إدارة الأعمالمال وأعمال

كيف تصبح مديراً ناجحاً؟

اقرأ في هذا المقال
  • من هو المدير؟
  • المهارات التي يحتاج المدير اليها
  • لتكون مديراً ناجحاً يجب تجنب الأخطاء ومن هذه الأخطاء


أيّ شخص لكي يكون ناجحاً يجب عليه أن يتجنَّب الأخطاء، وتعدَّدت الأخطاء التي تواجهنا في حياتنا سواء كانت أخطاء في مهاراتنا أو قدراتنا أو كفاءتنا، وقد تكون ردَّة فعلنا هو الابتعاد عن العمل أو الشعور بالملل اتجاهه، ولكن يتوجَّب علينا إيجاد الحلول للأخطاء وعلاجها.

من هو المدير:

عرف علماء الإدارة المدير عدّة تعريفات في تحديد واجباته و مهامه واتفق على إنّه:

هو الشَّحص الذي يقوم بتنفيذ مهامه وواجباته عن طريق الآخرين أو هو الشخض المسؤول عن توجيه أعمال الأخرين.

المهارات التي يحتاج إليها المدير:

  • المهارات الإنسانية.

  • المهارات الفنية.

  • المهارات الفكرية والعقلية.

  • المهارات الشخصية.



لتكون مديراً ناجحاً يجب عليك تجنُّب الأخطاء ومن هذه الأخطاء:

إدارة المهام الروتينية اليومية بطريقة غير صحيحة:

يتوجب على المدير أن يتقن أعماله الروتينة الإدارية بأقل وقت وجهد، وأن تصبح هذه الأعمال جزء من طبيعته، وأن يشجِّع موظفيه على أن يتبعوا كل ما يقوم به، و من الصفات التي يجب أن يقوم بها المدير بشكل يومي :

  • تفويض الأعمال التي يمكن أن يقوم بها موظفيه فيعطي لهم فرصة لكي يتعلَّموا ويجربوا ويتدربوا ويحاولوا، لأنَّه في يوم من الأيام سوف يترك المكان و يغادره وتبقى المنظمة قادرة على الاستمرارية وتقديم الخدمات للمستفدين.


  • يشارك النجاح ويتحمَّل المسؤلية عند الفشل، عند مشاركة النجاح في تحقيق الأهداف وأن يتحمَّل اللوم والمسؤلية عند حدوث الخطأ حتى لو لم يكن هو من قام به وكان خطأ أحد موظفيه.


  • أن يقوم بدمج الأخلاقيات و القيم مع أهداف العمل، وأن لا يسمح للموظفين بـأن يقوموا بما هو غير أخلاقي أو يتنافى مع أسس أخلاقيات التعامل مع الزملاء في العمل، أو أخلاقيات الأسواق المنافسة.


النزول إلى مستوى منخفض في النقاش:

تختلف مستويات النقاش من شخص إلى آخر، منهم صاحب النقاش العالي ومنهم صاحب نقاش متدني، وصاحب النقاش المتدني قد يدفعنا للنزول إلى مستواه في التعامل.

وهذا من أكبر الأخطاء التي قد يواجهها المدير لأنَّه سوف ينزل إلى مستواه، ويتفوق عليه لأنَّه أمهر منه في هذا الأسلوب، وسيجد نفسه يخسر الكثير أولاً نفسه وثم مكاسب كان ينوي الحصول عليها وتقدير هذا الشخص له.

عدم قبول آراء الآخرين:

عند شعور المدير بالغضب عند سماع آراء مخالفة لرأيه خصوصاً إذا كان يعتقد أنَّ رأيه دوماً صواب، فهنا المدير يجهل آداب الخلاف في الرأي، ويطرح رأيه بأسلوب خاطىء، والمطلوب من المدبر ما يلي:

  • التعلُّم على الرفق في الأمور.
  • العرض الجيد والواضح لرأيه.

  • التأكُّد من أنَّ الرأي الآخر لن بنقص من قَدر المدير وقيمته.


يقنع المدير نفسه بأنَّه إذا نجح بالماضي هذا يضمن نجاحه في المستقبل:


  • على المدير أن لا يتفاخر بالماضي وأن يتأكد أنَّ نجاح الماضي ليس ضامن لنجاحه في المستقبل.

  • تطوير القدرات والمهارات وتحمُّل المسؤؤلية للاستمرار بالنجاح.

  • الاستفادة من الأخطاء.

  • المثابرة.


    هذه بعض الأمور إذا اتبعها المدير سوف يصل إلى النجاح و تحقيق أهدافه وأهداف المنظَّمة ويوجد الكثير من القواعد و الأساليب والمهارات إذا اتبعها المدير نجح.

المصدر
محمد فتحي، 100 خطأ إداري تجنبها تضمن لك النجاح، مصر، 2002

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى