الأوراق الماليةمال وأعمال

لماذا تصدر الشركة الأسهم؟

اقرأ في هذا المقال
  • أهمية إصدار الشركة للأسهم
  •  أهمية الأسهم

تنتج الشركات العامة الكبيرة مثل (Apple) أحداثاً ضخمة لاجتماعات المساهمين، حيث يُعلنون عن منتجات جديدة أو مُمارسات تجارية مبتكرة، وترغب هذه الشركات والعديد من الشركات الأصغر في إظهار صحة مالية قوية وربحية للمساهمين؛ لأنّ الأسهم تمثل نسبة مئوية من الملكية في شركة مطروحة للتداول العام، حيث قررت الشركات طرح أسهم عامة وإصدار أسهم لعدة أسباب.

 

أهمية إصدار الشركة للأسهم:

 

النمو والمكانة عاملان مهمان في قرار إصدار الأسهم، حيثُ يؤدي طرح الأسهم أيضاً إلى تقليل تكلفة رأس المال ويوفر نفوذاً كبيراً في التفاوض بشأن أسعار الفائدة مع المقرضين، وسبب آخر لإصدار الأسهم هو  تقديم تعويضات للحصول على الموظفين والاحتفاظ بهم.

 

وفي بعض الأحيان يكون سبب طرح الأسهم  للاكتتاب العام هو توفير مخرج لأصحاب رؤوس الأموال، وقبل كل شيء غالباً ما تكون الأسهم هي الطريقة المفضلة لجمع الأموال لتمويل الشركة؛ فهذا هو السبب الرئيسي وراء قرار معظم الشركات طرح أسهمها  للاكتتاب العام وإصدار الأسهم.

 

 أهمية الأسهم:

 

الأسهم هي نوع من الأوراق المالية الاستثمارية، ويمثلون جزءاً بسيطاً من الملكية في الشركة، ويُعرف المساهمون الذين يمتلكون أسهماً في أسهم الشركة بالتبادل باسم المساهمين لأنّهم يمتلكون حصة من الأرباح، ومن المُمكِن شراء الأسهم مُباشرة خلال الطرح العام الأولي، أو من خلال سوق ثانوية حيثُ يتم شراء الأسهم وبيعها، ويحدث الاكتتاب العام عندما تقرر الشركة طرح أسهمها للاكتتاب العام.

 

حيثُ يتم تداول الأسهم في سوق الأوراق المالية، مثل (مؤشر ناسداك) أو (مؤشر داو جونز) الصناعي، وتعمل أسواق الأسهم بشكل مُشابه لدور المزادات، حيثُ يُمكِن للمشترين والبائعين التفاوض، نظراً لوجود العديد من الأسهم المتاحة في كل سوق، ويتم تقييم أداء سوق الأوراق المالية ككل، ويُحدِّد العرض والطلب قيمة أو تكلفة المخزون.

 

فعلى الرغم من الاعتقاد السائد، فإنّ المساهمين لا يمتلكون الشركة، يمتلكون أسهماً في أسهم الشركة، فممتلكات الشركة متميزة قانونياً ومنفصلة عن ممتلكات المساهمين، وبالنسبة للشركة المُصدرة للأسهم، فإنّ الأسهم تولِّد التمويل للشركة وتوزّع المخاطر عبر مجموعة كبيرة من المساهمين.

 

ويُعتبر إصدار الأسهم أنجح الطرق وأكثرها فائدة للشركة لجمع الأموال، في حين أنّ السندات والقروض تستند إلى عوائد ثابتة للمستثمرين أو المقرضين موزعة على فترة زمنية مُحدّدة، وتوفر الأسهم للمستثمرين الحق في الملكية وإمكانية الربح غير المضمونة.

 

وهذا يجعل إصدار الأسهم الطريقة الأكثر فعالية من حيث التكلفة لبناء التمويل بسرعة دون سداده خلال فترة مُحدّدة، حيثُ أنّ المصاريف الحقيقية الوحيدة المرتبطة بإصدار الأسهم هي دفع توزيعات الأرباح للمساهمين، وتمثل مدفوعات الأرباح سبباً رئيسياً لاستثمار المساهمين في الأسهم، وخاصة الأسهم الممتازة والتي تكلف أكثر من الأسهم العادية.

 

المصدر
من كتاب بيع الأسهم بواسطة دكتورة وهبة الزحيلي.. طبعة 2016من كتاب دليل التعامل في سوق الأسهم ل مايكل سنسر.. طبعة 2005من كتاب تداول الأسهم في السوق المالية: دراسة تأصيلية مقارنة بواسطة عبدالله بن سليمان الجريش.. طبعة 2018من كتاب تداول الأسهم والقيود القانونية الواردة عليه: دراسة مقارنة بواسطة خالد عبد العزيز بغدادي..طبعة 2012من كتاب كيف تتجاوز مخاطر الاستثمار في الأسهم الدولية.. بواسظة عبد العزيزالصعيدي..طبعة 2005

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى