات الاجتماعية المتعددة بين الأفراد والمنظمات وبين المنظمات نفسها وبين الأفراد أنفسهم.


من واجبات التربية الاجتماعية إعداد وتهيئة الفرص أمام الشباب والأطفال وكبار السن من أجل أن يشتركوا في أعمال تعيد بناء الأفكار والاتجاهات من أجل تحقيق الحكم الاجتماعي والعمل الاجتماعي في الفترة التي تسود فيها العلاقات الدائمة والمعقدة في التغير الاجتماعي.


كما أن على التربية الاجتماعية مسؤولية مهمة من أجل الحفاظ على عقول الأفراد واتزانه وذلك من خلال أن يقوم الفرد بفهم ما يجري من حوله في العالم الذي يعيش فيه، فعندما يكون على معرفة بما يدور من حوله فإنه يستطيع فهم ومواجهة الظروف والمشكلات الاجتماعية التي تواجهه أثناء حدوث عملية التغير الاجتماعي.

المشكلات التي تواجه التغير الاجتماعي:

مع تسارع وازدياد عمليات التغير الاجتماعي ازدادت المشكلات الاجتماعية، وإن هذه الزيادة لم تكن فقط في عدد المشكلات وإنما ازدادت عمقاً، وبالتالي أدى ذلك إلى انفصام وحدة الجماعة وهذا الانفصام من الممكن أن يؤدي إلى تمزيق هذه الجماعات.


حيث أن المجتمعات القديمة التي حدث فيها التغير الاجتماعي بشكل بطيء وبسيط وسطحي كانت تعيش على مستويات فيها قيم كانت تحكم حكماً يُطبق على جميع الأشياء الجديدة، ولكن في الوقت الحالي بعد التراكم والعقد الثقافية فقد حدث اختلافات في المعايير واختلفت المستويات الاجتماعية، وبالتالي فإن كل جماعة لها قيم خاصة بها مما يترتب عليها اختلاف في وجهات النظر.


ينتج عن هذا الصراع والتعدد في القيم والآراء والاتجاهات صعوبة في حل المشكلات الاجتماعية التي تواجه عملية التغير الاجتماعي، بل تزداد هذه المشاكل الاجتماعية تعقيد وصعوبة، فبالتالي يجب إيجاد طرق أكيدة ومعترف بها من أجل مناقشة المشكلات الاجتماعية والعمل على إيجاد حلول لها.

المصدر
مدخل الى علم الاجتماع،محمد عبدالهادي،2002مقدمة في دراسة علم الاجتماع،ابراهيم عثمان،2010التغير الاجتماعي والثقافي،دلال ملحس،2012التغير الاجتماعي ودوره في تغير القيم الاجتماعية،لطيفةطبال، 2010

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى