نبات الكاجو عباره عن شجرة، متوسطة الحجم، أوراقها عريضة، دائمة الخضرة، تنتمي إلى الفصيلة البطمية، وتتميز شجرة الكاجو بقدرتها على النمو والتعايش مع مختلف الظروف الجوية، ولكن تزدهر زراعة شجرة الكاجو في المناخ الحار والمناطق الاستوائية تحديداً، وتحمل حبة الكاجو على ثمرة الكاجو، وتسمى ثمرة الكاجو اسم فاكهة السنة؛ وذلك لأنّ شجرة الكاجو تعطي ثماراً مرة واحدة في السنة.

 

أهمية شجرة الكاجو اقتصادياً:

 

تعتبر كل من البرازيل وامريكيا الجنوبية الموطن الأصلي لشجرة الكاجو، ومن ثم انتشرت زراعة شجرة الكاجو في مختلف مناطق العالم؛ حيث تكثر زراعتها في الهند، البرازيل، فيتنام، أفريقيا، آسيا والفلبين، وتتمثل القيمة الاقتصادية لشجرة الكاجو من خلال تسويق الجزء الأكبر من ثمرة الكاجو (فاكهة الكاجو) والجزء الأصغر من الثمرة (حبة الكاجو أو مكسرات الكاجو).

 

ويطلق على الجزء الأكبر من ثمرة الكاجو اسم تفاحة الكاجو؛ وذلك لأنّ شكله يشبه حبة التفاح، حيث تستخدم تفاحة الكاجو في تحضير مختلف أنواع العصائر والمربيات، ويشتهر عصير الكاجو في البرازيل بشكل كبير؛ وذلك بسبب انتشار زراعة أشجار الكاجو في البرازيل بشكل كبير وبالتالي إنتاجها للثمار ومكسرات الكاجو بكميات هائلة.

 

وتسوق أيضاً حبات الكاجو (مكسرات الكاجو) على مستوى كبير بين مختلف مناطق العالم، حيث يشهد العالم استهلاكاً هائلاً لمكسرات الكاجو، حيث تعتبر مكسرات الكاجو من أكثر أنواع المكسرات المحببة لدى معظم الناس، فهي تتميز بمذاقها اللذيذ والطري، وتتوفر في الأسواق نية أو محمصة أو مملحة، حيث تستهلك حبات الكاجو بشكل منفرد وقد تضاف إلى الحلويات وتستخدم أيضاً لتزيين مختلف أنواع الأطباق (الأرز، اللحوم، السلطات والشوربات).

 

ويبلغ الإنتاج العالمي سنوياً من مكسرات الكاجو حوالي 3,186,039 طن، وتعتبر فيتنام من أكثر دول العالم إنتاجاً للكاجو، حيث يبلغ إنتاجها سنوياً ما يقارب 961,000 طن، وتحتل نيجيريا المرتبة الثانية عالمياً بإنتاج سنوي يصل إلى 660,000 طن تقريباً، ومن ثم تأتي الهند بإنتاج سنوي يبلغ حوالي 620,000 طن، وتعد الولايات المتحدة الأمريكية من أول الدول التي استوردت الكاجو من الهند عام 1905.

 

ما هي القيمة الغذائية للكاجو؟

 

يتميز الكاجو بقيمة غذائية عالية تزيد من أهميته اقتصادياً؛ حيث يحتوي الكاجو على دهون غير مشبعة تعزز صحة القلب والأوعية الدموية، ويحتوي الكاجو أيضاً على ألياف غذائية تساعد على تسهيل عمل الجهاز الهضمي، ويزود الكاجو جسم الإنسان بمجموعة من الفيتامينات والمعادن (الحديد، النحاس والزنك).