نبات عنب الثعلب:

 

عنب الثعلب عبارة عن نبات شجري (شجيرة)، يصل ارتفاعه إلى ما يقارب 1.5 متر، ينتمي إلى الفصيلة الكشمشية أوراقه خضراء اللون تشبه في شكلها كف اليد، وينمو نبات عنب الثعلب بشكل قائم ومن الممكن ان ينمو بشكل متسلق من خلال تربيته على دعامات (مثل الأسلاك والأخشاب)، وينتج نبات عنب الثعلب ثماراً تشبه ثمار نبات العنب، وتظهر هذه الثمار على النبات بشكل متدلي وتتميز بلونها الأخضر الفاتح أو الأصفر وتتواجد بعض أصناف ثمار نبات عنب الثعلب بلون أحمر أو بنفسجي.

 

كما تتميز ثمار عنب الثعلب بشكلها الكروي المائل إلى الشكل البيضاوي، وقشرة الثمار ملساء، مخططة وقد تحتوي في بعض الأصناف على القليل من الشعيرات، ومذاق ثمار نبات عنب الثعلب قريب من مذاق ثمار شجرة المشمش، فهي ثمار حلوة قليلة الحموضة، وتحتوي الثمار بداخلها على مجموعة من البذور السوداء، حيث يهتم بعض المزارعين بجمع هذه البذور من أجل الاستفادة منها في المواسم اللاحقة في تكثير نبات عنب الثعلب، كما يتكاثر نبات عنب الثعلب بعدة طرق أخرى مثل التكاثر بالتقسيم أو التكاثر عن طريق الأوتاد.

 

ما هي الأهمية الاقتصادية لنبات عنب الثعلب؟

 

يشتهر نمو نبات عنب الثعلب في مناطق العالم الباردة والمعتدلة؛ لذلك تعتبر المناطق الأوروبية الموطن الأصلي لنبات عنب الثعلب وكذلك أمريكا الشمالية، كما عمل الباحثون الزراعيون في أمريكيا الشمالية على تطوير هجين من نبات عنب الثعلب، بحيث يكون هذا الهجين (صنف جديد) قادر على مقاومة التعفن الناتج عن الرطوبة العالية، ونتيجة لذلك أصبح هناك إقبال كبير على زراعة نبات عنب الثعلب في معظم مناطق العالم، حيث تشتهر زراعة عنب الثعلب أيضاً في القوقاز، إنجلترا، شمال أفريقيا وآسيا، كما يتواجد نبات عنب الثعلب في بعض مناطق المغرب العربي وبلاد الشام.

 

وتتمثل الأهمية الاقتصادية لنبات عنب الثعلب بتعدد الأهداف من زراعته، إذ يزرع نبات عنب الثعلب بشكل أساسي في مختلف مناطق العالم من أجل الحصول على ثماره التي يزداد الطلب عليها داخل الأسواق، حيث تسوق الثمار وتباع داخل محلات الخضروات والفواكه كنوع من أنواع الفاكهة التي تؤكل طازجة، كما يحضر من ثمار عنب الثعلب عصير منعش، ومربى وبعض أنواع الحلويات، كما يزرع نبات عنب الثعلب في بعض الحدائق كنبات زينة يتميز بمنظر خلاب وثمار ذات ألوان زاهية.

 

القيمة الغذائية لنبات عنب الثعلب:

 

لا تتميز ثمار عنب الثعلب بمذاق لذيذ فقط وإنما تتميز الثمار أيضاً بقيمة غذائية عالية تزيد من أهميته اقتصادياً؛ حيث تحتوي الثمار على مجموعة من الألياف الغذائية والفيتامينات والمعادن الضرورية لصحة جسم الإنسان.