تعتبر الطائرات من ضمن الاختراعات الحديثة ولم تكن متواجدة في العصور القديمة، بل إن الطيران عبر الجو كان يتم من خلال البالونات المنفوخة، أو ما يسمّى بالمنطاد، وبسبب حاجة البشر للسفر والانتقال من دولة لدولة تم اختراع الطائرات، إدارة الطيران مجال واسع وديناميكي يقدم مجموعة واسعة من الفرص الوظيفية في مجالات مثل: تسويق الطيران. عمليات الطيران..إلخ، سنتحدّث عزيزي القارئ في هذا المقال عن تخصص إدارة الطيران.

 

ما هو تخصص إدارة الطيران؟

 

يعنى هذا التخصّص بدراسة أهم الوسائل التكنولوجية التي تختص بالطيران من ناحية إدارة الطائرات والمطارات، بالإضافة إلى كيفية تشغيل الخطوط الجوية، أهم الأساليب الحديثة بتصنيع الطائرات، جميع ما يختص بالمطارات من استشارات وإدارة وغيرها، ويعتبر هذا التخصص شامل لكل ما يختص بالطيران ليس فقط بتصنيعها، بل إنّه يختص بشؤون المبيعات والاقتصاد وتسويق الطيران أيضاً.

 

أقسام تخصص إدارة الطيران

 

 

  • تخصص الطيران المدني.

 

  • تخصص الطيران الاحترافي.

 

شروط ومؤهلات دراسة تخصص إدارة الطيران

 

  • الحصول على شهادة الدراسة الثانوية العامة/ الفرع العلمي بمعدّل يتناسب مع معدّلات القبول الموحد.

 

  • امتلاك مهارات شخصية معيّنة مثل: الصبر، مهارات التواصل، مهارات شخصية قيادية.

 

الخطة الدراسية لهذا التخصص

 

  • دراسة مدّة أربع سنوات جامعية، باجتياز جميع مواد التخصص الإجبارية والاختيارية.

 

  • اجتياز المواد الحرة والمساندة.

 

المواد والمساقات المطلوبة لهذا التخصص

 

  • النقل الجوي.

 

  • المحاسبة المالية.

 

  • الاقتصاد الجزئي/ الكلي.

 

  • إدارة الأنظمة الأمنية.

 

  • المطار وعمليات الطيران.

 

  • إدارة خدمة عمليات الطيران.

 

  • تخطيط شركات الطيران وإدارة الشبكات.

 

  • تصميم استراتيجيات الطيران وتخطيطها.

 

  • مبادئ الطيران.

 

  • مهارات الإدارة.

 

  • قوانين الطيران.

 

 

  • مقدمة في إدارة الأعمال/ صنع القرار.

 

ما هي مجالات الماجستير لهذا التخصص؟

 

  • ماجستير إدارة الطيران والمطارات.

 

  • ماجستير هندسة الطيران.

 

  • ماجستير الطيران الاحترافي.

 

إيجابيات وسلبيات دراسة هذا التخصص

 

الإيجابيات هي:

 

  • توفّر فرص عمل كثيرة ومتنوّعة.

 

  • اكتساب خبرة واسعة جدّاً في مجال الطيران، وفتح الآفاق للإبداع.

 

  • اتباع الوسائل والطرق التكنولوجية الحديثة في مجال الطيران.

 

السلبيات هي:

 

  • تعتبر دراسة هذا المجال صعبة جدّاً وتحتاج للكثير من الجهد والتركيز.

 

  • العمل لساعات طويلة جدّاً.

 

مجالات العمل بعد التخرج

 

  • العمل لدى التخليص الجمركي.

 

  • العمل لدى شركات السياحة.

 

  • محلل مالي.

 

  • مهندس برمجيات.

 

  • العمل كطيار.

 

  • مضيف طيران جوي.

 

  • مدير أمن المطار.

 

  • العمل لدى سلامة النقل.

 

  • العمل لدى وزارة النقل.

 

  • تسويق رحلات الطيران.