إدارة الأعمالمال وأعمال

تقييم المواجهة الأزموية

اقرأ في هذا المقال
  • مجالات تقييم مواجوتحهة الأزمة

اقرأ في هذا المقال:

من أهم الدروس والعِبر من وقوع الأزمات ومواجهتها، يتم اتخاذها بعد تقييم وتقويم أساليب التعامل التي تمَ اتخاذها عند مواجهة الأزمة. والتقييم الكامل لعناصر المواجهة الأزموية، سوف ينعكس بشكل إيجابي على كفاءة وفاعلية الأداء في إدارة الأزمات.

مجالات تقييم مواجهة الأزمة:

  1. الحكم على مدى سلامة أجهزة الإنذار المبكر وفاعليتها في إعطاء إشارات صادقة وسليمة، عمّا سوف يحدث من أزمات.

  2. الحكم على مدى صحة وسلامة الأساليب التي تمَّ استخدامها في مواجهة الأزمات.

  3. الحكم على مدى سلامة أنظمة الاتصالات التي تمّ استخدامها في أثناء الأزمة وقبل الأزمة وبعد الأزمة، ومدى فاعلية هذه الاتصالات وتأثيرها في تحجيم آثارها.

  4. الحكم على مدى قدرة فريق إدارة الأزمات في نجاح استخدام الأساليب والمهارات الخاصة في المواجهة.

  5. الحكم عى مدى سلامة نظام المعلومات ومصداقيته في إعطاء إشارات صادقة وسليمة، عمّا سوف يحدث من أزمات.

  6. الحكم على مدى فاعلية أجهزة الإعلام في تبعية المجتمع تجاه الأزمة. وينقسم أفراد المجتمع إلى قسمين هما: أفراد سلبيين تجاه الأزمات، أفراد إيجابيين تجاه الأزمات، كذلك القدرة على القيام بالدور الإيجابي تجاه دعم مكانة الأفراد الإيجابيين تجاه الأزمات، العمل على تقليل دور الأفراد السلبيين تجاه الأزمات إلى أدنى حدّ ممكن، التفكير في انتهاج الأساليب العلمية سواء الأكاديمية أو العلمية أو النفسية تجاه أفراد المجتمع، حيث يتحوّلون إلى مجموعة متعاونة وتطوعية لمواجهة الأزمات المستقبلية.

المصدر
رسالة ماجستير واقع إدارة الأزمات في مستشفيات القطاع العام في الضفة الغربية واستراتجيات التعامل معها من وجهة نظر العاملين، زينات موسى مسك، 2001مهارات إدارة الأزمات والكورات والمواقع العصيبة، د.محمد هيكل، 2006رسالة ماجيستير تأثير استخدام أساليب التخطيط الاستراتيجي على إدارة الأزمات لدى القطاع المصرفي الكويتي، فيصل المطيري، 2010

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى