أطباق المعكرونةفن الطهي

طريقة عمل الباستا باللفت المخلل والخضار

المكرونة باللفت هي من الوجبات الغذائية المفيدة لصحة الجسم والتي تمنح الجسم الكثير من الفيتامينات والبروتينات، وهي مواد طبيعية لا يمكن الاستغناء عنها في التغذية السليمة.

 

ما هي مكونات عمل طبق المكرونة باللفت المخلل والفاصولياء

 

  • باكيت واحد من مكرونة الباستا وبأي شكل ترغبه العائلة.

 

  • علبة فاصولياء حمراء مسلوقة جاهزة.

 

  • حبتين من الفليفلة الخضراء المقطعة.

 

  • حبتين من البندورة متوسطة الحجم المقطعة لمربعات.

 

 

  • حبتين من اللفت المُفلفل المصنوع مخلل.

 

  • حزمة من النعنع المفروم أخضر ناعم.

 

  • حبة بصل واحده مفرومة ناعم.

 

  • سنين من الثوم المفروم والمهروس ناعم.

 

  • كوب واحد من عصير الليمون الطازج متوسط الحجم.

 

  • ملح طعام حسب الحاجة.

 

  • فلفل أسود حسب الرغبة.

 

ما هي خطوات عمل مكرونة الباستا واللفت والخضار والفاصولياء

 

  • سلق الباستا بالماء الساخن مع رشة من الملح والقليل من الزيت.

 

  • يتم خلط الفاصولياء والنعنع ويتم مزجهما مع بعض جيداً ثم نقوم بإضافة البندورة الحمراء والبصل المفروم ناعم.

 

  • يتم إضافة الثوم المهروس للخضار.

 

  • يتم إضافة اللفت المخلل للمكونات ثم نقوم بإضافة الزيتون الأسود المفروم للمكونات.

 

  • بعد غسيل مكرونة الباستا بالماء البارد وتصفيتها بالمصفاة من الماء يتم إضافتها للمكونات الأخرى، مع الفاصولياء المعلبة الجاهزة مع الماء الموجودة فيها.

 

  • بعد ذلك يتم إضافة عصير الليمون للمكونات لتمنح الطبق الوجبة الغذائية المكاملة.

 

  • يتم مزج المكونات جيداً لتعطينا طبق من المكرونة المفيدة وألوانها الممزوجة كلوحة فنية على مائدة الطعام الشهية ممزوجة الأحمر بالأخضر بالإضافة للأبيض وتكتمل اللوحة بوضع اللفت الوردي.

 

  • يتم سكب المكونات في طبق مناسب للتقديم.

 

  • يتم تزيين هذا النوع من الأطباق ببعض أوراق النعنع المفرومة ناعمة.

 

  • هذا ويتم تقديم هذا النوع من الطبق بارداً وصحتين وعافية.

 

ولهذا الطبق من القيم الغذائية التي لا تعد ولا تحصى فالمكرونة والفاصولياء وكذلك اللفت المخلل فاتح للشهية، بالإضافة للنعناع المهدئ للأعصاب، ثم البندورة التي يوجد فيها تقريباًً الكثير من الفوائد الصحية والجسدية.

 

هذا وتعتبر من الأطباق التي لا يتم صناعتها بالاستعانة بالنار ليُقدم مثل هذا الطبق الشهي اللذيذ،  باعتبارها تؤكل نيئة، حيث أن المواد الغذائية فيها تبقى قيمتها الغذائية كما هي.

 

المصدر
أزكى طعاما، ناصر عناتياقتصاديات الأسرة، إدارة المنزل، أيمن المزاهرة، سعاد عساكريهالإرشادات المنزلية، عبد اللطيفأطباق المكرونة، المأكولات، المحاشي،عبير حسن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى