يقدم القانون الإسلامي تفصيلات الوحدة الأسرية، والتي تغطي قوانين الزواج وفسخ الزواج والوصاية وحضانة الأطفال وغيرها من الأمور، ويتم فحصها في ضوء القواعد الكلاسيكية للفقه الإسلامي والإصلاحات العديدة لقانون الأسرة، وفي أجزاء مختلفة من العالم الإسلامي يتم تطبيق هذه القوانين بدقة، مع الأخذ في الاعتبار المجالات المختلفة لقانون الأسرة فيه.

 

قانون الأسرة في الإسلام

 

في المجتمع يتم النظر في مناهج إصلاح المجالات المعينة من القانون الأسري من قِبل مختلف الفاعلين الاجتماعيين، بما في ذلك أخذ المصادر الموثوقة من الشريعة الإسلامية وهي كتاب الله تعالى وسنة نبيه الكريم محمد صلى الله عليه وسلم، يجب على المجتمع الإسلامي التعرف على رموز الأسرة المسلمة.

على المجتمع الإسلامي النظر في تطور المواقف في المدارس الفقهية المختلفة في المعالجة القانونية للأسر في العالم الإسلامي ودراسة المجالات من القانون ومقارباته، ويجب تسليط الضوء على التركيز على التقنين من القوانين التي تحدّ من مشاكل الأسرة.

 

أهداف القانون الإسلامي

 

يجب إظهار الفهم الجيد لتعقيدات قانون الأسرة الإسلامي للأسرة، والفهم الواضح للمصادر والمنهجيات الفقهية لها، وذلك من خلال معرفة ما توصلت إليه المدارس الفقهية المختلفة بشأن المجالات المختلفة لقانون الأسرة التي تمّ فحصها، وتوضيح التفاعلات لقانون الأسرة الإسلامي مع الدولة، والإلمام بقوانين الأسرة في الدول المسلمة، والتفكير بشكل نقدي في القضايا المُثارة في المناقشات المعاصرة حول قانون الأسرة الإسلامي وتطبيقه في العصر الحديث.

 

ويجب إجراء بحث قانوني مُستقل في مجال قانون الأسرة الإسلامي، وإجراء تحليل ومناقشة مكتوبة حول القضايا الرئيسية في هذا القانون الأسري.

 

وقانون الأسرة الإسلامي يتضمن العديد من الأمور منها: عقد النكاح والأهلية والولاية، وسن الزواج، المساواة في الزواج، والمهر، وحوادث الزواج مثل النفقة، وتعدد الزوجات والشروط في عقد الزواج، الزواج الباطل وغير النظامي، فسخ الزواج من طلاق وخلع، والفسخ مثل الخلع وفسخ العقد الزواج، وحضانة الأطفال والوصاية عليهم.

 

من أساسيات قانون الأسرة الإسلامي معالجة العديد من المواضيع: منها عدم قدرة الزوجات على مغادرة بلادهن الإسلامية دون إذن من أزواجهن، وعدم قدرة الزوجات على أخذ أطفالهن من البلاد دون إذن، وحقيقة أن الآباء لهم حق الوصاية النهائية على الأبناء.

 

القوانين الأسرية للأطفال

 

هناك العديد من القوانين الواجبة لحقوق الأطفال:

 

1- الولاية على التربية التي تشرف عليها المرأة في سن معين، فترة الولاية، تختلف حسب العمر، حيث تنتهي هذه الفترة للطفل في عمر معين، في حالة الوالدين المطلقين يجوز للابنة البقاء مع والدتها إذا وافق الوالدان.

 

2- قوامة الطفل الروحية، قد يكون الوصي الروحي هو الأب أو أحد أقارب الأب.

 

3- الوصاية على أموال الطفل.