إدارة الموارد البشريةمال وأعمال

دور إدارة الموارد البشرية في خلق المناخ التنظيمي

تعمل إدارة الموارد البشرية الجديدة على خلق المناخ التنظيمي الملائم للمنظمة وطبيعة أعمالها، وبالتالي فهي تقوم على استعمال جميع المفاهيم والمبادئ والطرق التي تحقق المناخ التنظيمي الملائم.

 

إدارة الموارد البشرية في خلق المناخ التنظيمي

 

تعمل إدارة الموارد البشرية على تطوير وتعديل المناخ التنظيمي بشكل دائم، وتدرك الإدارة الجديدة أن البشر هم الحجز الأساس الرئيسي والداعم للإنتاج والنجاح، ومن ثم تقوم باستخدام الطرق المتطورة في عملية اختيار الأفراد وإسناد الأعمال لهم وإتاحة جميع الإمكانيات المادية والإمكانات التنظيمية التي تتيح لهم بالعمل والأداء المتميز، وتقوم على خلق مشاعر المشاركة.

 

إدارة الموارد البشرية الجديدة تتصف بالشمول والتكامل في توجهاتها واهتمامها ونظرتها للأمور والمشاكل الكل في الجزء، والجزء في الكل، وبالرغم من التوجه نحو المرونة واستخدام أنماط متداخلة ومتباينة في الوقت ذاته، إلا أن إدارة الموارد البشرية الجديدة سوف يكون اتجاهها بشكل عام نحو المزيد من اللامركزية وديمقراطية الإدارة، وتقوم أيضًا إدارة الموارد البشرية الجديدة على مبدأ واضح هو أن التنظيم  بمعنى المنظمة أو الشركة عبارة عن كيان حي يتطور ويتعلم أي كائن حي يتفاعل مع البيئة المحيطة.

 

ويتبنى الفكر الإداري الجديد مبدأ القيادة بالمعنى الكامل التي تقوم على التشجيع والتوجيه وترشد وتساعد وتقيم الأداء الذي يقوم به الأفراد، قيادة تقوم على التفاهم المشترك مع العملاء والعاملين واعتبار الجميع شركاء في النجاح، الإدارة الجديدة تؤمن بأهمية العلاقات الإنسانية مع كل الأطراف المتعاملة معها سواء عاملين أو مستهلكين أو موردين، وتعمل على فهم توجهاتهم وخلفياتهم وتحاول أن تصل إلى التأثير في هذه المكونات السلوكية للأفراد، وليس التسلط أو فرض قراراتها عليهم.

 

وتكرس الإدارة الجديدة العمل الجماعي وتكوين فرق العمل، وتؤمن إدارة الموارد البشرية الجديدة بأهمية المبادأة أو الانقضاض على الفرص واستثمار الوقت باعتباره مورد أساسي يجب الاستفادة منه إلى حد بعيد، وكذلك في إدراكها لأهمية الوقت إلى محاولة التخلص على كل أشكال الوقت المستقطع بدون إنتاج وتقليص فترات الانتظار، وتميل الإدارة الجديدة إلى التحرر من القواعد والنظم والإجراءات الجامدة.

 

إدارة الموارد البشرية الجديدة تعمل على تقليص البيروقراطية وترى أن العبـرة بالنتائج،  إن الإدارة الجديدة لا ترى الخطأ أو الفشل في العمل على أنه أمر غير مقبول بل هي تراه محاولات في سبيل التحسين والإتقان، ومن ثم تعمل على الاستفادة منه باعتباره درس يجب أخذه في الاعتبار كخطوة على طريق النجاح، تتبنى الإدارة الجديدة فكرة إعطاء الانتباه بوصفها من واجبات القيادة الأساسية، الانتبـاه بمعنى ملاحظة الأداء، ومتابعة المتغيرات ودراسة الظواهر والمتغيرات وتركيز الاهتمام على المجالات الواعدة.

 

تؤمن إدارة الموارد البشرية الجديدة بأن الجدير بالاهتمام واحتلال قمة التنظيم الإداري ينبغي أن يكون العميل الأساسي للمنظمة، بعده في الأهمية العاملون الذين يتعاملون معه ويتصلون به بشكل مباشـر بتوفير السلع أو الخدمة التي يطلبها، يلي ذلك في تسلسل الأهمية ولا نقول السلطة التقليدية العاملون المساعدون الذين يقومون بأداء الخدمات المساندة للعاملين الرئيسيين، يلي ذلك باقي العاملين حتى ولو كانوا أعضاء الإدارة العليا، ومن ثم فإن الهيكل التنظيمي الحقيقي يكون هيكلاً مقلوب.

 

تركز إدارة الموارد البشرية الجديدة اهتمام كبير على التعليم والتدريب والتوجيه والإرشاد باعتبارها الطرق الرئيسية لتكوين المهارات والقدرات، ولكنها أيضًا لا تستبعد المواجهة إذا حدث ما يوجب محاسبة الفرد على تصرفاته ودفعه إلى تغييرها بشكل إيجابي، التوجه نحو العالمية أساس في الفكر الإداري الجديد.

 

تتبنى الإدارة الجديدة موقفا محابي بشكل عـام للمشـروع الصغير وترى أنه الطريقة المناسبة لكثير من التكنولوجيات الجديدة، الإدارة الجديدة تعطي عناية خاصة لمعايير الرقابة المالية وتؤمن بالتطوير التكنولوجي، وتستمر في البحوث والتطوير باعتبارها الأداة الحقيقية لتنمية التكنولوجيا الجديدة، الإدارة الجديدة متحررة من قيود الزمن فهي تعمل في كل وقت وتلغي الوقت الضائع، وتؤمن بتقديم الخدمة للعميل حين يطلبها، فإدارة الموارد البشرية الجديدة متحررة من قيود المكان والمسافات، وتستهدف إلغاء الفجوة المكانية بين موقع الإنتاج وموقع الاستهلاك، وإدارة الجديدة متحررة من قيود المادة.

 

السمات المميزة للإدارة الجديدة

 

  • السعي إلى التفوق والتميز.

 

  • السعي إلى رضا العميل.

 

  • اختيار الأسـواق بعناية.

 

 

  • استثمار جميع الطاقات.

 

  • التعامل مـع المتغيرات.

 

  • تشـجيـع الابتكار والخلق والإبداع.

 

  • خلق مناخ تنظيمي محاب للابتكار.

 

  • البشر هم الدعامة الأساسية.

 

  • النظرة الكلية للأمور.

 

  • تطبق اللامركزية.

 

 

  • التنظيم المرن المتحرر.

 

المصدر
إدارة الموارد البشرية، د. علي السلمي، القاهرة، الطبعة الثانيةنظام إدارة الموارد البشرية، الطبعة الأولى باللغة العربية 2016، منظمة العمل الدولية. إدارة الموارد البشرية أساليب الإدارة الحديثة، د.يزن تيم. إدارة الموارد البشرية، الناشر الأجنبي كوجان بيدج، تأليف باري كشواي، الطبعة العربية الثانية 2006، دار الفاروق للنشر. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى