فنونفنون وتسلية

أنواع الرقص في العالم

اقرأ في هذا المقال
  • مفهوم الرقص
  • أنواع الرقص

مفهوم الرقص:

الرقصُ هو تأدية الشخص لمجموعة من الحركات باستخدام أطراف جسمه بطرق معيّنة. وتكون هذه الحركات في العادة متناغمة مع إيقاع موسيقي معيّن؛ وذلك للتعبير عن نفسه ومشاعره وطاقاته. وهو مظهر من مظاهر الاحتفال والفرح والبهجة.

أنواع الرقص:

البالية -روسيا:

يعتبر شكلاً من أشكال الرقص الفني الذي يتم تنفيذه على الموسيقى. وتتطلب خطوات الباليه مستويات عالية من الدقة. وتم تقديم الشكل الكلاسيكي منه لأول مرة في إيطاليا في عصر النهضة، خلال فترة حكم بطرس الأكبر. ومن ذلك الوقت أصبح جزءاً لا يتجزأ من المجتمع الروسي.

فلامنكو – إسبانيا:

يعتبر شكلاً من الرقص المشهور والذي يعود في أصله إلى إسبانيا. ويرافق رقص “jaleo ” العزف على الجيتار، التصفيق الغناء والطقطقة بالأصابع. ويرتبط هذا النوع ارتباطاً وثيقاً بالشعب الروماني في إسبانيا وأسلوبه أندلسي. و حالياً يدرّس شكل هذا الفنّ في العديد من البُلدان في جميع أنحاء العالم، لكنه أكثر شعبية في الولايات المتحدة واليابان.

الرقص الشرقي – الشرق الأوسط:

يُعد الرقص الشرقي شكلاً من أشكال الرقص المثيرة للإعجاب. ويركّز الرقص الشرقي على الحركات المعقّدة والمترابطة للجذع. ونشأ هذا النوع من الرقص في الشرق الأوسط كرقص شعبي. وقد نال إعجاب ومتابعة من جميع أنحاء العالم. وتطوّر أُسلوب الرقص عبر الزمن وكذلك زي الرقص .

رقصة الجاز:

هو أسلوب رقص حيوي يعتمد على الارتجال بشكل كبير. وغالباً ما يستخدم هذا النمط حركات جريئة ومذهلة للجسم. وله جذوره في التقاليد الأفريقية التي بقيت حيّة، من قبل العبيد الذين تم جلبهم إلى الولايات المتحدة الأمريكية. وتطوّر هذا النمط إلى نمط لرقص الشوارع الذي امتدّ بشكل سريع إلى نوادي الجاز في أوائل القرن العشرين.

رقصة الهيب هوب:

تعتبر من سلالة رقص الجاز. وظهرت رقصة الهيب هوب من شوارع نيويورك في سبعينات القرن العشرين. وتزامنت مع ظهور موسيقى الراب والدي جينغ. ومع ازدهار موسيقى الراب وتنوّعها، ظهرت أنماط مختلفة من رقص الهيب هوب.

 

الرقص المتأرجح:

يعتبرالرقص المتأرجح فرعاً آخر من رقص الجاز التقليدي، حيث أصبحت الفرق المتأرجحة نمط الترفيه الشعبي في أواخر الثلاثينيات وأوائل الأربعينيات. وهو يعتمد على الشراكة؛ أي يتأرجح الأزواج الرياضيون ويدورون ويقفزون معاً في وقت متزامن مع قرع الطبل، على عكس رقص الجاز الذي يرتكز على الفرد. وعادةً ما يكون الرقص محدد الخطوات المكررة بتسلسل معين.

رقصة السالسا:

يُعدّ السالسا شكلاً من أشكال الرقص. وهو من أصول الرقص الكوبي الإفريقي والكوبي. ويُعد رقص تشارُكي ومعروف بحركات الغزل.

رقصة بوليوود:

تجمع هذة الرقصة بين كل من الرقص الهندي والموسيقى، مع مجموعة كبيرة من أفلام هوليوود. وزيّ هذه الرقصة يتكون من ألوان متعددة ومشرقة.

رقصة تشا تشا:

ظهرت رقصة التشا تشا (بالإنجليزية: Cha-cha dance) لأوّل مرة في قاعات الرقص الأمريكيّة في أوائل الخمسينيّات، بحيث مزجت هذه الرقصة بين الإيقاعات الأفريقية والجيتار الإسباني. وأصبحت هذه الرقصة شعبيّة في جميع المناطق عام 1956م. وتتطلّب هذه الرقصة حركات عفويّة بدون أيّ جديّة.

 

رقص الكونترا:

يُعد رقص الكونترا (بالإنجليزية: Contra dance) من أشكال الرقص الشعبي الأمريكي، حيث يتمّ تشكيل خطّين متوازيين من الراقصين. ومن ثمّ يؤدّي كلّ منهم حركات معيّنة مع شركاء مختلفين على طول الخط. وتعتمد هذه الرقصة على الشريك؛ أيّ على الترتيب المشترك للراقصين. ويُرافق هذه الرقصة الموسيقى الشعبيّة من الجُزر البريطانية أو الولايات المتّحدة.

الرقص الحديث:

تعود نشأة الرقص الحديث (بالإنجليزية: Modern dance) لمناطق عديدة، فقد نشأ في سان فرانسيسكو مسقط رأس “إيزادورا دانكن” وهي راقصة رائدة في أسلوب الرقص الحر الجديد، حيث ساعدت بيئة كاليفورنيا البسيطة في نشأة هذا النوع من الرقص، الذي امتاز بالبساطة والأسلوب الحر الطبيعي.

المصدر
الرقص مع الحياة/مهدي الموسويتعلم الرقص في المطر /فيفيان جرينتعلم الرقص /ماك اندرسون

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى