فن الطهي

فن الطهي

اقرأ في هذا المقال
  • 1-فن الطهي.
  • 2-طرق طهي صحيّة شائعة الاستخدام.

الطبخ أو الطهي هو فن لإعداد الطعام، وتختلف تقنيات ومكوِّنات الطبخ في جميع أنحاء العالم في طريقة الطبخ واختيار المحتويات، من شواء الطعام على نار مفتوحة إلى استخدام المواقد الكهربائية، إلى الخَبز في أنواع مختلفة من الأفران، ممّا يعكس تقاليد واتجاهات بيئيَّة واقتصاديَّة وثقافيَّة فريدة، ويتم الطَّبخ على حد سواء من قِبل الناس في مساكنهم الخاصّة وهناك طُهاة محترفين في المطاعم والمؤسَّسات الغذائية الأخرى ويمكن أن يحدث الطهي أيضاً من خلال التفاعلات الكيميائية دون وجود حرارة.

في العالم المتحضر، ربما يكون الغذاء هو العامل الوحيد الذي يفوق كل جوانب المعيشة الأخرى التي تستحوذ على اهتمام البشرية، وهناك الأساليب المختلفة لإعداد الطعام وتناوله ويمكنها إعطاء صورة ثقافية لشعوب العالم، وهناك دراسات تكشف أنَّه يمكن تعلُّم الكثير عن الحالات الصحيَّة للأشخاص من خلال دراسة ما يأكلون وكيف يتمُّ إعداد طعامهم.

طرق طهي صحيّة شائعة الاستخدام:

  1. طريقة الخبز:

    بالإضافة إلى الخبز والحلويات، يمكنك أيضاً خبز المأكولات البحرية والدَّجاج واللحوم التي لا تحتوي على الدُّهون والخضراوات والفواكه، وتكون طريقة الخبز عن طريق وضع الطعام في مقلاة أو طبق داخل الفرن بعد أن يصبح ساخناً بحيث يمكننا طهي الطَّعام وهو مكشوف أو مغلق، وأنَّه لا يتطلَّب الخبز إضافة الدُّهون إلى الطعام.
  2. السلق:

    حتى نسلق الطَّعام، نقوم بغلي المكوِّنات التي نريد سلقها بلطف في المياه أو في سائل مُنكّه حتى تُطهى بالكامل وتُصبح ليّنة، وفي عملية السلق يَحتفظ الطعام بشكله أثناء عملية الطبخ، عند سلق الطعام نختار القدر المغطّى الذي يناسب شكل أو حجم الطَّعام لتحتاج إلى أقلِّ مقدار من السائل.

  3. الشوي والشواء:

    نُعرّض الشوي وشواء الطعام بشكل مباشر إلى الحرارة، وحتى نقوم بالشوي خارج المنزل، نقوم بوضع الطَّعام على حامل الشواء فوق قاعدة بها فحم مشتعل أو صخور مسخّنة بالغاز، وهناك أيضاً شوَّاية معدَّة للاستخدام داخل المنزل، وبالنسبة للخضار المفروم، نقوم باستخدام ورق الألمنيوم أو سلَّة خاصة للشوي حتى تمنع القِطع من الانزلاق إلى حامل الشواء، وحتى نغلي الطعام نقوم بوضع الطَّعام على حامل خاص للغلي على مصدر للحرارة، وتسمح هاتان الطريقتان من تخليص الطعام من الدُّهون.
  4. الطهي البطيء على نار هادئة:

    يتحول لون المكوّن في البداية إلى اللون البني أو ما يسمى بالتحمير، وهو في مقلاة فوق موقد النار، ثمَّ نقوم بطهيه ببطء ويكون مُغطَّى بشكل جزئي بمقدار قليل من السوائل مثل الماء أو الشوربة، وفي بعض الوصفات، يتمُّ استخدام سائل الطهي بعد ذلك حتى يتشكَّل لدينا صلصة شهيّة وغنيّة بالعناصر الغذائيَّة.

  5. القلي مع التقليب:

    وهي من الطُّرق الآسيوية التقليديَّة، بحيث نقوم بالقلي السريع مع التقليب لقطع الطعام الصغيرة ومتناسقة الحجم، بحيث لا نحتاج سوى مقدار قليل من الزيت أو بخَّاخ الطهي لتقليبها في مقلاة قلي واسعة غير لاصقة.
  6. الشوي في الفرن:

    تشبه طريقة الخبز، لكن في درجة حرارة أعلى عادةً، وتستخدم طريقة الشوي الحرارة الجافَّة للفرن حتى يُطهى الطعام، ويمكن أيضاً شوي الأطعمة على الصفيحة المعدنيَّة الخاصَّة للفرن أو في مقلاة شوي، وبالنسبة أيضاً للدجاج واللحوم والمأكولات البحريَّة نقوم بوضع الحامل داخل مقلاة الشوي حتى تتسرَّب الدُّهون في أثناء عملية الطهي، وحتى نحتفظ بالرطوبة، نقوم بطهي الأطعمة حتى تكون درجة حرارتها الداخليَّة آمنة لكن لا نفرط في طهيها.
  7. القلي السريع:

    وذلك يمكننا قلي قطع الطَّعام الصغيرة أو الرقيقة نسبيّاً، ويمكننا أيضاً طهي الطَّعام دون استخدام الدُّهون، في أواني طهي غير لاصقة عالية الجودة.
  8. التعريض للبخار:

    تعدُّ من أبسط أساليب الطهي بحيث نقوم بتعريض الطَّعام للبخار في سلَّة مثقوبة معلَّقة أعلى قدر يحتوي على سائل يغلي، ولإضافة النكهة إلى الطَّعام نقوم باستخدام سائل منكّه أو نضيف التوابل إلى الماء.
  9. استخدام الأعشاب والبهارات:

    من أفضل الطرق لإضافة اللون والمذاق والرائحة إلى الطعام دون إضافة الملح أو الدُّهون، بحيث نستخدم الأعشاب الطازجة التي لم تذبل ونضيفها عند قرب نهاية عملية الطَّهي، ونقوم بإضافة الأعشاب الجافَّة في المراحل الأوليّة من الطهي، وعندما نقوم باستبدال الأعشاب الجافَّة بالأعشاب الطازجة، نستخدم نصف المقدار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى